google
twitter
facebook
twitter
google
forex

صفحة 8 من 19 الأولىالأولى ... 6 7 8 9 10 18 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 71 إلى 80 من 183

الموضوع: اخبار اوروبا واخبار حول العالم

  1. #71
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    بعد أسبوع حافل، يأخذ اليورو استراحة

    استطاع سعر صرف اليورو أن يحقق ارتفاعاً مقابل الدولار الأمريكي خلال جلسات الأسبوع الأربع الماضية دون توقّف، فقد انخفض التشاؤم في الأسواق المالية بعد أن نجحت العديد من الدول من أن تنفذ للأسواق و تطرح سندات بشكل ممتاز شمل انخفاضاً في التكاليف و ارتفاعاً في الطلب. رغم إهمال العديد من الأخبار و البيانات السلبية هذا الأسبوع المختصّة في أوروبا و المتّصلة مباشرة في أزمة الديون السيادية ;منها تهديدات بخفض التصنيف الائتماني لدول أوروبية من قبل مؤسسات تصنيف ائتماني، إلا أن المتداولون مع اقتراب انتهاء تداولات هذا الأسبوع، فضّلوا القيام ببعض عمليات جني الأرباح دفعت الدولار الأمريكي للارتفاع مقابل سلّة العملات الأجنبية.

    سوف تكون اليونان مجبرة على سداد ما قيمته 14.5 مليار يورو في وقت لاحق في شهر آذار المقبل، و المحادثات ما زالت جارية بين الحكومة اليونانية و بين الدائنين لها بما يخص هذه الديون و سعر الكوبون المستحق على الديون. و يفضّل المتداولون حالياً جني الأرباح في انتظار عطلة نهاية الأسبوع، فالثقة رغم أنها شملت الأسواق المالية وسط آمال في احتواء أزمة الديون و أن تكون أزمة الديون الأوروبية ذات تأثير محدود على الاقتصاد الدولي، إلا أن الثقة ما زالت ضمن التشاؤم العام، و القلق و الحذر ما زال يعتري المتداولين.

    هذا و قد حذّر الريس الفرنسي اليونان من أن أي تأخر أو تأجيل في اتخاذ القرارات بخصوص المحادثات مع القطاع الخاص الدائن، قد يكون سبباً تفاقم المشاكل لأن اليونان مثقلة في الديون.

    بيانات ألمانيا هذا اليوم كانت تميل للسلبية، حيث انخفضت أسعار المنتجين خلال شهر كانون الأول الماضي بمقدار 0.4% مما سبب انخفاضاً حاداً في نمو الأسعار على المؤشر السنوي لعام 2012، حيث ارتفعت الأسعار بما لا يزيد عن 4.0% فيما كانت التوقعات تظهر احتمال ارتفاع و نمو الأسعار بمقدار 4.6%، فيما القيمة السابقة لشهر تشرين الثاني 2011 كانت 5.2%.

    يسعى الاتحاد الأوروبي لحل الخلاف مع بريطانيا، حيث أن مفوّض الاتحاد الأوروبي المسئول عن تنظيم التمويلات المالية مع وزير المالية في المملكة المتحدّة يوم الاثنين القادم و ذلك من أجل حل خلاف يرتكز على تنظيم قطاع البنوك و التمويل و مخاوف بريطانيا من أن تفقد استقلالها المالي من خلال فقد الإشراف على مركزها المالي. فبعد رفض بريطانيا قامت الدول الأوروبية الأخرى في الاتحاد تمضي قدماً في معاهدة تستثني بريطانيا، و بتحديد أكثر، سوف تكون المناقشات حول قواعد الاتحاد الأوروبي التي تحدد نسبة رأس المال التي يتعيّن على الجهات المصرفية الاحتفاظ بها.

    اليورو مقابل الدولار الأمريكي

    بعد أن ارتفع سعر صرف اليورو هذا اليوم ليلامس الأعلى له عند مستوى 1.2985، عاد و انخفض بشكل حاد ليلامس الأدنى عند سعر 1.2888 دولار لليورو الواحد، و الانخفاض الذي حصل يعتبره التحليل الفني طبيعي و تصحيح، حيث أن أي تداول فوق مستوى 1.2875 يبقي على الاتجاه الصاعد وراداً لحظياً، و قد يكون التداول فوق ذلك المستوى دلالة على أن التصحيح محدود في المستويات التي تحققت اليوم.

    في الحقيقة، إن الأوضاع الأوروبية ما زالت على ما هي عليه، لكن مقدرة الدول الأوروبية على النفاذ إلى الأسواق الأولية لطرح السندات، و بعض البيانات الاقتصادية من العالم التي أظهرت بأن الاقتصاد الدولي يتباطأ لكن ليس بشكل حاد كما كان يخشى الكثيرون، قد يبقي على الميل الصاعد العام على اليورو إلا إذا شهدنا مستجدات سلبية من اليونان. لكن بما يخص الاتجاه العام، فما لم نرى تحسّناً حقيقياً في أوضاع الاقتصاد الأوروبي و تطورات من خلالها يتم احتواء أزمة الديون السيادية، فقد يبقى الضغط السلبي العام على اليورو مقابل الدولار الأمريكي

    الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي

    انخفض سعر صرف الجنيه الإسترليني أيضاً مقابل الدولار الأمريكي، لكن الانخفاض الذي شهده الجنيه الإسترليني محدود، حيث أن الجنيه الإسترليني ارتفع اليوم ليلامس الأعلى عند سعر 1.5500 لكنه عاد لينخفض ملامساً الأدنى عند سعر 1.5448 دولار للجنيه الإسترليني الواحد.

    إن ثبات تداول زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي ما دون سعر 1.5555 يبقي على احتمال الاتجاه الهابط، حيث أن ذلك المستوى يعتبر مقاومة هامة للاتجاه، و أي موجة صاعدة للجنيه يجب أن تثبت بأنها قادرة على تأكيد ثبات الزوج فوق ذلك المستوى، و إلا بقيت الضغوط السلبية. تجدر الإشارة إلى أن أنصار التحليل الفني يشيرون إلى أن كسر مستوى 1.5370 قد يكون دافعاً لحصول موجة هابطة على الزوج.

    ما قلل أيضاً هذا اليوم من تأثير ارتفاع سعر صرف الدولار أمام سلة العملات الأجنبية على سعر صرف الجنيه هو بعض البيانات الاقتصادية الإيجابية التي صدرت، و البيانات الاقتصادية التي صدرت اليوم أشارت إلى ارتفاع في مبيعات التجزئة البريطانية و نمو مقداره 0.6% خلال شهر كانون الأول الماضي ليغطّي الانكماش الذي حصل خلال شهر تشرين الثاني الذي قدّر بحوالي 0.5%، هذا و قد أظهرت بيانات مبيعات التجزئة السنوية لشهر كانون الأول الماضي التي تظهر عام 2011 كاملاً، نمواً مقداره 0.6%، و هذا ما يخرج القطاع من الانكماش.

    الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني

    استطاع الدولار الأمريكي الارتفاع هذا اليوم مقابل الين الياباني، لكن الارتفاع الذي تحقق اليوم يعتبر محدود جداً، حيث ارتفع الدولار من مستواه الأدنى 77.03 ليلامس الأعلى عند سعر 77.30 ين للدولار الأمريكي الواحد. لكن التداولات الحالية ما زالت تقع في مستويات تميل بشكل متواضع لصالح الدولار الأمريكي، و مع اقتراب سعر صرف الين الياباني نحو مستويات 76.50 خلال هذا الأسبوع، أصبح المتداولون أكثر قلقاً من تدخل من بنك اليابان لخفض سعر الين الياباني، فيما ارتفاع سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل سلّة العملات الأجنبية هذا اليوم بفعل عمليات جني الأرباح دفع به أيضاً لبعض الارتفاع مقابل الين الياباني.

  2. #72
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    المنطقة الأسيوية في أسبوع


    ساهمت المنطقة الأسيوية خلال الأسبوع المنقضي في انتعاش الثقة لدى المستهلكين مجدداً بعد أن أعلنت عن عدد من البيانات الاقتصادية الهامة التي كان لها تأثير كبير إلى جانب البيانات الاقتصادية عن الاقتصاد الأمريكي في إقبال المستثمرين مجددا على المخاطرة.



    سجلت طلبات الآلات الصناعية في اليابان انتعاشا واضحا خلال تشرين الثاني مما له مؤشرات إيجابية يكاد يكون أهمها رغبة الشركات اليابانية في توسيع رقعة استثماراتها على الرغم من ما تعانيه من ارتفاع قيمة الين. و ما تشكله في تراجع مستوى الصادرات و بالتالي معدلات الأرباح.



    صدر عن اقتصاد اليابان هذا الأسبوع بيانات طلبات الآلات الصناعية لشهر تشرين الثاني حيث جاءت مسجلة قراءة فعلية مرتفعة بنسبة 14.8%، مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت تراجعا بنسبة 6.9% في حين أشارت التوقعات ارتفاع بنسبة 5.1%. أيضا صدرت بيانات طلبات الآلات الصناعية السنوية خلال تشرين الثاني حيث جاءت مسجلة قراءة فعلية مرتفعة بنسبة 12.5%، مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت ارتفاعا بنسبة 1.5% في حين أشارت التوقعات ارتفاع بنسبة 3.8%.



    في هذا الإطار نشير أن الشركات اليابانية في ظل مواجهتها لموجات ارتفاع الين العنيفة التي عملت على تقلص أرباح هذه الشركات. خصوصا في ظل تردي أحوال الاقتصاد الأوروبي المتوقع أن تشهد منطقة اليورو ركودا اقتصاديا خلال هذا العام. و لكن تظل المؤشرات الإيجابية بالتصدي لهذه الأزمات عامل مبشر في الفترة القادمة.



    أما عن الاقتصاد الصيني فقد حقق نموا في نطاق ضيق خلال الربع الرابع يعد المستوى الأدنى في عشرة أرباع، نتيجة لتراجع مستوى الطلب على الصادرات خارجيا هذا فضلا عن ارتفاع أسعار المنازل التي ساهمت في خفض مستويات النمو أيضا.



    صدر عن اقتصاد الصين بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع حيث جاء مسجلا نموا بنسبة 2.0%، مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت نموا بنسبة 2.3%.



    من ناحية أخرى و على الرغم من وصول معدلات التضخم في الصين إلى حدود معقولة عند 4.1% إلا أن تصحيح مسار قطاع المنازل إلى جانب مقاومة التأثير السلبي العنيف لأزمة منطقة اليورو ستكون أهم تحديات القائمين على السياسة النقدية في الصين هذا العام لتحقيق معدلات نمو تتناسب مع طبيعة ثاني أكبر الاقتصاديات العالمية.



    بالمقابل ظهرت بوادر هذا الأداء الاقتصادي من خلال تراجع مستوى الصادرات الصينية خلال كانون الأول، حيث سجلت ارتفاعا بنسبة 13.4% مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت ارتفاعا بنسبة 13.8%. و هنا تتجه بعض التوقعات أن البنك المركزي الصيني قد يرفع مستوى سياسات التخفيف النقدي خلال النصف الأول من العام.



    و عن استراليا فقد سجل الاقتصاد الأسترالي فقد لعدد كبير من الوظائف على غير التوقعات التي أشارت على إضافة عدد أكبر من الوظائف، ذلك في وسط تراجع الاقتصاد العالمي و تأثيره على مستوى إنتاج الشركات و معدلات التوظيف و إضعاف الدولار الأسترالي من ناحية أخرى.



    صدر عن اقتصاد أستراليا بيانات معدل الوظائف لشهر كانون الأول حيث جاءت مسجلة قراءة فعلية مرتفعة بنسبة 5.2%، مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت ارتفاعا بنسبة 5.3% التي تم تعديلها لتسجل نسبة 5.2%. في حين أشارت التوقعات ارتفاع بنسبة 5.3%. أيضا صدرت بيانات التغير في الوظائف لشهر كانون الأول حيث جاءت مسجلة قراءة فعلية متراجعة بفقد 29.3 ألف وظيفة، مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت فقد 6.3 ألف وظيفة التي تم تعديلها لتسجل فقد 7.5 ألف وظيفة، في حين أشارت التوقعات إضافة 10.0 ألف وظيفة.



    نجد هنا أن الفارق كبير بين فقد الوظائف و بين التوقعات و نشير هنا أن هذا التراجع يعد الثاني على التوالي. في هذا الإطار ضمن هذه المعطيات و المعدلات المتدنية كان قرار البنك المركزي الاسترالي بخفض أسعار الفائدة بنحو 25 نقطة أساس إلى 4.25% و أنه كان قرارا حكيما في ظل الأداء المتراجع لمعظم دول الإقليم الآسيوي على إثر تداعيات أزمة الديون السيادية الأوروبية.

  3. #73
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    أسبوعاً حماسياً استفاد منه اليورو وسط تحسن مستويات الثقة التي انعكست من المزادات الناجحة للسندات الأوروبية

    شهدنا أسبوعاً مليئاً بالمزادات العلنية من دول منطقة اليورو و التي عكست تحسن مستويات الثقة في المنطقة، كما شهدنا انتعاش الأسواق خلال الأسبوع على الرغم من افتتاح الأسبوع على أصداء خبر تخفيض تصنيف تسع دول منطقة اليورو و تخفيض تصنيف صندوقها الهادف للاستقرار، إلا أن الأسواق لم تتأثر إثر هذه التخفيضات نظراً لانفراد ستاندرد أند بورز بهذه الخطوة، في حين استمر تركيز المستثمرين على مباحثات اليونان مع القطاع الخاص الحامل لسنداتها.

    شهدنا أسبوعاً حماسياً تحسنت فيه مستويات الثقة بشكل كبير و الذي انعكس على الأسواق المالية، لنشهد ارتفاع سعر اليورو مقابل الدولار إلى جانب ارتفاع سعر صرف الجنيه أيضاً، كما شهدنا ارتفاع مؤشرات الأسهم الرئيسية في مُختلف أنحاء القارة العجوز، وسط تراجع تكاليف الاقتراض على دول المنطقة، و ارتفاع مستوى الآمال بأن يُقدم القادة الأوروبيين حلول شاملة للأزمة.

    افتتحت الأسواق الأوروبية الأسبوع مقاومة لأثر التخفيض الذي قامت به وكالة ستاندرد أند بورز لتسع دول من منطقة اليورو شملت فرنسا و النمسا لتجردهم من تصنيفهم الممتاز، عدا عن اسبانيا و ايطاليا و اللتان خُفض تصنيفهم الائتماني أيضاً، و لم يقف الأمر على ذلك، بل قامت الوكالة أيضاً بخفض التصنيف الائتماني لصندوق الاستقرار المالي الأوروبي نظراً لانخفاض قيمة الدعم من فرنسا و النمسا نتيجة تخفيض تصنيفهم الائتماني.

    و لم يقف الأمر على وكالة ستاندرد أند بورز، فقد قامت كل من فيتش و موديز أيضاً باصدار التصريحات المحبطة و لكن دون اتخاذ قرار التخفيض، فقد أشار المدير العام اد باركر رئيس التصنيفات السيادية العالمية لوكالة فيتش في مؤتمر صحفي للوكالة بأنه من المحتمل أن يتم تخفيض التصنيف الائتماني لستة دول أوروبية بدرجة أو اثنتين بنهاية الشهر الجاري.

    وضعت فيتش أسبانيا , ايطاليا, ايرلندا, قبرص, بلجيكا , و سلوفينا تحت المراجعة السلبية في كانون الأول الماضي مع احتمالية لتخفيض التصنيف الائتماني، و ذلك مع فشل القادة الأوروبيين في التوصل إلى حل متكامل لأزمة الديون السيادية في منطقة اليورو، و أشار باركر بأن الوكالة ستأخذ بعين الاعتبار الاجراءات التقشفية التي أخذتها اسبانيا و لكن لا يزال قطاع البنوك و التمويلات العامة لا تعمل بشكل فعال.

    أما وكالة موديز، فقد صرحت بأن النظرة المستقبلية للتصنيف الائتماني الفرنسي الممتاز AAA يقع عليه ضغوط كثيرة نظراً للديون العامة المتزايدة للدولة و التزامتها العديدة، في حين أنه حتى الآن لا يزال التصنيف الفرنسي الممتاز قائماً إلى جانب النظرة المستقبلية إلا أنها قد تحدث التصنيف الفرنسي في نهاية الربع الحالي.

    و لكن، ما جلب انتباه المستثمرين طوال الأسبوع بشكل كبير هو حلقة المباحثات التي دارت بين الحكومة اليونانية و القطاع الخاص الحامل للديون اليونانية، في حين أشار المتحدث الرسمي باسم معهد التمويل الدولي IIF على ضوء وقف المحادثات التي جرت بين حاملي السندات اليونانية من القطاع الخاص والحكومة اليونانية حول صفقة تبادل السندات بأن المحادثات في مرحلة متقدمة و أنها ستصل إلى حل مناسب للطرفين، و ذلك بعد أن تم الاختلاف على قيمة العائد التي سيأخذها المستثمرين على السندات الجديدة التي سيتبدلونها بالقديمة.

    حيث توقفت المحادثات في الثالث عشر من كانون الثاني/ يناير بين القطاع الخاص و الحكومة اليونانية يعد نضال كبير للتوصل إلى اتفاق بشأن الكوبون و مدة استحقاق السندات جديدة لتحديد خسائر للمستثمرين، وهذا ما رفع من مستوى مخاطر وقوع اليونان في إفلاس خاصة و أن الدفعات للسندات اليونانية تستحق خلال شباط/فبراير القادم.

    أما عن ما كان له اللمسة السحرية على الأسواق المالية و الذي حسّن من مستويات الثقة بشكل عام، هو تراجع تكاليف الاقتراض على دول منطقة اليورو وسط مزادات بيع لسنداتها الحكومية خلال الأسبوع الماضي، و شهدت مُعظم السندات مستويات طلب قوية و نسب عوائد متراجعة مقارنة بالسابقة.

    فعقدت كل من اسبانيا و فرنسا و ألمانيا و اليونان و البرتغال مزادات بيع لسنداتها الحكومية، منها طويل الأمد و منها ما هو قصير الأمد، و قد كانت نتائج مُعظمها مرضي بشكل عام، و عكس مدى ثقة المستثمرين و عدم خوفهم من أزمة الديون و تداعياتها في الوقت الراهن و ثقتهم بالاجراءات التي قد يتخذها القادة في قمتهم القادمة في نهاية الشهر الجاري.

    فنبدأ باسبانيا التي باعت سنداتها الحكومية بقيمة 4.88 مليار يورو و هو أقل من المستويات المستهدفة عند 5 مليارات يورو، و شهدت الدولة تراجعاً في تكاليف الاقتراض بشكل عام و مستويات طلب قوية على الرغم من المخاوف المتواجدة في الأسواق، في حين قامت الحكومة اليونانية اليوم ببيع ما قيمته 1.625 مليار يورو مقارنة بالمستويات العليا المستهدفة عند 1.25 مليار يورو و لقيت السندات مستويات طلب بقيمة 3.63 مليار يورو ، و بلغ العائد على السندات ذات أمد استحقاق ثلاثة أشهر عند 4.64% مقارنة بالقراءة السابقة للمزاد الماضي عند 4.68%.

    كما قام صندوق الاستقرار المالي الأوروبي اليوم ببيع ما قيمته 1.5 مليار يورو ذات أمد استحقاق 6 أشهر في حين لاقى الصندوق طلبا على السندات بقيمة 4.66 مليار يورو، و بلغ معدل الطلب إلى العرض 3.1 مرة ، و سجل العائد 0.2664%.، في حين أشار مسؤولون أوروبيون بأن صندوق الاستقرار المالي الأوروبي يمتلك القدرة والكفاءة للتعامل مع أزمة الديون السيادية على الرغم من خسارته للتصنيف الائتماني الممتاز من قبل وكالة ستاندرد أند بورز.

    وقامت الحكومة الاسبانية أيضاً ببيع ما قيمته 6.6 مليار يورو من السندات الحكومية ذات أمد استحقاق 2016,2019,2022 مقارنة بالمستويات العليا المستهدفة عند 4.5 مليار يورو, و قد سجل العائد على السندات ذات أمد عشرة أعوام 5.403 % من 6.975%، في حين بلغ إجمالي ما باعته الحكومة الفرنسية 7.965 مليار يورو ذات أمد استحقاق عامين و ثلاثة أعوام و أربعة أعوام.

    كما تمكنت ألمانيا من بيع سندات ذات أمد استحقاق عامين بمقدار 3.44 مليار يورو بسعر فائدة تصل إلى 0.25%، هذا وقد انخفض معدل العائد يصل إلى 0.17% مقارنة بالمعدل السابق الذي بلغ 0.29% وهذا المزاد شهد ارتفاع في مستويات الطلب.

    أما عن البيانات الاقتصادية، فقد كانت ايجابية أيضاً لتشهد منطقة اليورو تراجعاً في مستويات التضخم و كما أنه قد تراجع في المملكة المتحدة أيضاً، و هذا ما يُعتبر أمر ايجابي و يُفسح المجال أمام البنوك المركزي لتعزز السياسات التحفيزية الداعمة للاقتصاد وسط هشاشة مسيرة النمو في كلا الاقتصادين.

    فقد صدرت القراءة السنوية لمؤشر أسعار المستهلكين في منطقة اليورو خلال كانون الأول لتُظهر 2.7% مقارنة بكلا من التوقعات و القراءة السابقة بنسبة 2.8%، و في بريطانيا تراجعت مستويات التضخم كما كان متوقعاً إلى 4.2% من 4.8% على الصعيد السنوي خلال كانون الأول، إلا أن معدل البطالة قد ارتفع في بريطانيا لأعلى مستويات منذ 16 عاماً مما قد يحد من مستويات الانفاق في الاقتصاد الملكي.

    و من جهة أخرى، شهدت مستويات الثقة تحسناً في منطقة اليورو و ألمانيا بشكل كبير، حيث صدرت قراءة مؤشر ZEW للأوضاع الراهنة في ألمانيا خلال شهر كانون الثاني لتُظهر ارتفاعاً أكبر من المتوقع وصل إلى 28.4 مقارنة بالقراءة السابقة 26.8، في حين أظهرت قراءة المؤشر للشعور العام اتجاه الاقتصاد تحسناً أفضل من المتوقع وصل إلى -21.6 مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت -53.8.

    و بجمع كل هذه العوامل، نرى بأن اليورو قد انتعش خلال هذا الأسبوع لتنتصر العوامل الايجابية هذه المرة و يستفيد منها اليورو، فقد افتتح اليورو مقابل الدولار هذا الأسبوع عند مستويات 1.26327 ليصل أعلى مستوياته خلال الأسبوع عند 1.29852، و كما هو الحال على الجنيه الاسترليني مقابل الدولار و الذي افتتح الأسبوع عند مستويات 1.52765 و حقق أعلى مستويات عند 1.55394.

  4. #74
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    الاقتصاد الأمريكي يختتم أسبوعاً مليئاً بالبيانات الاقتصادية ونتائج الشركات .. لتؤكد تلك التقارير مجتمعة على استمرار تحسن الاقتصاد


    واصل الاقتصاد الأمريكي إصدار المزيد من البيانات الاقتصادية في الأسبوع الماضي، والتي أظهرت المزيد من الدلائل عن ما آلت إليه الأمور في عجلة التعافي والانتعاش، لتؤكد تلك البيانات والتقارير على استمرار تحسن الاقتصاد الأمريكي، إلا أن أزمة الديون الأوروبية تواصل تصدر عناوين الأخبار حول العالم، مع الإشارة إلى أن بيانات الولايات المتحدة الخاصة بالأسبوع الماضي تلخصت في البيانات التضخمية، بيانات قطاع الصناعات التحويلية، بالإضافة إلى بيانات قطاع المنازل.



    وبغض الطرف عن البيانات التي صدرت عن الاقتصاد الأمريكي خلال الأسبوع الماضي، فقد سيطرت مستجدات الأوضاع الأوروبية على الساحة الاقتصادية، وبالأخص عقب قيام مؤسسة ستاندرد آند بورز بتخفيض التصنيف الائتماني لتسع دول أوروبية.



    وبالانتقال إلى البيانات التي صدرت عن الولايات المتحدة في الأسبوع الماضي، فقد استهلت الولايات المتحدة بياناتها مع قطاع الصناعات التحويلية، حيث شهدنا صدور قراءة مؤشر نيويورك الصناعي والخاصة بشهر كانون الثاني/يناير، حيث شهدنا ارتفاع المؤشر وبالتالي ارتفاع أنشطة قطاع الصناعة الأمريكي وبأعلى من التوقعات، مع الإشارة إلى أن قطاع الصناعة الأمريكي أظهر تحسناً ملحوظاً في الآونة الأخيرة، عقب انكماشه في الربع الثالث من العام الماضي 2011.



    كما وصدر عن الاقتصاد الأمريكي خلال الأسبوع الماضي بيانات مؤشر فيلادلفيا الصناعي والخاصة بالشهر ذاته، لتظهر تلك البيانات على ما جاء به مؤشر نيويورك بأن الأنشطة الصناعية توسعت لتصل إلى 7.3، إلا أنها جاءت بأدنى من التوقعات، مع الإشارة إلى أن بيانات قطاع الصناعة لم تقتصر خلال الأسبوع الماضي على بيانات شهر كانون الثاني/يناير، حيث أصدر الاقتصاد الأمريكي بيانات مؤشر الانتاج الصناعي، والذي أظهر تقدماً في أنشطته الخاصة بشهر كانون الأول/ديسمبر وبأدنى من التوقعات، وسط استمرار المعوقات المتمثلة بشكل رئيس في ارتفاع معدلات البطالة وتشديد شروط الائتمان.



    أما بيانات التدفقات النقدية في الولايات المتحدة الأمريكية والخاصة بشهر تشرين الثاني/نوفمبر، فقد ارتفعت بأعلى التوقعات، حيث شهدنا ارتفاع مجمل التدفقات النقدية في الولايات المتحدة الأمريكية خلال تلك الفترة وبأدنى من التوقعات، في حين ارتفع صافي التدفقات النقدية طويلة الأمد خلال الفترة ذاتها وبأعلى من التوقعات، مع العلم بأن الولايات المتحدة الأمريكية تستخدم صافي التدفقات النقدية طويلة الأمد لتغطية العجز في الميزان التجاري.



    وصولاً إلى البيانات التضخمية، فقد صدر عن الاقتصاد الأمريكي خلال الأسبوع الماضي قراءة مؤشري أسعار المنتجين والمستهلكين، حيث أكدت تلك المؤشرات مجدداً وعلى الصعيدين الشهري والسنوي خلال كانون الأول/ديسمبر على أن مستويات التضخم لا تزال تحت السيطرة، علماً بأن رئيس البنك الفدرالي الأمريكي بن برنانكي أشار مراراً وتكراراً إلى أن مستويات التضخم ستبقى تحت السيطرة خلال العامين المقبلين.

    ومن ناحية أخرى فقد حمل لنا الأسبوع الماضي بيانات تتعلق بأداء قطاع المنازل الأمريكي -ذلك القطاع الذي بدأ الأزمة المالية الأسوأ في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية منذ الحرب العالمية الثانية- خلال شهر كانون الأول/ديسمبر، حيث شهدنا استمرار ضعف أداء القطاع خلال تلك الفترة، حيث شهدنا انخفاض مؤشر المنازل المبدوء إنشائها وبأدنى من التوقعات، هذا إلى جانب انخفاض تصريحات البناء خلال الفترة ذاتها وبأعلى من التوقعات، الأمر الذي يؤكد على أن القطاع لا يزال يبحث عن استقراره المفقود، وسط ارتفاع معدلات البطالة في البلاد، تشديد شروط الائتمان، ناهيك عن ارتفاع قيم حبس الرهونات العقارية، لتواصل تلك العوامل إثقال كاهل قطاع المنازل الأمريكي، مع الإشارة إلى أن البنك الفدرالي أشار في العديد من المناسبات مؤخراً على أن قطاع المنازل لا يزال ضعيفاً، ويقبع ضمن مستويات مخيبة للآمال.

    وبالحديث عن أداء الأسواق في الأسبوع الماضي فقد ارتفعت أسواق الأسهم مطلع الأسبوع الماضي، بسبب التفاؤل حيال أزمة الديون الأوروبية تارة، وتارة أخرى بسبب النتائج التي صدرت عن شركات أمريكية كبرى، بعضها جاء بأفضل من التوقعات، وبعضها الأخر بأسوأ من التوقعات.

  5. #75
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    اليونان توشك على التوصل إلى اتفاق مع القطاع الخاص حول كمية الخسائر وفقا للتقارير الإخبارية

    بعد أن تم استئناف المحادثات بين الحكومة اليونانية و حاملي السندات يوم الجمعة و لليوم الثالث على التوالي، ذكرت رويترز أن هنالك فرص للتوصل إلى اتفاق قريبا وفقا لما ذكر أفراد مقربين من طاولة المفاوضات.

    حسب رويترز، من المحتمل أن يكون الطرفين قد توصلوا إلى اتفاق أولي يوم الجمعة، لكن سيتم مباحثه التفاصيل خلال عطلة نهاية الأسبوع.

    إذ تعود أهمية هذا الاتفاق إلى أنه سيمنع اليونان من الانهيار كما كان متوقعا في السابق، و أنه سيسهل حصول اليونان على الحزمة التالية من المساعدات المالية من قبل الإتحاد الأوروبي.

    في بادئ الأمر توجه حاملي السندات للمفاوضات للموافقة على خسارة تصل إلى 50%، لكن التقارير الأولية التي نقلتها رويترز عن مصادرها تشير إلى أن الاتفاق ربما سيكون لتقبل خسارة تصل إلى 65 - 70%، و أن العائد على السندات ذات أجل 30 عاما سيصل إلى 4.0%.

  6. #76
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    تقرير: وكالة تصنيف أوروبية تنافس ستاندرد اند بورز وموديز في 2012


    ميلانو (رويترز) - أبلغ رجل الاعمال الالماني رولاند برجر صحيفة ايطالية أن خططا لاطلاق وكالة تصنيفات أوروبية لمنافسة ستاندرد اند بورز وموديز وفيتش قد بلغت مراحل متقدمة وأن مؤسسة خاصة جديدة قد تبدأ العمل قريبا وربما في النصف الاول من العام الحالي.

    وقال مؤسس شركة رولاند برجر الاستشارية لصحيفة كورييري ديلا سيرا انه يأمل أن تكون شركة خاصة جديدة غير هادفة للربح جاهزة في "النصف الاول أو الاشهر التسعة الاولى من العام".

    وقالت الصحيفة في عدد يوم السبت ان برجر الذي يعمل على اقناع الحكومات والشركات الاوروبية لحشد التأييد وجمع التمويل لانشاء وكالة جديدة يأمل في جمع 300 مليون يورو من رأس المال الضروري من مستثمرين أوروبيين بحلول ذلك الوقت.

    وقال برجر "يتعلق النموذج المقترح بوكالة يدفع فيها ثمن الخدمة العملاء الراغبون في الحصول على نتائج موثوقة وموضوعية."

    ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من مسؤولي شركة رولاند برجر للاستشارات الاستراتيجية.

    وينتقد صناع السياسات الاوروبيون وكالات ستاندرد اند بورز وموديز وفيتش في خضم أزمة ديون منطقة اليورو قائلين انها تعجلت خفض التصنيفات الائتمانية لدول الاتحاد الاوروبي المثقلة بالديون رغم برامج الانقاذ والتقشف.

    وفي وقت سابق هذا الشهر خفضت ستاندرد اند بورز التصنيفات الائتمانية لتسع من دول منطقة اليورو حيث نزعت عن فرنسا والنمسا تصنيفهما الممتاز ‪ AAA‬ لكنها أبقت على تصنيف ألمانيا دون تغيير.

    وقالت الصحيفة ان خطة برجر للوكالة الجديدة التي سيكون مقرها في هولندا تلقى تأييدا من المفوضية الاوروبية وحكومات في أوروبا اضافة الى الصين وبعض الدول العربية أيضا.

  7. #77
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    دائنو اليونان يغادرون اثينا دون اتفاق واستمرار المحادثات



    لندن/أثينا (رويترز) - قال مصدر قريب من المفاوضات لرويترز ان رؤساء وفود الجهات الخاصة الدائنة لليونان غادروا اثينا يوم السبت دون التوصل الى اتفاق بشأن خطة مبادلة الديون التي تعتبر اساسية لتجنب عجزها عن السداد.

    وقالت المصادر ان فريقا فنيا بقي في العاصمة اليونانية لاعداد التفاصيل وستستمر المفاوضات عبر الهاتف لكن من غير المرجح التوصل الى اتفاق قبل اجتماع مهم يوم الاثنين لوزراء مالية منطقة اليورو.

    وكان مسؤولون يونانيون يتوقعون ان يعقد تشارلز دالارا مدير معهد التمويل الدولي الذي يتفاوض باسم الدائنين اجتماعات يوم السبت لكنه غادر في وقت سابق يوم السبت متوجها الى باريس.

    ونفى معهد التمويل الدولي ان يكون دالارا ومستشاره جان ليميير غادرا فجأة وقال انهما لديهما ارتباطات شخصية.

    وقالت مصادر قريبة من المفاوضات انه بعد عدة جولات من المحادثات التي عقدت في الفترة من الاربعاء وحتى الجمعة تتجه اليونان والجهات الخاصة الدائنة الى التوصل لاتفاق سيتعرض فيه الدائنون الى خسائر تتراوح بين 65 و70 في المئة.

    وقالت المصادر ان الكثير من التفاصيل لم تحل حتى الان ومن بينها الجوانب القانونية للاتفاق.

    وقال مصدر قريب من المحادثات "المناقشات ستستمر عبر الهاتف ... لكن من غير المحتمل التوصل الى اتفاق قبل الاسبوع القادم ان كان من الممكن التوصل الى اتفاق". وأضاف "الامور معقدة ونقترب أكثر من الاتفاق بشأن الارقام لكن مازال هناك الكثير من العمل امامنا."

    وسيتحول قدر كبير من الاهتمام الان الى اجتماع وزراء مالية منطقة اليورو في بروكسل والى نظرة المانيا أكبر مانح للقروض في الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي الى ما تحقق من تقدم في محاثات مبادلة الديون.

    وتريد الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي وخاصة المانيا التأكد من ان الاتفاق سيعيد الاحوال المالية لليونان الى مسار مستدام قبل ان توافق على خطة انقاذ جديدة تتكلف 130 مليار يورو تعتبر اساسية لتجنب عجز فوضوي عن السداد.

    ويتوقف حجم الاموال التي تحتاج اليها اثينا من المقرضين الرئيسيين على تفاصيل اتفاق مبادلة الديون.

    من صوفي ساسارد ودينا كرياكيدو
    [/COLOR][/SIZE][/B][/CENTER]

  8. #78
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    376

    افتراضي

    مشكوور جدا

    مجهود رائع
    عن أبي هريرة - رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وعلى آله وسلم-: ((من قال سبحان الله وبحمده مائة مرة حطت خطاياه، وإن كانت مثل زبد البحر)) متفق عليه

  9. #79
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اسامة مشاهدة المشاركة
    مشكوور جدا

    مجهود رائع
    تسلم اخي .. الشكر لله

  10. #80
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    920

    افتراضي

    وكالة تصنيف اوروبية في العام الحالي

    أبلغ رجل الاعمال الالماني رولاند برجر صحيفة ايطالية أن خططا لاطلاق وكالة تصنيفات أوروبية لمنافسة ستاندرد اند بورز وموديز وفيتش قد بلغت مراحل متقدمة وأن مؤسسة خاصة جديدة قد تبدأ العمل قريبا وربما في النصف الاول من العام الحالي.
    وقال مؤسس شركة رولاند برجر الاستشارية لصحيفة كورييري ديلا سيرا انه يأمل أن تكون شركة خاصة جديدة غير هادفة للربح جاهزة في "النصف الاول أو الاشهر التسعة الاولى من العام".


    وقالت الصحيفة في عدد يوم السبت ان برجر الذي يعمل على اقناع الحكومات والشركات الاوروبية لحشد التأييد وجمع التمويل لانشاء وكالة جديدة يأمل في جمع 300 مليون يورو من رأس المال الضروري من مستثمرين أوروبيين بحلول ذلك الوقت.

    وقال برجر "يتعلق النموذج المقترح بوكالة يدفع فيها ثمن الخدمة العملاء الراغبون في الحصول على نتائج موثوقة وموضوعية."

    ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من مسؤولي شركة رولاند برجر للاستشارات الاستراتيجية.

    وينتقد صناع السياسات الاوروبيون وكالات ستاندرد اند بورز وموديز وفيتش في خضم أزمة ديون منطقة اليورو قائلين انها تعجلت خفض التصنيفات الائتمانية لدول الاتحاد الاوروبي المثقلة بالديون رغم برامج الانقاذ والتقشف.

    وفي وقت سابق هذا الشهر خفضت ستاندرد اند بورز التصنيفات الائتمانية لتسع من دول منطقة اليورو حيث نزعت عن فرنسا والنمسا تصنيفهما الممتاز ‪ AAA‬ لكنها أبقت على تصنيف ألمانيا دون تغيير.

    وقالت الصحيفة ان خطة برجر للوكالة الجديدة التي سيكون مقرها في هولندا تلقى تأييدا من المفوضية الاوروبية وحكومات في أوروبا اضافة الى الصين وبعض الدول العربية أيضا.
    رويترز.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •