google
twitter
facebook
twitter
google
forex

صفحة 12 من 19 الأولىالأولى ... 2 10 11 12 13 14 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 111 إلى 120 من 183

الموضوع: اخبار اوروبا واخبار حول العالم

  1. #111
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    البرتغال: الاتحاد الاوروبي بحاجة لمنع امتداد ازمة اليونان لدول اخرى



    لشبونة (رويترز) - قال رئيس الوزراء البرتغالي بيدرو باسوس كويليو يوم الثلاثاء بعد اجتماع مع نظيره الاسباني ماريانو راخوي ان البرتغال واسبانيا تريدان ان ينشيء الاتحاد الاوروبي آليات لمنع امتداد ازمة ديون اليونان الي دول اخرى بالاتحاد.

    وأبلغ باسوس كويليو الصحفيين ان من الحيوي ان تواصل دول مثل اسبانيا والبرتغال العمل لتعزيز الميزانية واجراء اصلاحات هيكلية لتجاوز الازمة الحالية والعودة الي النمو الاقتصادي.

    وقال "لدينا رؤية مشتركة بأن التحدي الذي يواجه اوروبا هو ان يكون لديها اليات لتفادي امتداد الازمة من اليونان الي دول اخرى."

    وقال باسوس كويليو ايضا ان البرتغال لن تسعى لاعادة التفاوض على تمديد برنامج الانقاذ المالي الذي بمقتضاه تحصل على قروض قيمتها 78 مليار يورو من الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي.

    واضاف قائلا "أستطيع ان اؤكد ان البرتغال لن تطلب اعادة التفاوض على برنامجها للانقاذ المالي... لن نطلب المزيد من الاموال ولن نطلب المزيد من الوقت."

    لكن باسوس كويليو قال ان اوروبا وصندوق النقد الدولي مستعدان لمساعدة البرتغال اذا لم تتمكن البلاد -لاسباب خارجة عن ارادتها- من العودة الي اسواق الدين في الموعد المخطط وهو النصف الثاني من العام القادم.

    ومن جانبه قال راخوي ان اسبانيا تؤيد انشاء أكبر صندوق ممكن للانقاذ المالي في اوروبا لمنع حدوث مزيد من الازمات.

    واضاف قائلا للصحفيين ان اسبانيا ستفي بالمستوى المستهدف لعجز الميزانية هذا العام والبالغ 4.4 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي.

  2. #112
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    تراجع التضخم الاسترالي عزز الرهانات على تخفيض الفائدة



    ابرز حدث شهدته آسيا هو التراجع في اسعار المستهلكين في استراليا. التراجع هذا غلّب الاعتقاد بارجحية اتخاذ المركزي الاسترالي في اجتماع فبراير القادم قرارا يقضي بتخفيض الفائدة.
    الملاحظ ان الدولار الاسترالي لم يتضرر من الحدث الا بردة الفعل الاولى له اذ سارع السوق مجددا الى الشراء.
    لا شك بأن موجات الارتفاع التي عايشناها حتى الان ستكون في الايام القادمة محكومة بهاجس تخفيض الفائدة بحيث ان الافق الصعودي بات أكثر رقة والتقدم مواجَها بصعوبات مستجدة.
    تقنيا لا يزال الترند الصعودي سليما وقويا وهو سيبقى على حاله طالما ان المنطقة الدفاعية 1.0380/50 قادرة على الصمود.
    انهيار هذا الدفاع يجعل ال 1.0250/20 محط استهداف جديد.

  3. #113
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    الأضواء مسلطة على الاقتصاد البريطاني بين بيانات النمو و محضر اجتماع البنك البريطاني




    تطل شمس يوم جديد علينا و لا يزال القادة الأوروبيين عاجزين عن وضع حلول نهائية لأزمة الديون السيادية في منطقة اليورو التي كان لها الأثر السلبي على أداء القطاعات الاقتصادية و مستويات النمو في القارة العجوز، و من هنا فأننا اليوم على موعد مع القراءة الأولية للناتج المحلي الإجمالي في المملكة المتحدة خلال الربع الأخير من العام الماضي، فأن الاقتصاد الملكي سيكون السباق بالكشف عن ادائه و الذي يتوقع أن يعكس انكماشا وسط تفاقم أزمة الديون في منطقة اليورو.

    تدور التوقعات بانكماش القراءة الأولية للناتج المحلي الإجمالي البريطاني خلال الربع الأخير من العام الماضي عند0.1% مقارنة بالنمو المتواضع خلال الريع الثالث من العام الماضي بنسبة 0.6%، و هذا بتأثير مباشر من السياسات التقشفية الصارمة التي أضرت بالاقتصاد البريطاني.

    بدأت تأثيرات التخفيضات العميقة في الانفاق العام تظهر بوضوح على مستويات النمو في الأراضي الملكية من رفع ضريبة المبيعات لمستويات 20% منذ بداية العام الجاري مع تسريح العديد من موظفي القطاع العام بالظهور على الاقتصاد الملكي، أضاف إلى ذلك تفاقم أزمة الديون الأوروبية التي أضرت بالاقتصاد البريطاني مع التراجع الحاد و الواضح في الصادرات وسط الإشارات السلبية من الاقتصاديات العالمية.

    تتزايد الضغوط السلبية على الاقتصاد البريطاني فمستويات النمو هشة جدا و قريبة جدا من الوقوع في دائرة الركود الاقتصادي، و هذا مع انكماش القطاعات الاقتصادية المختلفة أضاف إلى ذلك ارتفاع معدلات البطالة لأعلى مستويات منذ 16 عاما عند 8.4% خلال الثلاثة أشهر المنتهية في تشرين الثاني، و لا يقتصر الأمر على هذه الصعاب بل تواجه المملكة ضغوطا تضخمية مرتفعة جدا فوق المستويات المقبولة.

    حاول البنك المركزي البريطاني تسخير الجهود لدعم الاقتصاد الملكي حيث أن السياسة النقدية البريطانية الحالية ميسرة جدا بإبقاء أسعار الفائدة عند مستويات متدنية أي عند 0.50% وهي المستويات الأدنى تاريخياً بالنسبة لبريطانيا، بالإضافة إلى رفع برنامج شراء السندات الحكومية إلى 275 مليار جنيه استرليني، و يتوقع في حال انكماش الاقتصاد البريطاني بوتيرة أعمق أن يلجأ البنك المركزي لتوسيع برنامج شراء السندات الحكومية.

    وسط الأوضاع الاقتصادية السيئة فلن يكون أمام أعضاء لجنة السياسة النقدية التسعة إلا الإجماع على إبقاء السياسة النقدية عند المستويات الراهنة دعما لمسيرة النمو في البلاد، فالأحوال الاقتصادية السيئة مع احتمالية العودة إلى دائرة الركود الاقتصادي دفعت صانعي القرار للتضامن لدعم الاقتصاد الذي يقع على شفا الوقوع في دائرة الركود الاقتصادي.

    لم يأتي اجتماع وزراء مالية الاتحاد الأوروبي أمس بقرارات جديدة أو حاسمة، حيث أكد أولي نائب الرئيس ومفوض الشؤون الاقتصادية والنقدية في المؤتمر الصحفي الذي عقب الاجتماع أن التباطؤ الاقتصادي سوف يستمر، وثمة عدة عوامل تشير إلى ركود معتدل، على الأقل في النصف الأول من هذا العام.

    أما عن المحادثات بين الدائنين من القطاع الخاص والحكومة اليونانية فقد أكد أنها أحرزت تقدماً جيداً وباتوا قريبين جدا من التوصل الى إتفاق. من الأفضل التوصل إلى اتفاق في الأيام المقبلة، أي في يناير كانون الثاني بدلا من شباط فبراير.”

    كانت أوروبا قد شددت لهجتها حيال اليونان مشترطة منها بذل جهود اضافية للحصول على اي قروض جديدة ومطالبة دائنيها من الجهات الخاصة بالقيام ببادرة اكبر لخفض دين البلد وتجنيبه الافلاس.

    ضمن حديثنا عن منطقة اليورو فأننا اليوم على موعد مع مؤشر IFO لمناخ الأعمال خلال الشهر الجاري و التوقعات تدور ببقائها حول المستويات السابقة، إذ من المتوقع أن يسجل 107.6 من السابق 107.2 ، أما عن قراءة المؤشر للأوضاع الراهنة من المتوقع أن تسجل 117.0 من 116.7 ، و أما عن القراءة المرتبطة بالتوقعات فمن المتوقع أن تظهر 99.0 من السابق 98.4.

    يترقب المستثمرين اليوم بشغف قرار الفائدة من البنك الفدرلي إذ من المتوقع أن بيقي سعر الفائدة المرجعي عند المستويات الصفرية لفترة زمنية محددة دعما لمستويات النمو أما عن سياسة التخفيف الكمي فمن المتوقع أن لا يقوم البنك بتوسيعها مع الإشارات الايجابية بأن الاقتصاد بدأ يسير بخطى ثابتة للعودة إلى المسار الصحيح.

    عزيزي القارئ، تبقى الأضواء على الاقتصاديات العالمية وسط موجه التباطؤ المسيطرة عليها ، و هذا ما دفع صندوق النقد الدولي لتخفيض التوقعات المسقبلية لنمو الاقتصاد العالمي.

  4. #114
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    انكماش الاقتصاد البريطاني بأسوا من التوقعات خلال الربع الرابع



    أظهرت القراءة المتقدمة للناتج المحلي الإجمالي خلال الربع الأخير من العام الماضي في المملكة المتحدة انكماشا عند 0.2% مقارنة بالقراءة السابقة خلال الربع الثالث 0.6% أما عن التوقعات فقد كانت بانكماش بنسبة 0.1%، في حين أن القراءة السنوية أظهرت نموا ً بنسبة 0.8% مطابقا للتوقعات أما عن القراءة السابقة فقد أظهرت نموا بنسبة 0.5%.

  5. #115
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    الاسهم الاوروبية تواصل خسائرها مع تراجع البنوك



    باريس (رويترز) - واصلت الاسهم الاوروبية خسائرها يوم الاربعاء حيث عمد المستثمرون الى البيع لجني الارباح في أسهم البنوك التي تأثرت سلبا جراء المخاوف من أن الضغوط على البنك المركزي الاوروبي لشطب حيازاته من السندات اليونانية قد تقوض قدرته على شراء ديون الدول الواقعة على أطراف منطقة اليورو.

    وفي الساعة 1109 بتوقيت جرينتش تراجع مؤشر يوروفرست 300 ‪ لاسهم الشركات الاوروبية الكبرى 0.9 بالمئة الى 1035.30 نقطة.

    وتعرضت أسهم شركات صناعة معدات الاتصالات لضربات أيضا بعدما جاءت أرباح ومبيعات اريكسون دون التوقعات في حين قالت الشركة ان مشغلي الشبكات سيواصلون توخي الحذر بشأن الانفاق في الاشهر القادمة.

  6. #116
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    قرار لجنة السوق المفتوح الفدرالية تجاه أسعار الفائدة



    صدر عن الاقتصاد الأمريكي قرار اللجنة الفدرالية المفتوحة التابعة للبنك الفدرالي الأمريكي بتثبيت أسعار الفائدة عند أدني مستوياتها علي الإطلاق بين مستويات الثبات عند الصفر و نسبة 0.25%، متوافقا بذلك مع توقعات المحللين التي أشارت لبقاء صانعي السياسة النقدية علي أسعار الفائدة عند مستوياتها المتدنية الحالية لدعم تعافي أكبر اقتصاد في العالم.

  7. #117
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    الفدرالي الأمريكي يتوقع بقاء أسعار الفائدة على ما هي عليه حتى العام 2014 .. ويطلق توقعات جديدة حيال التضخم والنمو البطالة



    أنهى أعضاء اللجنة الفدرالية المفتوحة اجتماعهم الذي دام ليومين اثنين لمباحثة قرار أسعار الفائدة، حيث أن التوقعات كانت تشير أن أسعار الفائدة ستبقى على ما هي عليه، وهذا ما جاء فعلاً في قرارهم، حيث تلاقى قرارهم مع التوقعات ليبقوا أسعار الفائدة بين 0.00 و 0.25%، مع العلم أن القرار جاء بإجماع الإعضاء وباستثناء العضو جيفري لاكر.

    وقد أكد البنك الفدرالي الأمريكي في البيان المصاحب للإعلان عن أسعار الفائدة على أن أسعار الفائدة ستبقى على ما هي عليه عند مستوياتها المتدنية التاريخية الحالية بين 0.00 و 0.25 بالمئة حتى أواخر العام 2014، وذلك لدعم عجلة التعافي والانتعاش في الولايات المتحدة الأمريكية، من خلال الإبقاء على سياسات البنك والقاضية بتيسير السياسات النقدية.

    وقد توقع البنك الفدرالي الأمريكي الحفاظ على "تكيف" سياساته النقدية مع الأوضاع الراهين، في حين عاود البنك الفدرالي الأمريكي التأكيد على أن الاقتصاد الأمريكي يواصل التوسع بوتيرة "معتدلة"، وسط بقاء معدلات البطالة في الولايات المتحدة عند مستويات مرتفعة.

    ومن ناحية أخرى فقد أشار البنك الفدرالي الأمريكي إلى أن مستويات إنفاق المستهلكين لا تزال تشهد تقدماً ملحوظاً، في حين أكد الفدرالي مجدداً على أن قطاع المنازل الأمريكي لا يزال ضعيفاً وتقبع أنشطته الاقتصادية ضمن مستويات مخيبة للآمال.

    وفي ما يتعلق بالتضخم، فقد أكد البنك الفدرالي الأمريكي مجدداً على أن معدلات التضخم في البلاد لا تزال تحت السيطرة، ولا تزال النظرة المستقبلية للتضخم على المدى البعيد مستقرة، وذلك وسط استمرار ضعف الأوضاع الاقتصادية في إثقال كاهل مستويات الأسعار بشكل عام.

    هذا ولا بد لنا من الإشارة إلى أن البيان أشار إلى أن الاقتصاد العالمي لا يزال يشهد المزيد من التباطؤ، في حين تواصل أنشطة قطاع العمل التحسن بشكل تدريجي، إلا أن ذلك لا يمنع بأن معدلات البطالة لا تزال مرتفعة، علماً بأن أزمة الديون الأوروبية تواصل إلقاء ظلالها السلبية على كافة اقتصاديات العالم الرئيسية.

    إذ لا يزال جمهور المستثمرين على مستوى العالم يشعر بحالة من القلق إزاء استمرار أزمة الديون الأوروبية، علماً بأن توقعات دخول منظقة اليورو في مستنقع الركود لا تزال قائمة، مما سيضعف الاقتصاد الأمريكي بالتأكيد، علماً بأن الفدرالي كان قد ألمح إلى أنه يمتلك الأدوات اللازمة لدعم الاقتصاد ودفع عجلة النمو عند الحاجة.

    وفي تمام الساعة 12:50 بتوقيت نيويورك، سجل مؤشر داو جونز الصناعي انخفاضاً بمقدار 7.50 نقطة أو 0.06% ليصل إلى مستويات 12668.25 نقطة، بينما ارتفع مؤشر S&P 500 في نفس الوقت ليصل إلى مستويات 1314.92 نقطة أي مرتفعاً بمقدار 0.27 نقطة أو 0.02%، وأخيراً ارتفع مؤشر النازداك بمقدار 16.40 نقطة أو 0.59% ليصل إلى مستويات 2803.04 نقطة.


    وقد أطلق الفدرالي الأمريكي عقب ذلك توقعاته الجديدة بخصوص معدلات النمو بداية ليشير بأن النمو للعام 2012 قد ينحصر بين 2.2 – 2.7% مقابل 2.5 – 2.9%، في حين قد تصل معدلات النمو في العام 2013 إلى ما بين 2.8 – 3.2% مقابل 3.0 – 3.5%، لتنحصر ما بين 3.3 – 4.0% مقابل 3.0 – 3.9% خلال العام 2014.

    وبما يخص معدلات البطالة، فقد توقع الفدرالي الأمريكي ان معدلات البطالة قد تنحصر بين 8.2 – 8.5% مقابل 8.5 – 8.7% خلال العام 2012، في حين قد تنخفض معدلات البطالة خلال العام 2013 لتنحصر بين 7.4 – 8.1% مقابل التوقعات السابقة والتي بلغت 7.8 – 8.2%، وأخيراً توقع الفدرالي بأن معدلات البطالة خلال العام 2014 ستنحصر بين 6.7 – 7.6% مقابل التوقعات السابقة والتي بلغت 6.8 – 7.7%.

    أما بالانتقال إلى التضخم فقد توقع الفدرالي الأمريكي أن معدلات التضخم الجوهرية للعام 2012 ستنحصر بين 1.5 – 1.8% مقابل 1.5 – 2.0%، في حين قد تنخفض خلال العام 2013 لتنحصر بين 1.5 – 2.0% مقابل 1.4 – 1.9%، وأخيراً قد تصل إلى ما بين 1.6 – 2.0% مقابل 1.5 – 2.0% خلال العام 2014.

  8. #118
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    عن الفائدة الاميركية وتصريحات رئيس الفدرالي


    الفدرالي ابقى الفائدة على مستواها المنخفض في اجتماع اليوم.
    عدل الفترة الزمنية المقدر بقاؤها على هذا المستوى من العام 2013 حتى اواخر العام 2014.
    الدولار تحت الضغط بردة فعل السوق الاولى.

    البيان الصادر عن المجتمعين أبرز التحسن المتواضع في الدورة الاقتصادية.
    سوق العمل يعطي اشارات ايجابية ولكن نسبة البطالة تبقى عالية.
    التوترات في اسواق المال العالمية تبقى مصدر خطر على النشاط الاقتصادي.
    سوق البناء يبقى على حاله الضعيفة.
    التصويت جرى على القرار بتسعة اصوات مقابل صوت واحد.

    +++

    التأكيد على وجود عدة مؤشرات ايجابية ظهرت مؤخرا.

    حاضرون لاتخاذ اجراءات دعم اقتصادي اضافية في حال برزت مؤشرات ضعف اقتصادي جديدة. اجراء شراء السندات لا زال خيارا مطروحا.

    التوقعات بالنسبة للنمو الاقنصادي لا زالت متواضعة ومن المبكر القول ان الاقتصاد الاميركي بات في وضعية قوية.

    اوروبا تمثل بوضع ازمتها الحالي مخاطر على الاقتصاد العالمي.

    بالنسبة لمستقبل الفائدة معظم أعضاء لجنة السياسة النقدية يرونها على 4.0 الى 4.5% بالمدى البعيد.

    بالنسبة للمدى المنظور راوحت آراء الأعضاء حول بقاء الفائدة على مستواها المنخفض بين الاعوام 2013 وال 2016. 11 من الاعضاء ال 17 يرون ان رفع الفائدة قبل العام 2014 غير مستحب. ثلاثة رأوا ان رفع الفائدة يجب ان يتم هذا العام وثلاثة فضلوا ان يحدث هذا في العام القادم. خمسة طالبوا بان يتم ذلك في العام 2014 و اربعة في العام 2015 واثنان في العام 2016.

    التوقعات بالنسبة للتضخم في السنوات القادمة مريحة وهو سيبقى على مستواه المنخفض. التوقعات لهذا العام بين ال 1.4 و 1.8%.
    التوقعات بالنسبة للمو لهذا العام بين 2.2 و 2.7%.
    البطالة لهذا العام تقديراتها بين 8.2 و 8.5%.
    التوقعات بالنسبة للبطالة كما التضخم والنمو تم تخفيضها عما كانت عليه في تقديرات الاجتماع السابق.

    الشفافية في السياسة النقدية وجب ان تتحسن تمشيا مع ما تعتمده بقية البنوك المركزية ..

    هدف الفدرالي الاول هو الدفع بالنشاط الاقتصادي قدما.

  9. #119
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    ميركل: قدرات المانيا ليست بلا نهاية



    قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في تصريح لصحيفة «تسود دويتشه تسايتونج» في عددها الصادر اليوم (الخميس): «علينا نحن الألمان أن نحرص على ألا تستنفد قوانا بسبب كل هذه المليارات ومظلات الإنقاذ، لأن إمكانياتنا ليست بلا نهاية، كما أن ذلك لا يساعد أوروبا». وأضافت: «نحن متضامنون ولكن علينا ألا ننسى مسؤوليتنا الشخصية».
    وجددت ميركل رفضها لتوسيع مظلة إنقاذ اليورو، وطالبت الدول المدينة باعتماد إجراءات إصلاحية أخرى أكثر قوة، وقالت: «ليس من المجدي أن نعد بالمزيد من الأموال دائما مع عدم مواجهة أسباب الأزمة». كما أكدت ميركل في الوقت ذاته حرصها على التطبيق الصارم للوائح الأوروبية الجديدة التي تحد من الاستدانة، وقالت: «إذا اتفقنا مئات المرات على خفض الديون وإقرار موازنات مستقرة فلا بد من تطبيق ذلك مستقبلا أو السماح بالمطالبة بتطبيقه».

    وتأتي تصريحات ميركل ردا على تزايد المطالبات من إيطاليا وصندوق النقد الدولي لألمانيا بتقديم المزيد من الدعم للدول التي تعاني من أزمة ديون وزيادة مخصصات صندوق إنقاذ اليورو الذي ينتظر له أن يكون دائما.

  10. #120
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    إجتماع تاريخي للفدرالي انتهى بمفاجأتين



    لأجتماع الفدرالي يوم أمس ميزة ونكهة. للمرة الأولى في تاريخ لجنة سياسته النقدية الممتدة الى مئة عام مضت يُتخذ قرار باعتماد الشفافية والإفراج عن توقعات الأعضاء المستقبلية في ما خص الفائدة. للمرة الأولى أيضا يخرج المجتمعون على الملأ بهدف محدد مقبول لديهم للتضخم. هدف التضخم للمدى البعيد هو حدود ال 2.0% في المرحلة الراهنة.

    في مقررات اجتماع الفدرالي ليوم أمس مفاجأتان أيضا لم تكونا بالحسبان.
    المفاجأة الأولى تتعلق بالفائدة التي ستبقى منخفضة لنهاية العام 2014 عوضا عن العام 2013 بحسب الرؤية السابقة. بعض الأعضاء، وهم الأقلية، طالبوا بتمديد الفترة الى العام 2015 والعام 2016.
    المفاجأة الثانية تتعلق بتجديد العمل ببرنامج الدعم الاقتصادي سواء بإعادة شراء السندات البعيدة المدى بواسطة عائدات السندات القريبة المدى المستحقة، او بتحريك المطابع من جديد.
    رئيس الفدرالي "برنانكي" ألمح الى ان هذا الخيار لن يكون مستبعدا، خاصة وان مستوى التضخم المنخفض لا ولن يقف عائقا أمام هذا القرار، والرهانات في السوق تزايدت حول احتمال ان يكون اجتماع الشهر المقبل هو الموعد لاتخاذه. رئيس الفدرالي لم يخفِ نواياه على هذا الصعيد، إذ قال بوضوح في مؤتمره الصحافي: " إن ملف التيسير الكمي الثالث لا يزال على الطاولة. ولكن حتى الساعة لم يُتخذ قرار بشأنه".

    كل ما تقدم عنى كلمة واحدة: الدولار بات مستهدفا الآن. الضغوط تكثفت عليه. النتيجة: تراجع مقابل جميع العملات الرئيسية . اليورو فوق ال 1.3100. هو لا يرتفع. الدولار يتراجع. الفارق بين الحالتين غير مُنكَر.

    وماذا عن جديد أوروبا؟
    هنا في القارة العجوز لا يزال الجرح اليوناني المفتوح في طليعة الأحداث المؤثرة. ممثلو القطاع الخاص سيعودون اليوم الى أثينا، ولكن لا مؤشرات واضحة على إمكانية حدوث اختراق في العقدة التي تقف عندها المفاوضات: نسبة الديون التي سيتم شطبها، ونسبة الفائدة على السندات الجديدة.
    ما يمكن قوله حاليا إن ارتفاعات اليورو ستكون مهددة مع كل ساعة تمر دون صدور أنباء مريحة. كل الذين اشتروا العملة الأوروبية وراهنوا على حلول خلال الاسبوع الماضي قد يبدأون بفقدان أملهم وسيعيل صبرهم شيئا فشيئا فيبدأوا بالهروب من السوق. اليقظة بالنسبة لليورو مطلوبة دوما لأن العوامل السياسية هي المؤثر الأول على تحركاته.

    ما تقدم من شروح يجد إثباتا له في تحركات البورصات الاوروبية ولاسيما الداكس الالماني . بالرغم من النتائج الباهرة التي ظهرت على مؤشر Ifo الالماني، وبالرغم من النتائج المماثلة لشركات مثل Apple - التي تنعكس عادة تفاؤلا حتى في السوق الأوروبي - فان السوق ظل مرتعشا أمام الهوة اليونانية التي يخشى الانزلاق اليها. حتى ولو أتت بداية اليوم إيجابية فليس من المستبعد أن تبقى الأرباح عرضة للانتكاس ما لم يظهر على الساحة الأوروبية ما يُسر الخاطر ويهدئ المخاوف.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •