google
twitter
facebook
twitter
google
forex

صفحة 7 من 14 الأولىالأولى ... 5 6 7 8 9 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 70 من 137

الموضوع: لكل مبتدا

  1. #61
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي قواعد المتاجرة بالدايفرجنس

    مقدمة :-
    معظم المتاجرين فى سوق العملات و البورصات الاخرى تعتمد على المتاجرة باستخدام المؤشرات المختلفة ولكن المؤشرات بشكل عام تتبع حركة السعر لذلك تعطى نسبة عالية جدا للدخول الغير صحيح مما يؤدى الى خسائر متلاحقة لذلك نجد الاستفادة الاكبر من هذه المؤشرات هو ما يطلق عليه الدايفرجنس .

    التعريف :-
    الدايفرجنس هو الاختلاف ما بين حركة السعر و حركة المؤشر .

    المؤشرات المستخدمة :-
    1- Rsi
    2- Stockastic
    3-momentum
    4-osma
    كل هذه المؤشرات بالاعدادات التقليدية بالاضافة الى التركيز على هذه المؤشرات الاربعة المذكورة فقط .

    الفريمات المستخدمة :-
    1- شارت الساعة ( فى حالات مع الترند فقط زيادة فى ثقة الدخول ).
    2- شارت اربع ساعات فى جميع الحالات .
    3- شارت الديلى .


    قواعد الدايفرجنس :-

    ( بشكل عام فى حالات الشراء بنشتغل على قيعان السعر و قيعان المؤشر فقط و فى حالة البيع بنشتغل على قمم السعر و قمم المؤشر فقط )
    ( الرسم بيكون باستخدام قمتين أو قاعين على السعر و على المؤشر )

    اولا :- حالات الدايفرجنس مع الترند ( With Trend )

    *** حالة الشراء ( التركيز على القيعن فقط )

    بالنسبة للسعرالقاع الثانى اكبر ( اعلى ) من القاع الاول ،،
    بالنسبة للمؤشر القاع الثانى اصغر ( اقل ) من القاع الاول ،،

    *** حالة البيع ( التركيز على القمم فقط )

    بالنسبة للسعر القمة الثانية اصغر ( اقل ) من القمة الاولى ،،
    بالنسبة للمؤشر القمة الثانية اكبر ( اعلى ) من القمة الاولى ،،

    ثانيا :- حالات الدايفرجنس عكس الترند ( Against Trend )

    ( ظهور الدايفرجنس فى عكس الترند دليل قوى على انتهاء الترند الحالى وبداية ترند جديد)

    ### حالة الشراء ( التركيز على القيعن فقط )

    بالنسبة للسعر القاع الثانى اصغر ( اقل ) من القاع الاول ،،،
    بالنسبة للمؤشر القاع الثانى اكبر ( اعلى ) من القاع الاول ،،،

    ### حالة البيع ( التركيز على القمم فقط )

    بالنسبة للسعر القمة الثانية اكبر ( اعلى ) من القمة الاولى ،،،
    بالنسبة للمؤشر القمة الثانية اصغر ( اقل ) من القمة الاولى ،،،


    ( مرفق صورة كل هذه الحالات )


    طريقة الاستخدام :-
    1- فى حالات مع الترند

    بعد ظهور الدايفرجنس
    &&& الشراء من اقرب نقطة دعم ( مش شرط يكون مستوى قوى )
    &&& البيع من اقرب نقطة مقاومة ( مش شرط يكون مستوى قوى )

    (( الاستوب المناسب 35 نقطة الهدف من 50 الى 80 نقطة ))

    2- فى حالات عكس الترند

    بعد ظهور الدايفرجنس
    &&& الشراء من اقرب مستوى دعم ( لابد ان يكون مستوى قوى )
    &&& البيع من اقرب مستوى مقاومة ( لابد ان يكون مستوى قوى )

    (( الاستوب المناسب 50 نقطة و الهدف 100 الى 150 نقطة ))
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  2. #62
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي

    إعمل ، ولكن باستراتيجية سليمة


    اجل ، ان كل ربح تحقق في تجارة البورصة ،
    انما جاء نتيجة اتباع استراتيجية علمية موضوعية يقبل بها المنطق ،
    ويقرها العقل السليم ؛ وان هو كان على غير ذلك ، فما هو الا ربحا سريعا ،
    قائما على الصدفة والحظ ، وعلى الصدفة والحظ فقط ؛

    إذ سرعان ما ينجح السوق غدا في استرجاع ما يكون قد وفره لك الحظ اليوم ،
    وقد ينجح في استرجاعه مضاعفا مرة ومرات .


    وما تراها عزيزي القارئ تكون هذه الستراتيجية السليمة ؟

    وما تراها تكون ركائزها المتينة المحققة لربح مستمر ومتنام ؟

    وكيف السبيل لبلوغ كنه أسرارها و جوهر خفاياها ؟


    لطالما سمعنا قول قائل :
    انا اقدّر ان الفرنك الى صعود لذلك ساشتريه مقابل الدولار .

    ولطالما وصل الى مسمعنا سؤال سائل :

    ماذا تقدّر لليورو مقابل الدولار ؟ أصعود ام تراجع ؟


    أنا أقدّر . أنت ماذا تقدّر . تقديرات . تقديرات . تقديرات .

    الوعاء ينضح بما فيه . الكلمة توحي بما تحتويه .


    هو تقديرٌ ، منك ومني . تقديرٌ يعني تخمينٌ . تخمينٌ إن هو إلا ظنٌ .
    والظنٌ عكس اليقين . وفيه مغامرة ، ورهانٌ ، بل قل فيه مقامرة .

    ماذا يعني أن تقدّر صديقي القارئ ؟

    ما الدافع الذي جعلك تقدّر ؟

    ولماذا قدّرت أنّ الفرنك الى ارتفاع ؟


    طبعا انت لا تعرف لسؤالي جوابا .

    او انك تعرفه وتخجل من البوح به .

    تخجل؟

    نعم تخجل بكل تاكيد . لا ، لا ، أنا لم أخطئ الكلمة . أنا لا أقصد إهانة ،
    ولكنني أعني ما أقول .


    انت تخجل بشرح المعطيات التي تدفعك لان تعتقد بأن الفرنك أو غيره
    من العملات يسير الى ارتفاع او انخفاض . انت تخجل لانك ،لا تعتقد ،

    بل تتمنى ،

    نعم تتمنى ان يرتفع الفرنك . انت تحب ان يحصل ما تتمناه . أنت لا تستطيع التقدير .
    أنت لست في وضع يسمح لك بالتقدير . لأن معلوماتك قليلة ، هزيلة ،
    لا يمكن لاي تقدير مبني عليها ان يكون صائبا وصحيحا .

    لذلك بنيت تقديرك على ظن باهت اللون ،وظنك على تمن شاحب المرأى ،
    وأمنيتك على سراب ، لا بد ان يزول أمام أول شعاع شمس .


    لقد خالجك شعور ناعم بالربح .

    ومن لم يخالجه هذا الشعور ؟

    لقد دغدغت أحاسيسك نبضات حريرية ناعمة ،
    نبضات فرح ناتج عن الحصول على مال سهل .
    نبضات الفرح هذه حولتها انانيتك الى حقيقة .
    وترجمتها محبة ذاتك الى واقع ،دون ان تعرف ، ودون ان تحسّ ، بأنها مبنية على ظنّ ،

    وعلى ظنّ ليس الا .

    أنت تريد أن تربح ، عزيزي القارئ .

    بل قل تتمنى لو أنك تربح .

    ولكي يتمّ لك هذا لا بدّ أن تفعل شيئا. لا بد أن تشتري شيئا ما.
    ولا بدّ أن يرتفع هذا الشيء. إذن فليكن الفرنك . أنت تقدر أنه سيرتفع ،
    لأنك تريد له أن يرتفع .

    لأن عقلك الباطني المتآمر مع مخيلتك ، المترجمة لأحاسيسك ،
    والناقلة لأمانيك أوحى لك بأن ترفع الفرنك ليتم الربح . وها أنت تأتمر له ،
    إئتمار الاعمى للمبصر ؛ وترتهن له ، ارتهان التابع للمتبوع .

    هذه الأحاسيس صارت جزءا منك . أمست تملأ عليك حياتك .
    هي ترافقك في كل لحظة .هي انيسك في وحدتك ، وجليسك في وحشتك .

    انت تخاف ان تفقدها . تفتقدها ان لم تحسّها . تخاف عليها . تريدها حقيقة .
    تتمنى لو تستطيع ملامستها . تحولها الى واقع ، الى قناعة . بمخيلتك ،
    بظنك ، باعتقادك ، بتقديرك ، وها نحن قد وصلنا . بتقديرك ،

    اذن لا بد لك ان تقدّر ، لا بد لك ان تنحت صنما ، لتعجب بشكله الى حد العبادة .

    لقد وقعت في الفخ .

    قل لي ما هي الاستراتيجية التي جعلتك تقدر ان الفرنك او غيره الى ارتفاع ؟

    لماذا اسرعت الى جهاز الكمبيوتر وسجلت أمر شراء الفرنك ؟


    قل لي ما هي المعطيات العقلية ، العلمية ، الموضوعية ، المنطقية ، المقنعة ،
    التي جعلتك تقدر ما قدرت ، وتنسج ما نسجت ، وتفعل ما فعلت ؟

    قل لي لماذا اخترت الفرنك دون غيره من العملات لترفعه وترتفع معه ؟


    ألم يكن اختيارك له مبنيا على خبر سمعته في قناة فضائية -
    وما أكثر ما تنقل من اخبار - ، أو قرأته في صحيفة محلية ؟

    ألم تكن مستعدا لرفع الدولار ايضا لو ان الصدفة حملتك الى سماع خبر ما ،
    أو تصريح ما ، أو تقرير ما غير الذي سمعته ؟

    لا ،

    انت لن تستطيع الكثير لإقناعي . انت لم تتصرف انطلاقا من استراتيجية ،
    ولكن من رغبة . انت لن تربح صديقي ، وان ربحت فلن أهنئك على ما حققت ،
    لأن ربحك وليد صدفة ولا يد لك في تحقيقه البتتة .


    وعلى أي ربح سأهنئك إذن ان لم يكن على هذا ؟

    سرٌ لا بدّ أن أفشيه لك في يوم ،
    أرجو ألا يكون بعيدا....

    منقول
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  3. #63
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي كيفية التعامل مع الأحداث و الأخبار و العوʏ

    كيفية التعامل مع الأحداث و الأخبار و العوʏ

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم
    احبتي المستثمرين سوف اقوم بوضع شرح مفصل لجميع الاخبار

    التي تهم كل مستثمر في الأسواق العالمية لزيادة معلوماته في كيفية التعامل مع الأحداث و الأخبار و العوامل التي تؤثر على التغيير في أسعار أهم الأسهم و السندات و العملات.

    اتمنى ان تفيدكم وحظ موفق



    المشاريع السكنية الجديدة New Home Sales
    التعريف:
    تقيس المشاريع السكنية الجديدة عدد الوحدات السكنية التي تبنى في بداية كل شهر .
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    هذا( التأثير المتموج ) له تأثير مضاعف و قوي على الإقتصاد, و كذلك على الأسواق وعلى استثماراتك. و بتتبع البيانات الإقتصادية مثل ( المشاريع السكنية الجديدة ) يستطيع المستثمرون كسب أفكارإستثمارية محددة أو معينة بالإضافة الى التوجيه الواسع لإدارة إستثماراتهم.
    بناؤو المنازل لا يبدؤون بعمل بناء جديد ما لم يكونو واثقين انه سوف يباع بعد البناء أو حتى قبل الإنتهاء من بناءه . و التغيرات في نسبة المشاريع السكنية قد تدل على نسبة الطلب للبيوت و مجريات أعمال البناء, في كل مرة يبدأ بناء جديد يرتفع عدد وظائف البناؤون , و هذا الإرتفاع في عدد الوظائف يؤدي الى إرجاع المدخول الى الإقتصاد, و عندما يباع البناء الجديد هذا يولد ربحاً للباني و يعطي المشتري عددا كبيراً من فرص الإستهلاك, الثلاجات , البرادات, الغسالات, و الأثاث... وهذا فقط عينة من الحاجات التي يصرفها المشتري الجديد من أمواله لهذه المشتريات, فهذا التأثير التموجي للإقتصاد يكون هاماً جداً و خاصة لأن أكثر من مائة ألف عائلة جديدة في مختلف انحاء أميركا تصرف هكذا كل شهر.
    بما ان الخلفية الإقتصادية هي المؤثر الأكبر على الأسواق المالية , فيكون بذلك ثأثير المشاريع السكنية الجديدة مباشراً على السندات و السلع, فبيانات و معطيات ( المشاريع السكنية الجديدة) تحمل أدلة ثمينة لمعرفة إتجاهات شركات تعهدات البناء, و شركات القروض العقارية , و شركات الأدوات المنزلية بكافة أنواعها, وكذلك على أسعار الخشب , و الأدوات المعمارية و آلات البناء.
    .

    2-
    حالة التوظيف Employment Situation
    التعريف:
    إن حالة التوظيف هي مجموعة مؤشرات لسوق العمالة, يقيس"معدل البطالة" عدد عاطلي العمل كنسبة مؤية من قوة العمل .
    يحسب توظيف قائمة رواتب عدد الموظفين" غير المزارعين" ذوي الرواتب الذين يعملون نصف الوقت أو موظفي الدوام الكامل في كافة القطاعات و أعمال المؤسسات الحكومية , و معدل اسبوع العمل يتكون من عدد ساعات العمل التي قد تمت في جميع القطاعات ما عدا الزراعية, و معدل مداخيل الساعة تكشف الإجرة الأساسية (بالساعة) للصناعات الرئيسية كما أشيرت في قوائم رواتب غير المزارعين.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    إذا كان هناك تقرير إقتصادي يستطيع تحريك الأسواق, فهذا هو! إن التوقع على وول ستريت كل شهر واضح, و ردود الأفعال مثيرة , والمعلومات للمستثمرين ثمينة. و بإستطلاع بسيط على معدل البطالة يستطيع المستثمرون أخذ سيطرة أكثر إستراتيجية من إستثماراتهم و يمكنهم إستغلاال فرص الإستثمار الفريدة التي تظهر في أغلب الأحيان قرب صدور هذا التقرير.
    تعطي بيانات التوظيف التقرير الأكثر شمولية على كمية عدد الناس الذين يبحثون عن عمل, كم عدد الموظفون الحاليون, وكم يقبضون من رواتب, وعدد الساعات التي يعملون بها,. هذه الأعداد و التقارير هي أفضل وسيلة لقياس الوضع الحالي و الإتجاه المستقبلي للإقتصاد, وهذه البيانات تزودنا أيضاً على إتجاهات الأجور, و التضخم على قائمة الأعداد للإحتياط الفيدرالي, فرئيس المصرف الإحتياطي الفيدرالي آلن غرينسبان يتحدث عن هذه البيانات كثيراً و يترقب تضخمها بإستمرار.
    بتتبع بيانات الوظائف, يستطيع المستثمرون معرفة درجة الشدة في سوق العمالة, فإذا تضخم الأجر أصبح مهدداً للأسواق وهذا يؤدي بالطبع لرفع اسعارالفائدة , و أما السندات و أسعار الأسهم فستهبط, فلا شك أن المستثمرين الوحيدين الرابحين هم الذين راقبوا تقرير العمالة و عدّلوا إستثماراتهم لتوقع هذه الأحداث.


    3-
    طلبات السلع المعمرة Durable Goods Ordersالتعريف:
    طلبات السلع المعمرة , هي طلبات البضاعة المنتجة محلياً , سواء كانت للتسليم الفوري أو المستقبلي.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    من الضروري للمستثمرون مراقبة الحالة الإقتصادية وذلك لمعرفة إتجاهات و توقعات نتائج إستثماراتهم, فبالنسبة لسوق الأسهم فهي تتطلب حالة إقتصادية مرتفعة و جيدة مما يؤدي لرفع أسعار الأسهم و من هنا تكون مرابح الشركات الضخمة, أما سوق السندات فيهتم بسرعة النمو الإقتصادي الذي يهيء ويؤدي الى التضخم, و بتتبع هذه البيانات الإقتصادية يعرف المستثمرون ماهي الخلفية الإقتصادية لهذه الأسوق ومن ثم خلفية إستثماراتهم.
    طلبات السلع المعمرة تحدد كيفية عمل المصانع في الأشهر القليلة, وهذه البيانات و التقارير لا تعطينا فقط فكرة عن المطلب على السيارات و البرادات و لكن أيضاً على إستثمارات العمل بحد ذاته, فعندما تقرر الشركات أن تنفق أكثر على الأجهزة و غيرها من الرأسمال فهم من الواضح ينعمون بنمو مستمر في عملهم, فالإنفاق المتزايد على السلع الإستثمارية يهيء الى طاقة عظيمة من الإنتاج في البلاد و يخفض الفرص للتضخم, و هذا يعلم المستثمرون كيفية وضع التوقعات للقطاع الصناعي و الذي هو جزء كبير و مهم من الإقتصاد العام و الذي بدوره يؤثر على إستثمارك.


    4-
    الدخل و النفقات الشخصية Personal Income & Outlays
    التعريف:
    الدخل الشخصي: هو قيمة مجموع الدخل الذي حصل عليه أو استلمه الفرد من كل المصادر.
    النفقات الشخصية : تتضمن جميع مشتريات المستهلك للسلع المعمرة و الغير معمرة و الخدمات.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    بيانات النفقات و الدخل الشخصي هي طريق آخر ومفيد لقياس قوة الإقتصاد و إتجاهاته, فالدخل المادي يعطي العائلة القوة للصرف أو لتوفير المال . و هذا الإنفاق هو ما يساعد على نمو الأقتصاد , اما المدخرات ( او توفير المال) ففي أغلب الأحيان تستثمر في الأسواق المالية و تستطيع رفع أسعار الأسهم و الندات على السواء, وحتى اذا وضعت هذه المدخرات فب حساب مصرفي فإن جزء من تلك الأموال يستعمل من قبل المصرف من أجل القروض و هذا يساهم في النشاط الإقتصادي .
    إن جزء من تقريرهذا الإستهلاك( النفقات) يربط مباشرة ً الى الإقتصاد , و هو الذي يحدد عادةً مجرى الأسواق, و يحسب إنفاق المستهلكين ثلثي الإقتصاد, فلكي تحصل على نتائج ناجحة في إستثماراتك فمن الضروري أن تتابع هذه التقارير و الصفحات.



    5-
    مجموع الناتج المحلي الإجمالي Gross Domestic
    Product (GDP)

    التعريف:
    إن مجموع الناتج المحلي الإجمالي هو المقياس الأوسع للنشاط الإقتصادي الكلي و يحيط كل قطّاع الإقتصاد.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    لأن مجموع الناتج المحلي الإجمالي هو المقياس الكامل للنشاط الإقتصادي, فمن الضروري أن يتعقب المستثمرون الإقتصاد بعناية لمعرفة كافة مجريات إستثماراتهم, و إن أسواق أسهم المالية تحب رؤية نمو إقتصادي جيد و كبير لأن ذلك يؤدي بالتالي الى أرباح الشركات بشكل كبير, أما سوق السندات يهتم جداً بسرعة نمو الإقتصاد مما يمهد الطريق للتضخم. و بتتبع البيانات الإقتصادية مثل مجموع الناتج المحلي الإجمالي, يعرف المستثمرون ماهي الخلفية الإقتصادية لهذه الأسواق و محافظ إستثماراتهم.
    يحتوي تقرير مجموع الناتج المحلي الإجمالي على كثير من المعلومات المفصلة التي ليس فقط تعطي المستثمر صورة عامة عن الإقتصاد فحسب, بل تعطيه أيضاً توجهات محددة و مهمة, من مكونات مجموع الناتج المحلي الإجمالي مثل إنفاق المستهلكين , الأعمال و الإستثمارات السكنية, ومؤشرات الأسعار( التضخم) تدل على تيارات الإقتصاد التحتية و فرص الإستثمار والتوجيه في إدارة المحفظة الإستثمارية.


    6-
    المبيعات بالمفرد Retail Sales


    التعريف:
    تقاس المبيعات بالمفرد بجمع الإيرادات و الوصولات في المحلات التي تبيع السلع المعمرة( كالآلات الكهربائية, و السيارات .....) و السلع الغير معمرة ( كالملابس و الأكل و التي لا تحتاج لتغيير دائم ...)
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    يقدر إنفاق المستهلكين بثلثي الإقتصاد , فلكي تكسب القدرة على معرفة إتجاه الحالة الإقتصادية فمن الضروري أن تعرف ماذا ينوي المستهلكون وبماذا مهتمون, فمعرفة ذلك قد يعطيك فائدة كبيرة تخدم إستثماراتك.
    إن النمط في إنفاق المستهلكين في أغلب الأحيان هو المؤثر الأول على أسواق الأسهم و السندات , فبالنسبة للأسهم يترجم النمو الإقتصادي القوي الى أرباح الشركات القوية و ارتفاع اسعار أسهمها, و لكن بالنسبة الى الإستثمار فالمهم هو أن تنمو الحالة الإقتصادية و تؤدي الى التضخم.
    من الناحية المثالية , يمشي الإقتصاد ذلك الخط الرفيع بين النمو القوي و النمو المفرط( التضخمي) , ولقد رأينا هذا التوازن خلال معظم التسعينيات, لهذا السبب وحده, المستثمرون في الأسهم وأسواق السندات تمتعا بمكاسب ضخمة أثناء السوق الصاعدة في التسعينيات, لكن هذه المبيعات بالمفرد تباطئت و شهدت انحداراً متابعاً لسوق الأسهم العادية في عامي 2000 و 2001 .
    وهذه المبيعات الإفرادية لا تعطي فكرة عن الأسواق فقط وحسب , بل الإتجاهات بين الأنواع المختلفة من الباعة , ربما مبيعات السيارات فهي خصوصاً قوية بينما الملابس تشهد ضعف أستثنائي , و هذه الإتجاهات من بيانات المبيعات بالمفرد تستطيع مساعدتك بالكشف عن فرص إستثمارية معينة و جيدة و بدون الحاجة لإنتظار بيانات الشركات الفصلية و التقارير السنوية.


    7-
    مؤشر أسعار المنتجين Producer Price Index


    التعريف :
    إن مؤشر أسعار المنتجينهم مقياس لمستوى السعر المتوسط لكمية محددة من رأس المال و السلع الإستهلاكية , تستلم رواتبها من قبل المنتجين.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    يقيس مؤشر أسعار المنتجين تقلبات الأسعار في قطاع الصناعة , و التضخم في مستوى المنتج هذا يحول أو يضاف في أغلب الأحيان الى مؤشر أسعار المواد الإستهلاكية, و بتتبع ضغوط السعر طور الإنتاج و الإعداد يستطيع المستثمر التوقع النتائج التضخمية في الأشهر القادمة , و يحتاج المستثمر لمراقبة التضخم بعناية , فبمعرفة ما التضخم و مدى تأثيره على الأسواق هذا يعطي المستثمر فائدة على المستثمرين الآخرين.
    و التضخم هو زيادة عامة في أسعار السلع و الخدمات , و إن العلاقة بين التضخم و أسعار الفائدة هو مفتاح لفهم كيف أن بيانات " مؤشر أسعار المنتجين" قد تؤثر على الأسواق .
    فإذا استعار شخص منك 100$ اليوم ووعد بأن يعيدها بعد سنة مع فائدة , فبرأيك كم من الفائدة يجب عليك أن تأخذ؟ ... يعتمد الجواب بشكل كبير على التضخم , لآنك تعرف بأنك غير قادر على شراء نفس الكمية من السلع و الخدمات بـ 100 $ بعد سنة كما كانت يوم أقرضته المبلغ , فإذا كنت في البرازيل مثلاً حيث أن الأسعار تتضاعف كل شهرين مرة , وجب عليك أخذ 400% فائدة أي 500$ عند نهاية السنة, وفي أميركا يخبرنا تقرير الـ(CPI) مؤشر أسعار المواد المستهلكة بأن الأسعار ترتفع حوالي 2% في السنة , لذا يمكنك فقط أن تحسب 2% فائدة , لإسترجاع القوة الشرائية للـ 100 $ المقترضة في نهاية السنة , فمعدل التضخم هو المقرر الرئيسي في نسبة الفائدة , الذي يوضح أساساً كيف أن اسعار الفائدة تضاف على كل شيء , كالقرض العقاري و قروضك الآلية والى السندات الحكومية و الفواتير .... الخ , و تقوم الأسواق بتعديل أسعار الفائدة وفقاً لتغييرات معدل التضخم و التوقعات على إتجاهاتها, و يتقلب التأثير في أغلب الأحيان في أسلوب مثير عبر الأسهم, السلع, وحقيبتك الإستثمارية, و بتتبع هذه الإتجاهات في التضخم سواء كان عالي أو واطئ, مرتفع او منحدر فالمستثمرون يستطيعون توقع الإنجازات و نتائج و أنواع مختلفة للإستثمار.



    8-
    الكتاب البيجي Beige Book

    التعريف:
    هو عبارة عن دفتر يحتوي على بيانات الحالة الإقتصادية للـ 12 منطة فيدرالية إقليمية, و هذه البيانات يسرد فيها نوع الحالة الإقتصادية و ليس كميتها, و هو يصدر قبل إجتماعات الـ(FOMC ) اللجنة الإتحادية للسوق المفتوحة.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    هذا التقرير يستخدم في إجتماعات اللجنة الإتحادية للسوق المفتوحة (FOMC ) حيث يضع المصرف الإحتياطي الفيدرالي سياسة سعر الفائدة, وتحدث هذه الإجتماعات تقريباً كل ستة أسابيع و هي الحدث الوحيد المؤثر جداً في الأسواق, حيث يخمّن المشاركون في الأسواق لأسابيع قادمة حول إمكانية تغيير سعر الفائدة الذي يعلن عنه عند نهاية هذه الإجتماعات, فإذا كانت النتيجة مختلفة عن التوقعات كان تأثير ذلك على السوق مؤسف و بعيد الوصول.
    و اذا كانت بيانات الكتاب البيجي تقول بأن الإقتصاد سيكون ساخناً و أن هنالك ضغوطات تضخمية, يكون المصرف الإحتياطي الفيدرالي ميالاً لرفع أسعار الفائدة و ذلك لتعديل السرعة الإقتصادية و بالمقابل اذا كانت البيان يقول بأن هناك صعوبات إقتصادية أو هبوط في النشاط الإقتصادي , فإن المصرف الفيدرالي الإحتياطي يرى بضرورة تنزيل أسعار الفائدة لزيادة هذا النشاط الأقتصادي و خوفاً من هبوطه.
    و بما أن الكتاب يصدر قبل إجتماعات (FOMC ) بإسبوعين فبإمكان المستثمر رؤية مؤشر واحد على الأقل من المؤشرات العديدة التي سيضعها مسؤولو المصرف الفيدرالي لتقرير أسعار الفائدة و كيف ستكون, وهنا يأتي دور المستثمر لوضع إستثماراته.



    9-
    تسوية إحتياطي المصرف Bank Reserve Settlement


    التعريف:
    في كل يوم أربعاء تنتهي الفترة و التي تمتد لإسبوعين , تقوم المصارف التجارية كما مشترط من قبل البنك الفيدرالي بتلبية حاجاته و الإلتزامات له وذلك لمتطلبات دعم االصرف الإحتياطية.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    في بعض الأحيان تبذل المصارف التجارية الكبيرة قصارى جهدها لتلبية دعم كمية الإحتياطي المطلوب منها في يوم الأربعاء , فإذا كانت هناك مشاكل في تلبية البنوك لمتطلبات الإحتياطي فإن سوق سعر الفائدة سيتأثر بذلك , إذ أن سعر الفائدة هو ما يأخذه البنك لقاء ايداع الأموال لديه من قبل البنوك الأخرى ( عند إنتهاء الدوام) , فمن العادة أن هناك بعض البنوك الإقليمية الصغيرة و التي تتوفر لديها الأموال و لكن لا يوجد طرق لتشغيل هذه الأموال أي ليست بحاجة لمعظم الأموال لديها , بينما البنوك المركزية الكبيرة تكون بحاجة لأموال و مبالغ كبيرة لما تقوم به من إستثمارات و أعمال ( قروض – ديون - .....) وعلى نطاق واسع, فتقوم المصارف الصغيرة بإيداع أموالها الفائضة لأجل مسمى ( لمدة معينة) لدى المصارف المركزية الكبيرة , و بذلك يتوفر لدى المصارف الكبيرة السيولة النقدية للقيام بالأعمال, و لكن البنك الفيدرالي يقوم في يوم الأربعاء بالضغط على هذه البنوك الكبيرة لدفع ما يترتب عليهم لقاء دعم الإحتياطي الخاص بهم في المصرف الفيدرالي وللغرابة فإن إتجاهات السيولة النقدية تتبدل خلال اليوم الواحد , وليس غريباً رؤية نسبة أموال البنك الفيدرالي ترتفع بشدة في اوائل الصباح و إنخفاضها في نهاية اليوم, و بالتالي ومنذ أن كانت نسب اسعار الفائدة للمدى القريب مرتبطة بنسبة أسعار المصرف الفيدرالي , تكون آلية الإيداع للمصارف الصغيرة و للمودعين كافة ( 7 أيام – 30 يوم – 60 يوم - ....) و يتمكن المودعين من رؤية نسب أسعار الفائدة تتفاوت بشدة في تقرير إحتياطي المصرف في يوم الأربعاء.
    و على سبيل المصادفة , إن عدم أخذ الأموال لتلبية الإحتياطي هذا لا يعني أن المصرف يعاني من مشاكل مالية, إنما قد يدل على ضعف في إدارة إحتياطي المصرف .




    10-
    مؤشر المعهد لإدارة التجهيز التصنيعي ISM Manufacturing Index


    التعريف:
    يجمع المعهد لإدارة التجهيز التصنيعي , مؤشر أنتشار مركّب من الشروط التصنيعية الوطنية . وإذا كانت القراءات فوق50% فهذا يشير الى إتساع القطاع التصنيعي.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    يحتاج المستثمرون للإطلاع على هذه البيانات الإقتصادية مثل مؤشر(ISM) التصنيعي ومتابعتها لمعرفة إتجاهات السوق و بالتالي إستثماراتهم فيه, و ما الخلفية الإقتصادية للأسواق المختلفة. سوق الأسهم المالية يحب أن يرى نمو إقتصادي جيد و متين لما يؤديه من أرباح الكبيرة للشركات, أما سوق السندات يفضل نمو أقل سرعة و لكنه حساس جداً لأنه اذا كان نمو الإقتصاد بسرعة كبيرة ذلك يسبب الى ضغوط تضخمية محتملة . تعطي بيانات (ISM) التصنيعية نظرة مفصلة على كثافة العمل و توجهات قطاع الصناعة, و بما أن الصناعة هي مصدر رئيسي في التغيير الدوري في الإقتصاد, فتأثير هذا التقرير يكون كبيراً على الأسواق, حتى أن الأجزاء الثانوية من هذا المؤشر تزودنا بمعلومات عن أسعار السلع و أدلة بخصوص الإمكانية لتطوير التضخم.
    يراقب المصرف الإحتياطي الفيدرالي عن كثب هذه البيانات و يراقب إشارات التضخم فيها التي تساعده على تحديد إتجاهات نسب الفائدة. كنتيجة , إن سوق السندات حسّاس جداّ الى هذا التقرير.




    11-
    إعلان إجتماع لجنة السوق المفتوحة الإتحادية FOMC Meeting Policy Announcement


    التعريف:
    تتكون لجنة السوق المفتوحة الإتحادية من سبعة حكام للمجلس الإحتياطي الفيدرالي و خمس رؤساء للمصرف الإحتياطي الفيدرالي , و تجتمع هذه اللجنة ثماني مرات كل سنة لكي تقرر الإتجاه الوشيك للسياسة النقدية , و التغيرات في السياسة النقدية تعلن الآن فوراً بعد هذا الإجتماع.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    يقرر المصرف الإحتياطي الفيدرالي قوانين نسب الفائدة في هذه الإجتماعات, وهذا يحدث تقريباً كل ستة أسابيعو يعتبر الحدث المؤثر الوحيد و الأكبر للأسواق, يخّمن مشاركي السوق حول إمكانية التغيير في نسب الفائدة قبل أسابيع من هذه الإجتماعات , فإذا كانت النتيجة مختلفة عن التوقعات يؤدي هذا على تأثير كبير و بعيد المدى على الأسواق.
    توضع أسعار الفائدة من قبل المصرف الإحتياطي الفيدرالي , فنسب الفائدة للصناديق الفيدرالية تستخدم كعلامة بالنسبة للنسب الأخرى, و التغيير في نسب الأموال الفيدرالية و نسب إجرة إقراض المصارف بعضهم البعض لإستعمال الأموال الليلية يعكس مباشرة على جميع أسعار الفائدة الأخرى من السندات الحكومية لرهن القروض, و هذا يغير ديناميكياً منافسة لدولارات المستثمر أيضاً: عندما تنتج السندات 10 % فهم سيجذبون مال أكثر و بعيداً عن الأسهم مما إذا أنتجوا 5% فقط.
    يؤثر مستوى نسب الفائدة على الإقتصاد , و تميل أسعار الفائدة العالية الى إبطاء النشاط الإقتصادي, بينما أسعار الفائدة المنخفضة تحفّز النشاط الإقتصادي, بأي من الأحوال تؤثر نسب الفائدة على بيئة المبيعات, ففي قطاع المستهلكين تقل نسبة شراء البيوت الجديدة و السيارات عند إرتفاع نسب الفائدة, فلذلك نرى بأن تكاليف نسب الفائدة تعد عاملاً هاماً للعديد من المشاريع و بشكل خاص لشركات القروض العالية أو التي يجب أن تموّل مستويات الجرد العالية, فكلفة الفائدة هذه لها تأثير مباشر على أرباح الشركات الكبيرة , و بإختصار نقول: بأن أسعار الفائدة المرتفعة تؤدي الى إنحدار في سوق الأسهم المالية بينما نسب الفوائد المنخفضة تؤدي الى حالة إقتصادية هائلة. عودة للأخبار




    12-
    التجارة الدولية International Trade

    التعريف:
    تقيس التجارة الدولية الإختلاف بين الإستيرادات وصادرات كلتا السلع والخدمات الملموسة. فمستوى رصيد التجارة الدولية، بالإضافة إلى التغييرات في الصادرات والإستيرادات، يشيران إلى الإتّجاهات في التجارة الخارجية.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    التغييرات في مستوى الإستيرادات والصادرات، سويّة مع الإختلاف بين الإثنان (الميزان التجاري)يشكلان مقياس ثمين من الإتجاهات الإقتصادية هنا وفي الخارج. هذه البيانات تستطيع التأثيرمباشرة على كلّ الأسواق المالية ،وخاصة على قيمة تبادل عملات الدولار.
    تشير الإستيرادات إلى الخارج على طلب للسلع والخدمات الأجنبية في الولايات المتحدة. وأما الصادرات فتشير على الطلب للسلع الأمريكية في البلدان الأجنبية والخارج. يمكن أن يكون الدولار حسّاسا جدا للتغيير في العجز التجاري المزمن مدار من قبل الولايات المتّحدة، منذ أن يخلق هذا عدم التوازن التجاري طلب أعظم للعملات الأجنبية. إنّ سوق السندات حسّاس أيضا إلى خطر إستيراد التضّخم. يعطي هذا التقرير تفصيلا عن التجارة الأمريكية مع البلدان الرئيسية أيضا، لذا هو يمكن أن يكون تعليمي للمستثمرين الذين يهتمّون بالتنويع عالميا. على سبيل المثال، إتجاه الصادرات المتسارعة إلى بلاد معيّنة قد تشير إلى القوّة وفرص الإستثمار الإقتصادية في تلك البلاد.



    14-
    موجودات العمل, أو مخزون العمل Business Inventories


    التعريف:
    هي كمّية الدولار للموجودات التي تحمل من قبل المنتجين، التجّار، والباعة. إنّ مستوى الموجودات أو البضائع فيما يتعلق بالمبيعات مؤشر مهم من الإتّجاه الوشيك لنشاط الإنتاج.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    يحتاج المستثمرون لمراقبة الإقتصاد بعناية لكي يعرفوا مجرى مختلف أنواع استثماراتهم. سوق الأسهم المالية تحبّ رؤية نمو إقتصادي صحّي لأن ذلك يترجم إلى أرباح الشركات الأعلى. يفضّل سوق السندات نمو أكثر إعتدالا والذي لا يولّد الضغوط التضخّمية.
    التصاعد في كمية الموجودات يمكن أن يكون إشارة تفاؤل العمل وأن تلك المبيعات ستنمو في الأشهر القادمة. بمقارنة نسبة الموجودات إلى نسبة المبيعات، يستطيع المستثمرون معرفة سواء طلبات الإنتاج ستتوسّع أو تتقلّص في المستقبل القريب. على سبيل المثال، إذا تخلّف نمو الجرد عن نمو المبيعات، فيجب على المنتجين أن يكثروا إنتاجهم خشية من نقص في السلع. من الناحية الأخرى، إذا حدث تراكم الجرد الغير مقصود (عندما المبيعات لا تقابل التوقّعات)، فمن المحتمل أن يبطئ المنتجون بينما يعملوا على اخفاض موجوداتهم. لذلك التزوّد بمثل هذه البيانات يكون أداة تقدمية ثمينة لتتبع الإقتصاد.



    15-
    أسعار المزارع Farm Prices


    التعريف:
    مؤشر أسعار المزارع يصدر عن قسم الزراعة وذلك من قبل المزارعين في نهاية كل شهر, و تنعكس التغييرات في منتصف الشهر , و المؤشر لم يتم تعديله بحسب التغيير الموسمي إنما يتضمن أسعار المحاصيل (49.8 %) و أسعار الإنتاج و المواشي (50.2 %) . و أسعار المزارع مراقبة من قبل المحللين الإقتصاديين لإعطاء إنذار مبكر بالنسبة لأي تضخم قد ينشأ أو أية ضغوط إنكماشية في الإقتصاد
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    أسعار المزارع مؤشر قيادي من أسعار الغذاء و يغير في الإنتاج و مؤشرات أسعار المواد الإستهلاكية وليس هناك اي ارتباط ثنائي , لكن تحرك الإتجاهات العامة بالتتابع يؤدي الى التضخم و لزيادة عامة في أسعار السلع و الخدمات و العلاقة بين التضخم و أسعار الفائدة هي المفتاح لفهم كيف أن بيانات مثل أسعار المزارع تستطيع التأثير على الأسواق ( و لإستثماراتك).
    فإذا استعار شخص منك 100$ اليوم ووعد بأن يعيدها بعد سنة مع فائدة , فبرأيك كم من الفائدة يجب عليك أن تأخذ؟ ... يعتمد الجواب بشكل كبير على التضخم , لآنك تعرف بأنك غير قادر على شراء نفس الكمية من السلع و الخدمات بـ 100 $ بعد سنة كما كانت يوم أقرضته المبلغ , فإذا كنت في البرازيل مثلاً حيث أن الأسعار تتضاعف كل شهرين مرة , وجب عليك أخذ 400% فائدة أي 500$ عند نهاية السنة, وفي أميركا يخبرنا تقرير الـ(CPI) مؤشر أسعار المواد المستهلكة بأن الأسعار ترتفع حوالي 2% في السنة , لذا يمكنك فقط أن تحسب 2% فائدة , لإسترجاع القوة الشرائية للـ 100 $ المقترضة في نهاية السنة , فمعدل التضخم هو المقرر الرئيسي في نسبة الفائدة , الذي يوضح أساساً كيف أن اسعار الفائدة تضاف على كل شيء , كالقرض العقاري و قروضك الآلية والى السندات الحكومية و الفواتير .... الخ , و تقوم الأسواق بتعديل أسعار الفائدة وفقاً لتغييرات معدل التضخم و التوقعات على إتجاهاتها, و يتقلب التأثير في أغلب الأحيان في أسلوب مثير عبر الأسهم, السلع, وحقيبتك الإستثمارية, و بتتبع هذه الإتجاهات في التضخم سواء كان عالي أو واطئ, مرتفع او منحدر فالمستثمرون يستطيعون توقع الإنجازات و نتائج و أنواع مختلفة للإستثمار.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  4. #64
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي


    16-
    مبيعات البيوت الحالية Existing Home Sales (Home Resales)

    التعريف:
    و هو عدد البيوت المبنية سابقاً ببيع قطعي او جزئي , و مبيعات البيوت الحالية ( و معروفة كذلك بإعادة بيع البيوت ) تأخذ حصة اكبر في السوق من البيوت الجديدة ( New Home Sales) . وهو يشير أيضاً الى ميول السوق الى عمليات البيع و الشراء.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    يزودنا هذا المقياس بالزخم الإقتصادي و ليس فقط للطلب على عملية الإسكان , فيجب أن يكون الناس مرتاحين وواثقين جداً من وضعهم المالي لشراء البيوت , و علاوة على ذلك هذا التقرير الصغير نسبياً له تأثير مضاعف و قوي على الإقتصاد العام و كذلك على الأسواق و إستثماراتك أيضاً , و بتتبع البيانات الإقتصادية مثل إعادة بيع البيوت الحالية يستطيع المستثمرين كسب أفكار إستثمارية معينة بالإضافة للتوجبه الواسع لإدارة المحفظة الإقتصادية, و بالرغم من أن إعادة بيع بيت لا تخلق ناتج جديد دائماً فعندما يباع بيت فإن ذلك يولد عائد مادي للبائع و يجلب عدد كبير من الفرص الشرائية للشاري كالغسالات و البرادات و الأثاث.... وليس كل من يشتري بيت يكون بحاجة لشراء أدوات جديدة بالضرورة و لكن بعملية حسابية إذا فكرت مائة الف عائلة في مختلف أنحاء البلاد بشراء بيوت حالية في كل شهر و لنفرض أن 80% بحاجة لمواد جديدة كالبرادات و..... فذلك ولا بد أن يكون له تأثير قوي على الإقتصاد العام و بنحو جيد.
    و بالمقارنة مع الخلفيات الإقتصادية السابقة لعمليات إعادة بيع البيوت نرى بأن هناك تأثير كبير وواسع على الأسواق المالية و لها أيضاً تأثير مباشر و قوي على سوق الأسهم و السندات و السلع, و بأكثر تحديداً إن ميول الإتجاهات في البيانات لعملية إعادة بيع البيوت تحمل أدلة ثمينة لأسهم عمال البيوت و شركات القروض العقارية و شركات بيع اثاث البيوت.
    عودة للأخبار
    R

    17-
    مؤشر كلفة التوظيف Employment Cost Index(ECI)

    التعريف:
    و هو مقياس لتكاليف تعويض الموظف الكلية, يتضمن ذلك الأجور و الرواتب بالإضافة للمنافع ., و هذا المؤشر (ECI) هو الإجراء و البيان الأوسع لتكاليف العمل.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    مؤشر كلفة التوظيف هو الطريق الأسرع و الأسهل لتقييم إتجاهات الأجور و ملاحظة خطر تضخم هذه الاجور , فالتضخم في الاجور هو على قائمة أعداء المصرف الإحتياطي الفيدرالي , و يتحدث رئيس المصرف الإحتياطي الفيدرالي آلن غرينسبان عنه كثيراً و يترقبه بحذر و بإستمرار.
    بتتبع تكاليف التوظيف يستطيع المستثمرين كسب إحساس بكمية الأعمال و المشاريع التي بحاجة لرفع الأسعار . إذ أن التضخم في الأجور يهدد بشكل كبير في إرتفاع أسعار الفائدة و هبوط في أسعار الأسهم و السندات , و المستثمرين المتتبعين بشكل جيد لمؤشر الكلفة هذا يستطيعون التوقع السليم للأحداث و بالوقت المناسب لتعديل إستثماراتهم و حقائبهم الإستثمارية.
    R
    18-
    تجارة الجملة Wholesale Trade

    التعريف:
    هو قيمة دولار المبيعات للموجودات, المتوفر بيد التجار و بائعي الجملة , و هو أحد مكونات موجودات العمل.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    يحتاج المستثمرون لمراقبة الإقتصاد بدقة و عناية لأنه بالعادة يملي عليهم ما ستؤدي عليه بعض إستثماراتهم من الأمور المختلفة كتجارة الجملة, سوق الأسهم المالية تحب رؤية نمو إقتصادي سليم و سريع لما يؤديه من أرباح كبيرة للشركات, بينما يفضل سوق السندات معدل أبطأ في النمو الذي لن يؤدي الى ضغوط تضخمية, و من هنا نرى أن بيانات الجرد و البيع بالجملة تعطي المستثمر فرصة للنظر تحت سطح الأقتصاد الإستهلاكي المرئي, فالنشاط في مستوى البيع بالجملة يمكن أن يكون بادرة جيدة لأتجاهات المستهلك, و بشكل خاص بالنظر لنسبة الموجودات الى المبيعات, من خلاال ذلك يستطيع المستثمر رؤية كيفية حدوث نمو سريع في الإنتاج في الأشهر القليلة القادمة, على سبيل المثال إذا تخلف نمو الجرد عن نمو المبيعات عندها سيقوم المنتجون بزيادة الإنتاج خشية من حدوث نقص في مخزون المنتجات, أما اذا حدث تراكم جرد غير مقصود ( المبيعات لم تقارب التوقعات) سيقوم المنتجون بتهدئة الإنتاج خشية من تراكمه في المخازن , وعلى هذا المنحى تكون بيانات الجرد مهمة و قيمة و تعطي المستثمرين أداة تقدمية لتتبع الإقتصاد.
    R

    19-
    مؤشر معهد إدارة التجهيز التصنيعي ISM Manufacturing Index

    التعريف:

    يجمع معهد إدارة التجهيز إنتشار مؤشر مركّب من الأحوال التصنيعية الوطنية. قراءات فوق %50 تشير إلى اتساع القطاع التصنيعي.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    يحتاج المستثمرون الاتطلاع على هذه البيانات الإقتصادية مثل "مؤشر( ISM) التصنيعي" وتتبعها لمعرفة اتجاهات استثماراتهم، وما الخلفية الإقتصادية للأسواق المختلفة. سوق الأسهم المالية يحبّ رؤية نمو إقتصادي صحّي لأن ذلك يؤدي إلى أرباح الشركات الأعلى.اما سوق السندات يفضل نمو أقل سرعة ولكنه حسّاس جدا إلى اذا كان نمو الإقتصاد بأقصى سرعة مما يسبّب ضغوط تضخّمية محتملة. تعطي بيانات (ISM) التصنيعية نظرة مفصّلة على كثافة العمل وتوجهات قطاع الصناعة.
    بما ان قطاع الصناعة هو مصدر رئيسي في التغيّر الدوري في الإقتصاد، فتأثير هذا التقرير يكون كبيرا على الأسواق. حتى الأجزاء الثانوية من هذا المؤشر تزوّدنا بمعلومات عن اسعارالسلع وأدلّة بخصوص الإمكانية لتطوير التضّخم.
    يراقب الإحتياطي الفيدرالي عن كثب هذه البيانات ويراقب إشارات التضّخم فيها التي تساعده على تحديد اتجاهات نسب الفوائد . كنتيجة، ان سوق السندات حسّاس جدا إلى هذا التقرير.

    20-
    مبيعات المتاجر المتعددة الفروع Chain Store Sales

    التعريف:
    حجم المبيعات الشهرية من قسم التخفيض، والمحلات ومخازن الملابس. هذه المبيعات تصرح من قبل الباعة الفرديين, وهي مؤشر مهم لإتّجاهات إنفاق المستهلكين والمبيعات بالمفرد.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    إنّ النمط لإنفاق الإستهلاك هو أحد أهم نفوذ على الأسهم وأسواق السندات. يترجم النمو الإقتصادي القوي إلى أرباح الشركات الصحّية وارتفاع أسعار أسهمهم. إنّما التركيز في سوق السندات فهو على سرعة النمو الإقتصادي وتأديته إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الإقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي). وقد رأينا هذا النمو خلال معظم التسعينيات.ولقد رأينا هذا التوازنِ خلال مُعظم التسعينياتِ.
    كنتيجة، تمتعا مستثمروا الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة جدا. يحسب إنفاق المستهلكين بثلثي الإقتصاد، لذلك تتبع هذه البيانات والمعلومات يمنح المستثمرين بفائدة كبيرة. لا تعطيك مبيعات المتاجر المتعددة الفروع فقط فكرة عن الصورة الكبيرة، لكن أيضا صورة عن الإتّجاهات بين الباعة الفرديين وأصناف المخازن المختلفة. ربّما سلاسل المحلات المخفّضة مثل"تارجت" و"كي مارت"يعملان جيدا، لكن المخازن الكبرى الراقية تتلكّأ.ويمكن أن مبيعات الملابس بالمفرد قد تنعم بنمو إستثنائي. هذه الإتّجاهات من بيانات المتاجر المتعددة الفروع الشهرية تستطيع مساعدتك على أن تكتشف فرص إستثمار معيّنة، بدون الحاجة لإنتظار الفصلية أو التقارير السنوية. هذه الأرقام تصدر كتغيرات عن مبيعات نفس الشهر من السنة الماضية. من المهم معرفة كيف كانت المبيعات في الحقيقة قبل سنة لفهم مجرى المبيعات في هذه السنة. بالإضافة، هذه المبيعات تذكر عادة لـ"مقارنة المخازن "وخاصة في حالة إندماج الشركات .
    R
    21-
    أرباح الشركات Corporate Profits

    التعريف:
    أرباح الشركات، كما هو منشور بمكتب التحليل الإقتصادي (PII)،هو ملخّص سريع لدخل المنظمات والشركات الوطنية وحسابات المنتوجات. يصرح مكتب التحليل الإقتصادي عن عدة إجراءات من الأرباح. أرباح من الإنتاج الحالي (أرباح الشركات مع قيمة الجرد وتعديل إستهلاك رأس المال)، معروف كذلك بالتشغيل أو بالأرباح "الإقتصادية". يتعامل تعديل إستهلاك رأس المال مع الإختلافات في انخفاض العلاوات او المصاريف المستعملة لأغراض ضريبة الدخل والمحاسبة. يتعامل تعديل تأمين أو قيمة الجرد مع الإختلاف في قياس تكلفة استبدال الجرد. تحسب الأرباح الدفترية بأرباح التشغيل طرح أو ناقص كلفة أو قيمة الجرد وتعديلات إستهلاك رأس المال. بعد أرباح الضريبة, نطرح الأرباح الدفترية بعد الضرائب. وتركّزالتقاريرعلىالأرباح بعد الضرائب المعلنة من قبل مكتب التحليل الإقتصادي، بما أنها الأهم.
    إنّ أرقام ربح الشركات التي مشتقّة من الدخل الوطني وحسابات المنتج (NIPI) تعتمد على نمو الناتج المحلي الإجمالي. هم لا يتحرّكون دائما في نفس الإتّجاه أو نفس المقدار كما يذكر في بيانات الربح الصادرة مباشرة من قبل الشركات الفردية أو حتى .S&P500
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    أرباح الشركات هي الدليل الأهم لإنفاق الإستثمار. الأرباح هي مدخول الشركات. عندما تقوى الأرباح،ستكون الشركات قادرة على زيادة رأس مال مصروفاتهم. وهذا ما يسمح لفرص النمو الأفضل للشركة وما يرفع من قيمتها. . ولكن الهبوط في أرباح الشركات يؤدي الى الهبوط في رأس مال المصروفات. وبدون القدرة على النمو، يضعف موقع الشركة ,و بشكل خاص في بيئتنا الإقتصادية العالمية.
    تكشف أيضا هذه الأرباح صحة المنظمة أو الشركة.. عندما تكون أرباح الشركة ضعيفة أثناء توسّع إقتصادي، يقترح بأنّ الشركة لا تؤدّي بشكل كفوء. إنّ قيمة الشركة يحدد بقيمة سعر سهمها. فلهذا تشير أرباح ضعيفة إلى أسعار أسهم واطية. عندما تكون أرباح الشركة قوية نسبيا، حتى خلال أو أثناء كساد إقتصادي، هو عادة يعني بأنّ المنظمة مدارة بشكل جيد وهكذا تنعكس قيمتها في سعر أسهما المرتفعة. عودة للأخبار
    R
    22-
    مؤشر أسعار المواد الإستهلاكية Consumer Price Index ( CPI )

    التعريف:
    إن مؤشر أسعار المواد الإستهلاكية عبارة عن مقياس لمستوى متوسط سعر سلة ثابتة من السلع و الخدمات المشتراة من قبل المستهلكين, و التغيير الشهري لهذا المؤشر يفسر معدل التضخم.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    إن مؤشر أسعار المواد الإستهلاكية يتأثر و يلحق بمؤشر التضخم في الولايات المتحدة , و فقط معرفة ما تضخم و كيفية تأثيره على الأسواق يستطيع المستثمر الواحد المتابع لهذه الأخبار و الذي يعي ما قد يحدث أن يحصد أرباح إستثماراته .
    و التضخم هو زيادة عامة في سعر السلع و الخدمات , و العلاقة بين التضخم وأسعار الفائدة هي المفتاح لفهم التأثير الذي يقوم به بيان مؤشر أسعار المواد الإستهلاكية على الأسواق و بالتالي المنفعة لإستثماراتك.
    فإذا استعار شخص منك 100$ اليوم ووعد بأن يعيدها بعد سنة مع فائدة , فبرأيك كم من الفائدة يجب عليك أن تأخذ؟ ... يعتمد الجواب بشكل كبير على التضخم , لآنك تعرف بأنك غير قادر على شراء نفس الكمية من السلع و الخدمات بـ 100 $ بعد سنة كما كانت يوم أقرضته المبلغ , فإذا كنت في البرازيل مثلاً حيث أن الأسعار تتضاعف كل شهرين مرة , وجب عليك أخذ 400% فائدة أي 500$ عند نهاية السنة, وفي أميركا يخبرنا تقرير الـ(CPI) مؤشر أسعار المواد المستهلكة بأن الأسعار ترتفع حوالي 2% في السنة , لذا يمكنك فقط أن تحسب 2% فائدة , لإسترجاع القوة الشرائية للـ 100 $ المقترضة في نهاية السنة , فمعدل التضخم هو المقرر الرئيسي في نسبة الفائدة , الذي يوضح أساساً كيف أن اسعار الفائدة تضاف على كل شيء , كالقرض العقاري و قروضك الآلية والى السندات الحكومية و الفواتير .... الخ , و تقوم الأسواق بتعديل أسعار الفائدة وفقاً لتغييرات معدل التضخم و التوقعات على إتجاهاتها, و يتقلب التأثير في أغلب الأحيان في أسلوب مثير عبر الأسهم, السلع, وحقيبتك الإستثمارية, و بتتبع هذه الإتجاهات في التضخم سواء كان عالي أو واطئ, مرتفع او منحدر فالمستثمرون يستطيعون توقع الإنجازات و نتائج و أنواع مختلفة للإستثمار.
    R

    23-
    البدايات السكنية Housing Start

    التعريف:
    تقيس البدايات السكنية عدد الوحدات السكنية في أي بناء ينشئ كل شهر.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    كلمتان ( تأثير متموج) هذه تاقطعة الصغيرة من البيانات لها تأثير قوي و كضاعف خلاال الإقتصاد و لذا عبر الأسواق و إستثماراتك أيضاً, و بتتبع البيانات اٌتصادية كبدايات السكن يستطيع المستثمرون كسب أفكار إستثمارية معينة و بالإضافة للتوجيه الواسع لإدارة المحافظ الإستثمارية.
    بناؤو المنازل لا يبدؤون بعمل بناء جديد ما لم يكونو واثقين انه سوف يباع بعد البناء أو حتى قبل الإنتهاء من بناءه . و التغيرات في نسبة المشاريع السكنية قد تدل على نسبة الطلب للبيوت و مجريات أعمال البناء, في كل مرة يبدأ بناء جديد يرتفع عدد وظائف البناؤون , و هذا الإرتفاع في عدد الوظائف يؤدي الى إرجاع المدخول الى الإقتصاد, و عندما يباع البناء الجديد هذا يولد ربحاً للباني و يعطي المشتري عددا كبيراً من فرص الإستهلاك, الثلاجات , البرادات, الغسالات, و الأثاث... وهذا فقط عينة من الحاجات التي يصرفها المشتري الجديد من أمواله لهذه المشتريات, فهذا التأثير التموجي للإقتصاد يكون هاماً جداً و خاصة لأن أكثر من مائة ألف عائلة جديدة في مختلف انحاء أميركا تصرف هكذا كل شهر.
    بما ان الخلفية الإقتصادية هي المؤثر الأكبر على الأسواق المالية , فيكون بذلك ثأثير المشاريع السكنية الجديدة مباشراً على السندات و السلع, فبيانات و معطيات ( المشاريع السكنية الجديدة) تحمل أدلة ثمينة لمعرفة إتجاهات شركات تعهدات البناء, و شركات القروض العقارية , و شركات الأدوات المنزلية بكافة أنواعها, وكذلك على أسعار الخشب , و الأدوات المعمارية و آلات البناء.
    R

    24-
    الإنتاج الصناعي واستخدام القدرة Industrial Production & Capacity Utilization

    التعريف:
    إن مؤشر الإنتاج الصناعي هو إجراء لسلسلة المنتجات الطبيعية لمصانع الأمــة و للمناجم و المرافق. وتعكس نسبة إستخدام القدرة نسبة إستعمال الموارد المتاحة.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    المستثمرون يريدون دائماً وضع أصابعهم على نبض الإقتصاد للتنبه لأي تحرك فيه , ذلك لمعرفة و فهم ما سوف تؤول اليه إستثماراتهم بالمنافع, إذ أن أسواق أسهم المالية تحب رؤية نمو إقتصادي جيد و كبير لأن ذلك يؤدي بالتالي الى أرباح الشركات بشكل كبير, أما سوق السندات يهتم جداً بسرعة نمو الإقتصاد مما يمهد الطريق للتضخم. و بتتبع البيانات الإقتصادية مثل مجموع الناتج المحلي الإجمالي, يعرف المستثمرون ماهي الخلفية الإقتصادية لهذه الأسواق و محافظ إستثماراتهم.
    يُظهر بيان الإنتاج الصناعي التقدم الذي تحروه المصانع و المناجم و المرافق إذ أن قطاع الصناعة يعد ربع الإقتصاد العام , و هذا التقرير له تأثير كبير على السوق و سلوكه, كما و تُظهر نسبة استخدام القدرة التخمين للكمية المستهلكة من القدرة للمصنع, فإذا كانت قدرة المصنع المستهلكة أكبر من (85%) فهذا يعني أنه قد وصل الى عنق التضخم الإنتاجي , و يراقب المصرف الإحتياطي الفيدرالي هذا التقرير بعناية لوضع أسعار الفائدة على أساسه إذا كانت قيود الإنتاج قد تسبب من ضغوط تضخمية , في الوقت نفسه نجد أن سوق السندات يكون حساساً جداً تجاه هذا التقرير.
    R
    25-
    مؤشر طلب مساعدة (فرص عمل) Help Wanted Index
    التعريف:

    هو مؤشر شهري لطلب عمل أو مساعدة في مختلف المجالات و الذي تعلنه الشركات في أكثر من 51 صحيفة رئيسية في مختلف أنحاء البلاد, وهذا المؤشر يدل على الضعف أو القوة في سوق العمالة.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    هذا التقرير يعطي فكرة على قوة الإقتصاد بشكل عام, و يعطي إحساساُ و فكرة عن عدد أرباب العمل وعدد الوظائف الشاغرة التي يحاولون تعبئتها, فإذا كان العدد(الشواغر) كبير نسبياً يعني أنه هناك نقص في عدد العمال و هذا ما قد يجبر أرباب العمل لتعبئة الشواغر و لو على أضرارها لدفع رواتب و أجور عالية لجذب العاملين و هذا يؤدي للتضخم بالأجور , فتكون أسواق الأسهم و السندات في حالة يرثى لها.
    و يتحدث رئيس المصرف الإحتياطي الفيدرالي آلن غرينسبان عن هذا التقرير طوال الوقت و يترقبه بإستمرار لأهميته بالنسبة لسياسة أسعار الفائدة.

    26-
    طلبيات المصانع Factory Order
    التعريف:

    وهو مستوى دولار الطلبيات الجديدة لتصنيع السلع المعمرة و غير المعمرة , و هو يعطي معلومات أكثر شمولية من تقرير طلبات السلع المعمرة التي يأتي تقريرها قبل أسبوع او اسبوعين من الشهر.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    المستثمرون يريدون دائماً وضع أصابعهم على نبض الإقتصاد للتنبه لأي تحرك فيه , ذلك لمعرفة و فهم ما سوف تؤول اليه إستثماراتهم بالمنافع, إذ أن أسواق أسهم المالية تحب رؤية نمو إقتصادي جيد و كبير لأن ذلك يؤدي بالتالي الى أرباح الشركات بشكل كبير, أما سوق السندات يهتم جداً بسرعة نمو الإقتصاد مما يمهد الطريق للتضخم. و بتتبع البيانات الإقتصادية مثل مجموع الناتج المحلي الإجمالي, يعرف المستثمرون ماهي الخلفية الإقتصادية لهذه الأسواق و محافظ إستثماراتهم.
    تَظهر بيانات الطلبيات كيف ستكون في الأشهر القادمة حالة المصانع الغارقة بالعمل ( مشغولة جداً) و كيف أن المصنعون سيلبون هذه الإحتياجات, كما و يطي التقرير بصيرة الى الأمام لطلبات السوق ليس فقط للبضائع الثقيلة مثل الثلاجات و السيارات و إنما للبضائع الغير معمرة كالسجائر و الملابس و بالإضافة لطلبيات جديدة.
    المحللين يراقبون الطلبيات المتراكمة و الغير محققة بعد, الذي قد يعد مؤشر لتراكم في الإنتاج, و يعطي جرد الموجودات المتراكمة تفسيلااً جيداً على قوة الإنتاج الحالي و المستقبلي , و هذا كله يعطي المستثمرين توقعات ما سوف يؤول اليه قطاع الصناعة و ما يتوقعونه منه, و بالتالي يكون القطاع الصناعي مكوّن رئيسي للإقتصاد لذلك له تأثير أساسي و رئيسي على الأقتصاد.


    27-
    أسعار الإستيراد و التصدير Import And Export Prices

    التعريف:
    وهو قياس التغييرات بين : أسعار البضائع المشتراة في الولايات المتحدة و المنتجة في الخارج و بين أسعار البضائع المباعة في الخارج من الإنتاج المحلي للولايات المتحدة. هذه الأسعار تشير للإتجاهات التضخمية في المتاجرة العالمية للبضائع.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    التغيرات في أسعار التصدير والإستيراد مقياس ثمين لمراقبة التضخم هنا و في الخارج على السواء. علاوة على ذلك البيانات تستطيع التأثير على الأسواق بشكل مباشر مثل السندات و الدولار, وسوق السندات حساس جداً لخطر التضخم في الإستيراد لأنه يضعف من قيمة رأس المال ( الإستثمار الأصلي) الذي يعاد من قيمة السند عند نضوج الإستثمار, و التضخم ينقص من ثبات قيمة سعر الفائدة و خطر تضخمها, إذ أن التضخم يؤدي لأسعار فائدة عالية و تلك أخبار سيئة للسندات و الأسهم أيضاً .
    و بمراقبة مقاييس التضخم لمؤشر أسعار الإستيراد و التصدير يستطيع المستثمرون مراقبة الخطر المحدق الذي قد يلحق بمحافظهم الإستثمارية أو إستثماراتهم عن كثب.



    28- تقرير تخفيض العمالة المتحدي Challenger Job Cut Report
    التعريف:

    تقرير شهري على عدد الحالات المعلنة لبطالة الشركات. هذه الأرقام لا تعدّل بحسب التغيرات الموسمية.
    يشيرهذا التقرير إلى الإتّجاهات في سوق العمالة.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    هذه الإحصائيات على حالات البطالة تساعدنا على مقياس سوق العمالة. عندما تكون حالات البطالة قليلة فهذا يعني أن ناس أكثر يعملون وعندهم وظائف. كلّ موظف يعمل يأتي بمدخول مما يعطيه قوة شرائية بيتية.
    اننا نعرف أن الإنفاق يقوي الاقتصاد وينميه، لذا كلما يكون سوق العمالة قويا، كلما أصح الإقتصاد.
    هناك جانب سلبي لهذا. عندما يقل عدد الباحثون عن عمل, فهذا يصعب على الشركات ايجاد عمّال جدّد.فهم لربّما يضطروا أن يدفعون عن الوقت الإضافي للموظّفين الحاليين، ويرفعوا الأجور لإغراء الناس للبقاء. وعموما, بسبب نقص العمال تلزم الشركات بأن تصرف أكثر على تكاليف العمل. هذا يؤدّي إلى تضخم الأجر ويؤثر سلبيا على الأسهم وأسواق السندات. يتحدّث رئيس الإحتياطي الفيدرالي" ألن غرينسبان" عن هذا ويترقّبه طول الوقت بإستمرار.
    يقسم هذا التقرير المتحدي حالات البطالة الى مجالات الصناعات المختلفة ، وهو يزوّدنا بمعلومات بصيرة عن الإتّجاهات التي من المحتمل أن تؤثر على ما سيحدث لأسعار الأسهم في الصناعات المعيّنة."ملاحظة": ليست كلّ حالات البطالة المعلنة تتتوّج في حالات البطالة الفعلية.

    29-
    إئتمان قسط المستهلك Consumer Installment Credit


    التعريف:
    قيمة رصيد مبلغ (دولار) إئتمان قسط المستهلك. تغييرات في تسليف المستهلك تشير إلى حالة تمويل المستهلك, وتتنبّأ أنماط الإنفاق المستقبلية.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    نمو في تسليف المستهلك يستطيع حمل نتائج قد تكون إيجابية أو سلبية للإقتصاد والأسواق. النشاط الإقتصادي يحفّز عندما يستعير المستهلكين ضمن امكانات مدخولهم لشراء السيارات والمشتريات الرئيسية الأخرى. من الناحية الأخرى، إذا كوّم المستهلكين دينا أكثر من اللازم نسبة إلى مستويات دخلهم، قد يحتاجون أن يتوقّفوا عن الصرف على السلع والخدمات الجديدة لكي يستطيعون دفع الديون القديمة. وهذا ما يمكن أن يؤثر كثيرا على النمو الإقتصادي.
    الطلب للإئتمان له أيضا تأثير مباشر على نسب الفوائد. ان اسعار الفائدة ترتفع عندما يتجاوز طلب إستعارة المال على تجهيز المدينين الراغبين. بينما هبوط طلب الإئتمان يجعل العديد من المدينين الراغبين أن يضطروا لتخفيض نسب الفوائد لكي يكافحوا من أجل زبائنهم ويجذبوا العمل.
    لا يركّز لاعبو السوق المالية إنتباه كبير على هذا المؤشر لأنه يصدر خلال مدات طويلة و يتخلّف نسبيا عن معلومات المستهلكين الأخرى. بينما المستثمرون الطويلوا المدى هم ينتبهون إلى هذا التقرير ليكون عندهم فهم أعظم لقدرة إنفاق المستهلكين وبالتالي يعطيهم معلومات على بدائل الإستثمار.

    30-
    الحساب الجاري Current Account

    التعريف:
    هو مقياس لرصيد تجارة البلاد الدولية في السلع، الخدمات، وإنتقالات أحادية الجانب. إنّ مستوى الحساب الجاري، بالإضافة إلى الإتّجاهات في الصادرات والإستيرادات، يتتبعون كمؤشرات الإتّجاهات في التجارة الخارجية.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    تحمل التجارة الأمريكية مع البلدان الأجنبية أدلّة مهمة عن الإتجاهات الإقتصادية هنا وفي الخارج.هذه البيانات تستطيع التأثير مباشرة على كلّ الأسواق المالية ،وخصوصا قيمة تبادل عملات الدولار. الدولار يمكن أن يكون حسّاسا جدا للتغيير في العجز التجاري المزمن والمدار من قبل الولايات المتّحدة لأن عدم التوازن التجاري هذا يخلق طلب أعظم للعملات الأجنبية.
    إنّ سوق السندات يكون حسّاس إلى خطر إستيراد التضّخم أو الإنكماش. منذ إنهيار الإقتصاديات الآسيوية في نهاية 1997، خاف مشاركي السوق المالية بأنّ ينقل الإنكماش في هذه الإقتصاديات إلى الولايات المتّحدة. هذا الترابط ليس مباشر جدا، كما أن الضغوط الإنكماشية ليست محتملة جدا في هذا الوقت.

    31-
    شعور المستهلك Consumer Sentiment

    التعريف:
    مسح أو استنفاء مواقف المستهلك التي تتعلّق بالوضع الراهن و التوقّعات بخصوص الأحوال الإقتصادية,و يجرى بجامعة مشيغان. يدعى كل شهر خمسمائة مستهلك ليعطوا أفكارهم وتوقعاتهم. وهذا يعد مسح تمهيدي ويبلغ عنه عادة حول الجمعة الثانية من الشهر بينما المسح التام يذكر عنه بعد أسبوعين. إنّ مستوى شعور المستهلك يتعلّق مباشرة بقوّة إنفاق المستهلكين.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    يترجم النمو الإقتصادي القوي إلى أرباح الشركات العالية وارتفاع أسعار أسهمهم. بينما تركيز سوق السندات يكون على اذ كان نمو الاقتصاد سريعا مما يؤدّي إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الإقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي)، وهذا ما شاهدناه خلال معظم التسعينيات. كنتيجة لهذا، قد تمتع مستثمرو الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة. ان التغيير في الإتجاه الإقتصادي قد يحذّر بتغيير في شعور المستهلك.
    بما أن إنفاق المستهلكين يحسب ثلثي الإقتصاد، لذا تكون الأسواق قلقة دائما لمعرفة مايهتم به المستهلكين وكيف هم قد يتصرّفون في المستقبل القريب. عندما يكون المستهلك متفائلا وله ثقة من ناحية الإقتصاد وماليتهم الشخصية، فهم على الأرجح سيصرفوا ويستهلكوا بضاعة وسلع جديدة. وهذا ما يفسّر كيف يعطي هذا المؤشر من مواقف المستهلك البصيرة إلى إتّجاه الإقتصاد. *فقط ملاحظة , أن تغيرات في ثقة المستهلك والمبيعات بالمفرد لا يتحرّكان بالتتابع شهرا بعد شهر.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  5. #65
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي



    32-
    إنفاق البناء Construction Spending


    التعريف:
    قيمة دولار نشاط البناء الجديد على المشاريع العامّة والسكنية والتجارية . البيانات متوفرة في دولارات إسمية وحقيقية (التضّخم- المعدل).
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    بما أن الخلفية الإقتصادية لها التأثير الأكثر إنتشارا على الأسواق المالية، فإن إنفاق البناء له تأثير مباشر على الأسهم والسندات والسلع.في التحديد، ميول أو اتجاهات في بيانات البناء تحمل أدلّة ثمينة لأسهم بناؤوا البيوت وشركات مقاولي البناء الواسعة النطاق. أسعار السلع المتعلقة بالبناء مثل الخشب والأدوات المعمارية تكون حسّاسة جدا أيضا لاتجاهات الصناعة السكنية.
    تنفق شركات المشاريع مالها فقط على بناء المصانع أو المكاتب الجديدة كل ماهم واثقون أن الطلب على هذه المشاريع يكون قوي بما فيه الكفاية لتبرير التوسّع. ونفس الشيء يطبق على الأشخاص المستثمرين للبيوت. لهذا إنفاق البناء هو مؤشر جيّد من زخم الإقتصاد.

    33-
    ثقة المستهلك Consumer Confidence

    التعريف:
    مسح أو استفتاء مواقف المستهلك التي تتعلّق بالوضع الراهن والتوقّعات بخصوص الأحوال الإقتصادية, وهذا يجرى بمجلس المؤتمر. يدعى كل شهر خمسة آلاف مستهلك في كافة أنحاء البلاد لكي يعطوا آراءهم ومواقفهم. إنّ مستوى ثقة المستهلك يتعلّق مباشرة بقوّة إنفاق المستهلكين.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    يترجم النمو الإقتصادي القوي إلى أرباح الشركات العالية وارتفاع أسعار أسهمهم. بينما تركيز سوق السندات يكون على اذ كان نمو الاقتصاد سريعا مما يؤدّي إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الإقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي)، وهذا ما شاهدناه خلال معظم التسعينيات. كنتيجة لهذا، قد تمتع مستثمرو الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة. ان التغيير في الإتجاه الإقتصادي قد يحذّر بتغيير في شعور المستهلك.
    بما أن إنفاق المستهلكين يحسب ثلثي الإقتصاد، لذا تكون الأسواق قلقة دائما لمعرفة مايهتم به المستهلكين وكيف هم قد يتصرّفون في المستقبل القريب. عندما يكون المستهلك متفائلا وله ثقة من ناحية الإقتصاد وماليتهم الشخصية، فهم على الأرجح سيصرفوا ويستهلكوا بضاعة وسلع جديدة. وهذا ما يفسّر كيف يعطي هذا المؤشر من مواقف المستهلك البصيرة إلى إتّجاه الإقتصاد. *فقط ملاحظة , أن تغيرات في ثقة المستهلك والمبيعات بالمفرد لا يتحرّكان بالتتابع شهرا بعد شهر



    34-
    الكتاب الأحمر Redbook

    التعريف:
    إجراء إسبوعي من المبيعات في المتاجر المتعددة الفروع، أقسام المحلات, والمخازن الكبرى. هو مؤشر أقل ثباتا من المبيعات بالمفرد من مؤشر بي تي إم. هذا المؤشر مربوط بجزء البضائع التجارية العامّ ,وهو يغطي فقط حوالي 10 بالمائة من مجموع المبيعات بالمفرد.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    يحسب إنفاق المستهلكين ثلثي الإقتصاد، إذن من الضروري على المستثمر أن يعرف مايهتم به المستهلكين لمعرفة توجهات الإقتصاد واستثماراتهم.
    إنّ النمط في إنفاق المستهلكين في أغلب الأحيان هو المؤثر الأوّل على أسعار الأسهم وأسواق السندات.
    للأسهم، يترجم نمو إقتصادي قوي إلى أرباح الشركات الصحّية وارتفاع أسعار أسهمهم. أما للسندات، التركيز يكون على اذ كان نمو الإقتصاد قوي السرعة مما يؤدّي إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الإقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي).قد رأينا هذا التوازن خلال معظم التسعينيات. لهذا السبب الوحيد, تمتع مستثمروا الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة أثناء السوق الصاعدة في التسعينيات. وبالتتابع لسوق الأسهم العادية تباطئ الانفاق في سلسلة المتاجر الرئيسية للبيع بالمفرد في 2000 و 2001.
    يعتبر "الريدبوك" مؤشرا مناسب جدا لإنفاق المستهلكين، لأنه يصدر كلّ إسبوع. وقد يسترعى إنتباها إضافيا حول مواسم الأعياد عندما يحقّق الباعة أغلب أرباحهم

    35-
    العرض النقدي Money supply

    التعريف:
    إنّ التجمعات النقدية هي إجراءات بديلة من العرض النقدي بدرجة السيولة. التغييرات في التجمعات النقدية تشير إلى دفع السياسة النقدية بالإضافة إلى وجهة النظر للنشاط الإقتصادي والضغوط التضخّمية.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    صدقا، هذا الإجراءات المختلفة للعرض النقدي لا تهمّ الكثير من المستثمرين في هذه الأيام. التجمعات النقدية (المعروفة بشكل منفرد كإم 1, إم 2، وإم 3) كانت مثيرة قبل بضعة سنوات لأن البيانات كشفت تمسك المصرف الإحتياطي الفدرالي (شدّة أو تطلق) بشروط الإئتمان في الإقتصاد.
    يصدر المصرف الإحتياطي الفدرالي أهداف ومجاميع لنمو العرض النقدي. في الماضي، إذا تحرّك النمو الفعلي خارج تلك المجاميع والأهداف, كانت في أغلب الأحيان مقدمة إلى تحرّك سعر الفائدة من قبل المصرف الإحتياطي الفدرالي. أما اليوم، هذه السياسة النقدية تفهم جيدا بمعدل أو مستوى سعر الفائدة للصناديق الفدرالية.
    سقط العرض النقدي من الرواج في التسعينيات، بسبب تشكيلة التغييرات في النظام المالي وطرق اجراء الإحتياطي الفيدرالي للسياسة النقدية. إنّ المصرف الإحتياطي الفدرالي يعمل على بعض الإجراءات الجديدة للعرض النقدي ولا تتفاجأوا إذا عادت شعبية التجمعات النقدية في المستقبل


    36-
    طلبات شراء إم بي أي" أو رابطة القرض العقاري المصرفي" MBA Purchase Application
    s

    التعريف:
    مؤشر إسبوعي من طلبات الشراء في شركات القروض العقارية. هذا مؤشر قيادي لمبيعات البيوت العائلية المفردة والبناء السكني.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    لا يزوّد هذا المؤشر فقط كمقياس لطلب الإسكان، لكن الزخم الإقتصادي أيضا.نحن نعرف أنه يجب على الناس أن يكونوا مرتاحين وواثقين جدا من وضعهم المالي لشراء منزل جديد. هذه البيانات الصغيرة لها تأثير قوي مضاعف على الإقتصاد، ولذا عبر الأسواق وإستثماراتك. بتتبع البيانات الإقتصادية مثل رابطة القرض العقاري المصرفي لطلبات الشراء، يستطيع المستثمرون كسب أفكار الإستثمار المعيّنة بالإضافة إلى التوجيه الواسع لإدارة محفظة إستثماراتهم.
    كلّ مرّة يبنى بيت جديد، هذا يعني وظائف أكثر للبناؤن ، ودخل جديد سيضاف على الإقتصاد. وعندما ينباع البيت يولّد دخل ومربح لبنّاء البيت وللسمسار. وهذا يجلب أيضا عدد كبير من فرص الإستهلاك للمشتري. الثلاجات والغسّالات والنشافات وأثاث البيوت هم فقط نموذج من السلع الجديدة الذي سيصرف عليها المشتري. هذا "التأثير التموجي" الإقتصادي يمكن أن يكون كبيرا جدا وخاصة أن هذا يحدث كل شهر لمائة ألف عائلة جديدة في مختلف أنحاء البلاد.
    بما أن الخلفية الإقتصادية هي المؤثر الأكثر إنتشارا على الأسواق المالية، يكون تأثير البناء السكني مباشر على الأسهم والسندات والسلع. وبشكل محدد, يحمل مؤشر طلبات الشراء" إم بي أي" أدلّة ثمينة لأسهم بناءوا البيوت وشركات القروض العقارية وشركات أثاث البيوت.


    37-
    المؤشرات القيادية Leading Indicators

    التعريف:
    دليل مركّب من عشرة مؤشرات إقتصادية واللتي تقود النشاط الإقتصادي العامّ . هذه تتضمن:أسبوع العمل للمصانع، طلبات جديدة للسلع الإستهلاكية، طلبات جديدة لسلع إنتاجية لغير الدفاع، أسعار الأسهم، الطلبات البدائية لإعانة البطالة، أداء البائعين، رخص البناء، العرض النقدي، تنبؤات المستهلك، والانتشار بين ملاحظة 10 سنوات وسعر الفائدة للصناديق الفدرالية.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    يحتاج المستثمرون تتبع حركة الإقتصاد لمعرفة كيف ستؤدّي أنواع مختلفة من استثماراتهم. بتتبع البيانات الإقتصادية مثل مؤشر قيادة المؤشرات،يعرف المستثمرون ما الخلفية الإقتصادية للأسواق المختلفة. سوق الأسهم المالية تحبّ رؤية نمو إقتصادي صحّي لأن ذلك يترجم إلى أرباح الشركات الأعلى. أما سوق السندات يفضل نمو بطيء وهوحسّاس جدا إلى اذا كان الإقتصاد ينمو بسرعة قصوى ويسبّب ضغوط تضخّمية محتملة . إنّ هذا المؤشر القيادي مصمّم لتوقّعات نقاط التحوّل في الإقتصاد -- مثل فترات الكساد والتحسّن. في السنوات العشرة الماضية، هذا المؤشر كان أقل افادة في توقّع نقاط التحوّل الإقتصادية، لأنه يميل إلى التركيز على تصنيع المؤشرات. إنّ الإقتصاد الان يميل ويتوجه الى الخدمات أكثر من 25 سنة الماضية. كان هذا المؤشر مفيد في توقّع نقاط التحوّل في مؤشرات الإنتاج الصناعي أكثر من الإقتصاد العامّ. وعلى رغم اهتمام أجهزة الاعلام الكبير بهذا المؤشر ، لاعبو سوق السندات وإقتصادييو وول ستريت لا يضعون الكثير من الإيمان في هذا المؤشر لأنهم لا يجدونه مفيدا أو موثوق به


    38-
    طلبات إعانة البطالة Jobless Claims

    التعريف:
    تجميع إسبوعي لعدد الأشخاص الذين قدموا طلبا لتأمين البطالة للمرة الأولى. هذا المؤشر، والأكثر أهميّة، معدّل تغيراته لمدة أربعة أسابيع، يتنبّأ الإتّجاهات في سوق العمالة.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    هذه الطلبات على اعانة البطالة تساعدنا على مقياس سوق العمالة. عندما تكون حالات البطالة قليلة فهذا يعني أن ناس أكثر يعملون وعندهم وظائف. كلّ موظف يعمل يأتي بمدخول مما يعطيه قوة شرائية بيتية.
    اننا نعرف أن الإنفاق يقوي الاقتصاد وينميه، لذا كلما يكون سوق العمالة قويا، كلما أصح الإقتصاد.
    هناك جانب سلبي لهذا. عندما يقل عدد الباحثون عن عمل, فهذا يصعب على الشركات ايجاد عمّال جدّد.فهم لربّما يضطروا أن يدفعون عن الوقت الإضافي للموظّفين الحاليين، ويرفعوا الأجور لإغراء الناس للبقاء. وعموما, بسبب نقص العمال تلزم الشركات بأن تصرف أكثر على تكاليف العمل. هذا يؤدّي إلى تضخم الأجر ويؤثر سلبيا على الأسهم وأسواق السندات. يتحدّث رئيس الإحتياطي الفيدرالي" ألن غرينسبان" عن هذا ويترقّبه طول الوقت بإستمرار.
    بتتبع عدد طلبات إعانة البطالة، يكسب المستثمرون معرفة كيف شدّة، أو كيف طليقة سوق العمالة. إذا أصبح تضخم الأجر مهدّدا, فهذا يكون رهان جيّد بأنّ أسعار الفائدة سترتفع، أما السندات وأسعار الأسهم سينخفضان، ويكون المستثمرون الرابحون هم الذين تعقّبوا طلبات إعانة البطالة وعدّلوا محافظ إستثماراتهم لتوقّع هذه الأحداث.
    فقط تذكّر "الأوطأ عدد إدّعاءات البطالة، الأقوى سوق العمالة" والعكس بالعكس


    39-
    تصريحات مصرف كندا Bank Of Canada Announcement

    التعريف:
    يتكون مجلس مصرف كندا من ستة أعضاء , و يقوم المجلس بإعطاء تصريح كل ستة أسابيع تقريباً مشيراً بها الى الإتجاه الوشيك لسياسة المصرف النقدية, و إجتماعات هذا المجلس ليست مجدولة كما في المصرف الإحتياطي و مصرف انكلترا و المصرف المركزي الأوروبي.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    يقرر المجلس سياسة سعر الفائدة لكندا, و يتكون المجلس من الحاكم , نائب الحاكم , و أربعة نواب , و ليس للمجلس اجتماع مجدول يحدد مسبقاً انما يتم تحديد اجتماعاته في تصريحاته, و أي تغيير في السياسة النقدية يقوم المجلس بالتصريح عنه علناً على خلاف المصرف الإحتياطي الفيدرالي , مصرف اليابان, المصرف الأوروبي المركزي.
    مصرف كندا له مدى هدف تضخم بين واحد و ثلاثة بالمئة و لكنه يركّز على الوسط وهو إثنان بالمئة , لأن قرارات سعر الفائدة تؤثر على أسعار فائدة الأسواقالى درجات المختلفة, فقام بنك كندا بخلق مؤشر أسعارالمواد لإستهلاكية الخاص به و الذي يزيل ثمانية منتجات قلقة و غير ثابتة .
    كما في الولايات المتحدة الأميركية , حيث يخمّن المشاركون بالأسواق حول إمكانية التغيير في سعر الفائدة , فإذا كانت النتيجة مختلفة عن التوقعات كان التأثير على الأسواق الكندية دراماتيكياً و طويل المدى. إن وضع سعر الفائدة من قبل مصرف كندا يعمل كنقطة علاّم لكل النسب الأخرى , و أي تغيير في النسبة يترجم مباشرة الى جميع أسعار الفائدة الأخرى.
    تؤثر المستويات في أسعار الفائدةعلى الإقتصاد فأسعار الفائدة العالية تؤدي لبطئ تحرك الإقتصاد و بالتالي أسعارالفائدة المنخفضة تنبه لنشاط في الإقتصاد, وبطريقة أخرى أسعار الفائدة تسيطر على بيئة المبيعات في قطاع المستهلكين, فالقليل من المنازل و السيارات سوف تشترى عندما يكون هناك إنتعاش في أسعار الفائدة, علاوة على ذلك فتكاليف سعر الفائدة عامل هام للعديد من المشاريع و بشكل خاص تلك الشركات التي لديها تكاليف ديون عالية أو التي يجب عليها أن تمول مستويات المخزون العالية, فكلفة الفائدة لها تأثير مباشر على أرباح الشركات.
    فالنتيجة النهائية تكون " إرتفاع أسعار الفائدة يؤدي الى إنخفاض سوق الأسهم و العكس بالعكس"


    40-
    معدل الإنتاج و التكاليف Productivity and Costs

    التعريف:
    يقيس معدل نمو الإنتاج نمو كفاءة العمل في إنتاج السلع و خدمات الإقتصاد , و تعكس تكاليف الوحدة العمالية تكاليف عمل إنتاج كل وحدة بالناتج الإجمالي , و كلتاهما يعملان كمؤشرات مستقبلية لأتجاهات التضخم.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    إن النمو الحرج في الإنتاج بأن يسمح للأجور العالية و بنمو إقتصادي سريع بدون نتائج لظهور أي تضخم , وهذا موضوع مثير هذه الأيام بالنسبة لإقتصاد قوي , و لسوق عمالة محكم و تضخم خفيف.
    و يصرح بعض خبراء وول ستريت بأن قروض الإنتاج تسمح للإقتصاد بتحمل سرعة أكبر بكثير من النمو مما كان يعتقد سابقاً, و أظهر رئيس المصرف الإحتياطي الفيدرالي غرينسبان شكوكه حول تلك المزاعم , على أية حال ففي أي من الحالتين تعطي بيانات الإنتاج أدلة مهمة للمستثمرين على كيفية التوقع لأداء سوق الأسهم و السندات , وردرد أفعال السوق الى هذه التصريحات تظهر الأهمية الصحيحة لنمو معدل الإنتاج.
    R
    41-
    ميزانية الخزينة Treasury Budget

    التعريف:
    حساب شهري من الفائض أو عجز الحكومة الإتحادية.
    التغييرات في عجز السنة المالي السنوي يتلى كمؤشر إتجاهات الميزانيةو دفع السياسة الضريبية.
    لماذا يهتم المستثمرون؟
    بيانات الميزانية لها العديد من المعاني المباشرة و غير المباشرة للأسواق المالية. و الأكثر مباشرة هي كيفية العمل مع حجم العجز في الميزانية و السندات.
    فإذا أرتفع العجز أرتفعت الأوراق النقدية و السندات مما توجب على الحكومة البيع من سنداتها الحكومية للنمويل و لتغطية العجز, و من هنا نفهم كيفية البساطة في عملية العرض و الطلب, فإذا كان الطلب ثابتاً ودعم السندات يرتفع فالسعر يهبط , و بنفس الشيء اذا هبط العجز او دمر نهائياً فالحكومة تحتاج لبيع سندات حكومية أقل, و بالنهاية : إذا هبط دعم السندات فذلك يؤدي لإزدهار السندات.
    السندات الحكومية هي الطريق الذي تسلكه الحكومة لإقتراض المال, فعجز منخفض يعني دعم أقل للسندات الحكومية ( و مرة أخرى يفترض طلب ثابت) لأسعار مرتفعة.
    بالسندات , الأسعار المرتفعة تتعادل مع ايرادات قليلة, ففي هذا المثال تقوم الحكومة بإقتراض المال بأسعار فائدة خفيفة, هذا التأثير المتموج يتماشى مع جميع أسعار الفائدة و يشكل بيئة أسعار فائدة منخفضة للأسهم المتأهبة للإرتفاع.


    42-
    اعلان عن اجتماع لسياسة مصرف إنجلترا المركزي BOE Policy Meeting

    التعريف:
    تتضمّن لجنة السياسة المالية لمصرف إنجلترا المركزي تسعة أعضاء. تجتمع اللجنة شهريا، عادة الإسبوع الأول في الشهر لتقرير الإتّجاه الوشيك للسياسة النقدية.تعلن تغييرات في السياسة النقدية فورا بعد الإجتماعات، لكن لا تتوفر التفاصيل حتى دقائق النشر بعد أسبوعين
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    في هذه الاجتماعات يقرّر مصرف إنجلترا المركزي سياسة وقوانين سعر الفائدة.( ( MPC متكوّن من الحاكم، نائبي حاكم 2، مدراء مصرف التنفيذيين 2، وأربعة خبراء يعيّنوا من قبل وزير المالية. يجتمع (MPC) شهريا (عادة أول أربعاء وخميس من الشهر) لتقرير سياسة سعر الفائدة. على خلاف المصرف الإحتياطي الفيدرالي، ومصرف اليابان، أو المصرف المركزي الأوروبي، مصرف إنجلترا المركزي له هدف تضّخم ثابت قائم من 2.5 بالمائة. لأن قرارات سعر الفائدة تؤثّر على أسعار فائدة السوق، وإلى درجات مختلفة، مقياس التضخّم للمصرف هو مؤشر سعر البيع بالمفرد ناقص دفعات فوائد القروض العقارية (RPIX).
    كما في الولايات المتّحدة، يخمّن مشاركي السوق حول إمكانية تغيير سعر الفائدة في هذه الإجتماعات. إذا كانت النتيجة مختلفة عن التوقّعات، يكون التأثير على الأسواق البريطانية -- وإلى حدّ ما في أوروبا – مثيرا وبعيد االمدى. يضع سعر الفائدة من قبل مصرف إنجلترا المركزي، ويعمل كعلامة لكلّ النسب الأخرى.
    تغيير في النسبة يؤثر على كلّ أسعار الفائدة الأخرى من "غيلتز" الى رهن القروض (غيلتز هي سندات مالية حكومية ثابتة سمّيت على اسم الورقة التي طبعت عليها ).
    يؤثّر مستوى نسب الفائدة على الإقتصاد. تعمل أسعار الفائدة الأعلى على إبطاء النشاط الإقتصادي؛ بينما أسعار الفائدة الأوطأ تحفز النشاط الإقتصادي. بأي من الطّرق، تؤثّر أسعار الفائدة على بيئة المبيعات. في قطاع المستهلكين، تشترى بعض البيوت أو السيارات عندما ترتفع نسب الفوائد. لذلك، تكاليف سعر الفائدة تكون عامل هامّ للعديد من المشاريع، بشكل خاص للشركات بأحمال الدين العالية أو التي يجب أن تموّل مستويات الجرد العالية. كلفة الفائدة هذه لها تأثير مباشر على أرباح الشركات. بالنهاية, ان أسعار الفائدة الأعلى تؤدي لإنخفاض في سوق الأسهم المالية، بينما أسعار الفائدة الأوطأ تكون شرسة التأثير على الاقتصاد.

    43-
    اعلان عن اجتماع لسياسة المصرف المركزي الأوروبي ECB Policy Meeting

    التعريف:
    يتكوّن مجلس حكم المصرف المركزي الأوروبي من 16 عضو. تجتمع هذه اللجنة مرّتين في الشهر. إنّ الإجتماع الشهري الأول يكرّس إلى السياسة النقدية.تعلن تغييرات في السياسة النقدية فورا بعد الإجتماعات.
    يجري مؤتمر صحفي بعد 45 دقيقة تقريبا من نهاية الإجتماع. يقرأ بيان متعلّق بأفعالهم -- أو قلتها -- ويتلى بفترة جواب وسؤال. على خلاف المصارف المركزية الرئيسية الأخرى،( ECB ) لا ينشر تلخيص الإجتماع أو يعلن تصويت السجلات على قضايا السياسة النقدية.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    يقرّر المصرف المركزي الأوروبي سياسة سعر الفائدة في هذه الإجتماعات. إنّ المجلس متكوّن من ستّة أعضاء المجلس التنفيذي و12 رئيس عضو المصارف المركزية (مصرف فرنسا، بندزبانك، الخ). يجتمع مجلس الحكم مرتين في الشهر (عادة أيام الخميس الأول والثالث من الشهر). عموما, تناقش قضايا السياسة النقدية فقط في الإجتماع الأول من الشهر. المصرف المركزي الأوروبي له هدف تضّخم قائم من 2 بالمائة. إنّ مقياس تضخّم مؤشر (ISP) هو متوافق لسعر المواد الإستهلاكية (HISP).
    كما في الولايات المتحدة الأمريكية، يخمّن مشاركي السوق الأوروبيين حول إمكانية تغيير سعر الفائدة في هذه الإجتماعات. إذا النتيجة كانت مختلفة عن التوقّعات،يكون التأثير على الأسواق الأوروبية مثيرا وبعيد المدى. تضع أسعار الفائدة من قبل( ISP ) ويعمل كعلامة لكلّ النسب الأخرى في منطقة اليورو.
    يؤثّر مستوى نسب الفائدة على الإقتصاد. تعمل أسعار الفائدة الأعلى على إبطاء النشاط الإقتصادي؛ بينما أسعار الفائدة الأوطأ تحفز النشاط الإقتصادي. بأي من الطّرق، تؤثّر أسعار الفائدة على بيئة المبيعات. في قطاع المستهلكين، تشترى بعض البيوت أو السيارات عندما ترتفع نسب الفوائد. لذلك، تكاليف سعر الفائدة تكون عامل هامّ للعديد من المشاريع، بشكل خاص للشركات بأحمال الدين العالية أو التي يجب أن تموّل مستويات الجرد العالية. كلفة الفائدة هذه لها تأثير مباشر على أرباح الشركات. بالنهاية, ان أسعار الفائدة الأعلى تؤدي لإنخفاض في سوق الأسهم المالية، بينما أسعار الفائدة الأوطأ تكون شرسة التأثير على الاقتصاد.

    44-
    تعريةالخزائن المالية "التجارة المنفصلة من الفوائد المسجّلة ورؤوس أموال السندات المالية"Treasury STRIPS

    التعريف:
    تقرير على كمّية الانتزاع الصافي من السندات المالية الحكومية التي حدثت أثناء الشهر. يفصّل التقرير تعرية إجمالية وإعادة أوراق دستور النقد الحكومية, ويرتبط بالقضية الفردية.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    س ت ر ي ب س هو مختصر للتجارة المنفصلة من الفوائد المسجّلة ورأس أموال السندات المالية. تتضمّن ورقة النقد الحكومية أو السند الطبيعي, من دفعة رئيسية ودفعات فائدة نصف سنوية. على سبيل المثال، سند حكومي لـ 30 سنة وب 1,000$ يتضمّن من 60 دفعة فائدة -- واحد كلّ ستّة أشهر لمدّة 30 سنة -- ودفعة رئيسية ب 1,000$ عندما ينضج السند. إذا أصبح هذا السند منفصلا من قسيمة دفعات الفائدة، يصبح السند "قسيمة - صفر". لا يقبض المالك أيّ فائدة لكنه يشتري الحقّ في تسديد الصفقة الرئيسية، 1,000$، على تخفيض عميق من السعر الحالي.
    يشتري المستثمرون هذه الس ت ر ي ب س لضمان دفعة مأكّدة في وقت معيّن في المستقبل (مثل : - عندما يجهزالطفل للجامعة)، لكنه لا يريدون دخلا من السندات على تلك الفترة .


    45-
    استفتاء المصرف الإحتياطي الفدرالي في فيلادلفيا Philadelphia Fed. Survey

    التعريف:
    مؤشر إنتشار مركّب من الأحوال التصنيعية ضمن منطقة إحتياطي فيلاديلفيا الفيدرالي. يتبع هذا المسح أو الاستفتاء على نحو واسع كمؤشر لإتّجاهات قطاع الصناعة بما أنه مربوط بمؤشر (ISM) التصنيعي ومؤشر الإنتاج الصناعي.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    يحتاج المستثمرون لمراقبة الإقتصاد بعناية لمعرفة كيف ستؤدّي أنواع مختلفة من إستثماراتهم. بتتبع البيانات الإقتصادية مثل مسح المصرف الإحتياطي الفدرالي الفيلاديلفي، يعرف المستثمرون ما الخلفية الإقتصادية للأسواق المختلفة. سوق الأسهم المالية تحبّ رؤية نمو إقتصادي صحّي لأن ذلك يترجم إلى أرباح الشركات الأعلى. أما سوق السندات فهو يفضل نمو أكثر إعتدالا والذي لن يؤدّي إلى التضّخم.
    يعطي مسح المصرف الإحتياطي الفدرالي الفيلاديلفي نظرة مفصّلة في قطاع الصناعة، كثافة العمل وحيث الأشياء تترأّس. بما أن التصنيع هو قطاع رئيسي من الإقتصاد، هذا التقرير له تأثير كبير على سلوك السوق. بعض المؤشرات الثانوية للمصرف الإحتياطي الفدرالي الفيلاديلفي تزوّدنا أيضا بمعلومات مهمة عن أسعار السلعة والأدلّة الأخرى على التضّخم. إنّ سوق السندات حسّاس جدا إلى هذا التقرير لأنه يصدر مبكرا في الشهر ومتوفر قبل المؤشرات المهمة الأخرى.


    46-
    مبيعات السيارات (1) Motor Vehicle Sales

    التعريف:
    مبيعات السيارات المفردة والشاحنات الخفيفة والمنتجة محليا _( يتضمن ذلك السيارات الرياضية والشاحنات الصغيرة). تذكر المبيعات من قبل المنتجين الفرديين على خلال اليوم. مبيعات السيارات هي مؤشرات جيّدة لمعرفة الإتّجاهات في إنفاق المستهلكين.
    لماذا يهتمّ المستثمرون؟
    بما أن مبيعات السيارات هو عنصر مهم من إنفاق المستهلكين، يراقب لاعبي السوق هذا بعناية للتمكّن تماما من إتّجاه الإقتصاد. إنّ النمط في إنفاق المستهلكين هو المؤثر الأوّل على الأسهم وأسواق السندات. يترجم النمو الإقتصادي القوي إلى أرباح الشركات الصحّية وأسعار الأسهم الأعلى. بينما يركز سوق السندات على اذا كان النمو الإقتصادي قاسيا مما يؤدّي إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الإقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي) . قد رأينا هذا التوازن خلال معظم التسعينيات. لهذا السبب الوحيد, تمتع مستثمروا الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة أثناء السوق الصاعدة في التسعينيات. وأما نمو المبيعات بالمفرد تباطأ بالتتابع لسوق الأسهم العادية في 2000 و2001.
    وبشكل محدد، تظهر مبيعات الشاحنات والسيارات كيفية أحوال السوق لشركات صنع السيارات وإنعطاف الشركات الأخرى المتعلقة في هذا المجال. تستطيع هذه الأرقام التأثير على أسعار الأسهم المعيّنة وتزوّدنا بمعلومات وفرص إستثمار في هذه الصناعة. بما أن أكثر المستهلكين يستعيرون مالا لشراء السيارات أو الشاحنات، تعكس هذه المبيعات على الثقة أيضا في الأحوال الإقتصادية الحالية والمستقبلية.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  6. #66
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي

    تعلم مؤشرات التحليل الفني بالكامل


    1- مؤشر التدفق النقدي - MFI
    2- مؤشر القوى النسبيه - RSI
    3- مؤشر الماكد - MACD
    4- أشرطة البولينجر - BOLLINGER BANDS
    5- الشموع اليابانية - JAPANESE CANDLES
    6- النماذج العكسية
    7- خطوط اتجاة السوق (تحديد المسار) -TRENDLINES
    8- نظرية داو
    9- نظرية موجات اليوت
    10- مؤشر العزم( التسارع) - MOMENTUM
    11- مؤشر الحجم - OBV
    12- مؤشر الهيستو جرام - HISTOGRAM
    13- مؤشر WILLIAMS %R
    14- مؤشر STOCHASTIC
    15- مؤشر PRICE CHANNEL
    16- مؤشر ENVELOPE

    1- مؤشر التدفق النقدي - MFI

    - تعريف المؤشر : هو مؤشر يقيس مقدار الأموال ( السيولة ) الداخلة الي السهم أو الخارجة منه .
    - فائدة : يعطى أشارات الشراء أو البيع .
    - طريقة عمله يدوي : يؤخذ متوسط سعر السهم ويضرب في حجم التدوال ويقارن باليوم السابق ويفضل يكون لمدة 14 يوما وتجمع الايام الموجبة وتقسم على الايام السالبة والنتيجة هو متأرجح هذا المؤشر .
    - طريقة قراءة المؤشر : أشارة شراء عند كسر المؤشر للقيمة 20 صعودا.
    أشارة بيع عند كسر المؤشر للقيمة 80 نزولا .
    متابعة اشارات البيع والشراء الناتجة من ظاهرة الانفراج.


    2- مؤشر القوى النسبيه - RSI

    -- تعريف المؤشر : هو مؤشر يوضح لنا مناطق تشبع الناس من الشراء ومناطق تشبع الناس من البيع .
    -- فائدة : يعطى اشارات الشراء او البيع .
    -- طريقة عمله يدوي : متوسط الارتفاعات او الانخفاضات للسهم في مدة معينه ويفضل 14 يوم ومقارنه بمؤشر السهم .
    -- طريقة قرءاة المؤشر : اشارة شراء اذا اخترق المؤشر خط 30 صعودا ( منطقة تشبع من البيع).
    اشارة بيع اذا كسر المؤشر خط 70 نزولا ( منطقة تشبع شراء )


    3- مؤشر الماكد – MACD
    - تعريف المؤشر :هو مؤشر يعتمد على حساب المتوسطات المتحركة ونتائجة تؤثر على حركة السهم .
    - فائدة : يعطى اشارات البيع والشراء .
    - طريقه عمله يدوي : يؤخذ المتوسط المتحرك الاساسي لعدد معين من الايام ويفضل12يوم ويطرح منه المتوسط المتحرك الاساسي لعدد معين اخر ويفضل 26 يوم ينتج عن هذه العمليه خط يتحرك مع السهم ويكون حول خط ثابت قيمته صفر ويسير معه خط يمثل المتوسط المتحرك الحسابي ل 9 ايام .
    - طريقة قراءة المؤشر : - اشارة شراء تقاطع خط الماكد لخط المتوسط المتحرك لااعلى أو تقاطع خط الماكد للخط الصفري صعودا .
    اشارة بيع تقاطع خط الماكد لخط المتوسط المتحرك لااسفل او تقاطع خط الماكد للخط الصفري نزولا .
    وهناك اشارت الميل الايجابي والسلبي سنستعرضها في الموضوع الاخر.


    4- أشرطة البولينجر - BOLLINGER BANDS

    - تعريف المؤشر : هو مؤشر من ثلاثة خطوط يبين التغير او التذبذب في مستوى سعر السهم في مدة زمنية معينه .
    - فائدة : يبين سعر السهم الحالي هل هو غالي ام رخيص للشراء ومدى تذبذب سعر السهم ن الاعلى للادنى .
    - طريقة عملة يدوي : على حد علمي ان الخط الاوسط يمثل متوسط اغلاق السهم والخط العلوى هو المتوسط الحسابي لسعر السهم لمدة معينه + 2( المتوسط الحسابي مضروب في الاغلاق تقسيم 2 والخط السفلي هو المتوسط الحسابي لسعر السهم لمدة معينه - 2( المتوسط الحسابي مضروب فى الاغلاق تقسيم 2 وعادة المدة الزمنية تكون 20 يوم .
    طريقة قراءة المؤشر : عندما تضيق المسافات بين الخطوط الثلاثة فان هناك تغير سيحدث لسعر السهم ولكن لسهولة قراءة المؤشر فاذا كان سعر السهم قريب من الخط السفلي فهو سعر رخيص للسهم ويمكن الشراء ولو كان سعر السهم قريب من الخط العلوى فهو سعر غالي للسهم ويمكن البيع .


    -5- مؤشر PRICE CHANNEL

    - تعريف المؤشر : هو مؤشر يوضح نقاط الدعم والمقاومة للسهم .
    - فائدة : يبين نقاط الدعم والمقاومة .
    - طريقة عملة يدوي : يمكن عمله عن طريق معادلات نقطة الارتكاز للسهم= (أعلى سعر للسهم + أدنى سعر للسهم + سعر الإغلاق) ÷ 3
    الحد الأدنى للدعم = (نقطة الارتكاز × 2) – أعلى سعر للسهم
    الحد الأدنى للمقاومة = (نقطة الارتكاز × 2) – أدنى سعر للسهم
    الحد الأعلى للدعم = نقطة الارتكاز – (الحد الأدنى للمقاومة – الحد الأدنى للدعم)
    الحد الأعلى للمقاومة = (نقطة الارتكاز – الحد الأدنى للدعم) + الحد الأدنى للمقاومة
    - طريقة قراءة المؤشر : المؤشر يتكون من خطين علوى ويمثل المقاومة وسفلي ويمثل الدعم .


    6- مؤشر STOCHASTIC-OSC

    - تعريف المؤشر : هو مؤشر يتكون من خطين يعطى تقاطع احدهما للاخر نقطة شراء او بيع .
    - فائدة : يعطينا اوقات الشراء او البيع .
    - طريقة عمله يدوي : يؤخذ متوسط سعر لمدة معينه ويفضل 5ايام ومتوسط 3 ايام .
    - طريقة قراءة المؤشر : اشارة شراء عند تقاطع الخط الاحمر الخط الاسود والصعود اعلى منه واشارة البيع عند تقاطع الخط الاسود للخط الاحمر والصعود عليه


    7- مؤشر WILLIAMS %R

    - تعريف المؤشر : هو مؤشر يقوم بقياس أعلى واقل سعر للسهم في مدة معينه مع اغلاق اخر يوم وايجاد الفرق الناتج .
    - فائدة : يعطى اشارات شراء وبيع .
    - طريقة عمله يدوي: حساب اعلى واقل سعر للسهم خلال فترة معينه ويفضل واغلاق اخر يوم وايجاد فرق النسبة بينهم .
    - طريقة قراءة المؤشر : اشارة شراء عند وجود المؤشر تحت خط -80 وبداية صعوده واشارة بيع عند وجود المؤشر اعلى خط -20 وبداية نزوله .


    8- مؤشر CCI
    - تعريف المؤشر :هو مؤشر متذبذب يعطينا سعر السهم صالح للبيع ام للشراء.
    - فائدة : يعطى اشارت البيع والشراء .
    - طريقة عمله يدوى : نفوم بحساب التذبذب السعري للسهم خلال مدة معينه ومقارنتها بيوم القرار .
    - طريقة قراءة المؤشر : اشارة بيع عندما يكون المؤشر اعلى من +100 ويبدا بالنزول مهم يبدا بالنزول واشارة شراء عندما يكون المؤشر اعلى من - 100 ويبدا بالصعود معم يبدا بالصعود .

    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  7. #67
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي

    نقاط الدعم والمقاومة.. كيف ولماذا؟! موضوع تعليمي مهم.!
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    تعتبر نقاط الدعم والمقاومة من أهم الأدوات المستخدمة والمساعدة في فهم طبيعة السوق.. (وتوقع) تحركاته قبل حدوثها بوقت كاف.. وذلك ليتسنى للمتاجر أن يحدد سلفا مستويات الدخول والخروج..

    وتختلف طرق وضع النقاط باختلاف الأدوات المستخدمة لذلك..

    وكلما اتفقت هذه الأدوات على نقاط معينة.. كلما كانت هذه النقاط صلبة وقوية.. ويعتمد عليها بالدخول والخروج..
    .
    .
    وموضوعنا اليوم عن هذه الطرق .. وتطبيقها فعليا على الشارت.. ومعرفة وقت الدخول والخروج..

    والمطلوب من الأحبة اللذين يودون المشاركة هنا.. الآتي:

    1- لماذا حددت نقاط المقاومة (بالأزرق) عند هذه المستويات؟
    2- لماذا حددت نقاط الدعم (بالأصفر) عند هذه المستويات؟
    3- ما هي الأدوات المستخدمة هنا في تحديد نقاط الدعم والمقاومة؟
    4- على حسب الشارت المرفق.. ماهي نقاط الدخول سواء لونق أو شورت؟ ولماذا؟
    .
    .

    سيكون هذا الموضوع لتحديد مستوى المشاركين..

    أتمنى للجميع الإستفادة..

    تقبلوا تحياتي،.،


    .
    **نموذج إجابة مقترح**

    الشارت المرفق هو لزوج الباوند-دولار على الديلي..
    وقد ارتد من مستويات 1.9141 حتى وصل إلى 1.7480 والتي بدأ منها بالتصحيح صعودا..

    يوجد بالشارت رسم لخطوط ومستويات فايبوناتشي من أعلى نقطة حتى أدنى نقطة.. بالإضافة لمؤشر الستوكاستك والماكد..

    توجد العديد من الفرص سواء بالشورت أو اللونق.. سأذكر منها واحدة إن شاء الله تعالى:

    ** وجود شمعة تسمى (انفيرتد هامر) .. وقد تكونت عند آخر مراحل النزول.. وهذه الشمعة عند ظهورها.. تعني عكس الإتجاه تماما.. وتأكدنا من ذلك عند إغلاق الشمعة التي تليها بسعر أعلى من الهاي لليوم السابق.. وأيضا مما زاد الثقة أن الستوكاستك قد قطع لإعلى مع إغلاق اليوم السابق.. مما يعني عكس الإتجاه النزولي.. وبداية مرحلة الصعود..

    وكانت التوصية (الفرصة).. كالتالي:
    الدخول لونق من مستويات متدنية عند 1.7570 تقريبا..
    وقف الخسارة تحت 1.7480
    والهدف سيكون عند أول أرقام الفايبوناتشي.. وهو 23.6 وسيكون السعر حينها عند مستويات 1.7880

    مع متابعة الصفقة.. ورفع وقف الخسارة إذا لزم الأمر..

    الرجاء النظر إلى الشارت المرفق..

    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  8. #68
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي

    المؤشرات فنية

    The Trin
    Trendlines
    Moving Averages
    Price Oscillator
    MACD

    المؤشرات فنية The Trin


    هو مؤشر أخترعه ريتشارد أرمز وهو أختصار لهذه الجملة (An Acronym for Trading Index)
    خطوط الترند لاين Trend lines

    هو رسم خط يصل بين نقاط الأرتفاع أوالأنخفاض التي يكونها السهم علي الشارت حتي يمكن معرفة أتجاه هذا السهم هل هو يرتفع إلي أعلي أم يهبط إلي أسفل وفي المستقبل سيسلك أي الأتجاهين.
    الفرق بين الترند والدعم والمقاومة أن الترند عبارة عن خط يبين أتجاه السهم هل هو إلي اعلي أم إلي أسفل وهل في المستقبل سيستمر علي نفس الأتجاه أم أنه سوف يغيره أما الدعم والمقاومة فتبين الخطوط التي تمنع السهم من النزول اسفل منها أو الأرتفاع أعلى منها وذلك بعد دراسة تاريخ هذا السهم.
    الترند يبين التغير الذي يحدث في توقعات المستثمرين وتفكيرهم تجاة هذا السهم هل هم مقتنعين بسعره أم حدث تغير واصبحوا يتوقعوا ان هذا السعر أعلي أو أقل من قيمته أما الدعم والمقاومة فهي المستويات التي يعتقد المستثمرين أن السهم يجب ألا يتداول اعلي منها ولاينزل إلي أقل منها وينقسم الترند إلي نوعين هما:
    أ- Up Trend
    ب- Down Trend .
    أ- Up Trend .
    وهو الخط الذي يرسم للسهم أثناء صعوده إلى أعلي ويتم رسم خط يصل بين نقاط الأنخفاض لهذا السهم ويجب ان تلامس نقطتين على الأقل وكلما زاد عدد هذه النقط كلما كان ذلك أفضل ويدل علي أن السهم يسلك خط واحد إلي أعلي وأنه يصعد بقوة. أما لو كانت هذه النقاط قليلة ويحدث لها أختراق كل فترة دل علي أن هذا الترند ضعيف وقابل لتغير أتجاهه قريبا . نقصد بالأختراق تكوين أنخفاضات تنزل تحت خط الترند هذا المرسوم.
    كلما كانت هذه النقاط متباعدة وعلي مسافات متساوية كلما كان هذا الترند قوي والعكس كلما كانت هذه النقاط متقاربة والمسافات بينها قريبة جدا كلما كان هذا الترند غير صادق ولايمكن الأعتماد علي نتائجه.




    ب- Down Trend .
    هو الخط الذي يرسم بين نقاط الأرتفاع أثناء هبوط السهم وهذا الخط له نفس شروط up trend ولكن النقاط التي يلامسها هي نقاط المقاومة للسهم وهي نقاط أرتفاع ويجب أن تكون متباعدة وعلي مسافات متساوية تقريبا وينطبق عليها ماسبق.



    نقــــاط مهمة
    زاوية الترند Angel of Trend Line



    هي زاوية أنحدار الترند أثناء الصعود أو الهبوط كلما كان هذا الترند يصعد أو يهبط بزاوية حادة قريبة من الزاوية القائمة كلما كان هذا الترند غير صادق ولايعتمد عليه والعكس كلما كانت هذه الزاوية صغيرة كلما كانت صادقة



    ساعات تكون هناك نقطتين متجاورتين ولو رسمنا بينهما خط ممكن يمتد الي أتجاه غير صادق بالمرة وبعيد عن معظم نقاط السهم كما بالشارت لذلك نضطر لترك واحدة منهما وأخذ الأخري حتي تعطينا ترند يمثل معظم نقاط السهم
    .



    كذلك قد تتقارب نقطتين لدرجة أننا نعتبرهما نقطة واحدة أثنا رسم الترند ولانتأثر بالفرق بينهما او خروج نقطة منهما عن الترند بجزأ صغير كما في هذا الشارت نقطة رقم واحد متقاربة جدا وتحتوي علي ارتفاعات صغيرة داخلها لذلك نسميها price cluster مثل القنبلة العنقودية ولذلك نعتبرها نقطة واحدة كذلك نقطة رقم 2 تعتبر نقطة واحد.

    عندما يحدث أختراق لخط الترند إلي أعلي أو إلي أسفل فأننا ننظر إلي الفوليوم volume هل زاد بكمية كبيرة وهذا دليل علي أن هذا الكسر للترند حقيقي وقوي ام أن الفوليوم ضعيف وهذا دليل علي أن هذا الكسر غير حقيقي وأن السهم سوف يعود مرة أخري بسرعة خلال ايام


    بعد هذا الأختراق القوي يعود السهم مرة أخري لأختبار هذه النقطة وهذا مايسمي بظاهرة ندم المستثمر ويكون Traders Remose. وممكن التأكد أن هذه النقطة حقيقية من وجود فوليوم ضعيف عند هذه النقطة التي رجع لأختبارها دليل علي ان السهم سوف يرتفع مرة أخري بعد أن تأكد أن هذه الأختراق حقيقي
    تفسير ظاهرة ندم المستثمرين

    وتقول هذه الظاهرة أن السهم عندما يخترق نقطة مقاومة مثلا فأنه يرجع إليها مرة أخري بعد فترة قد تكون أيام أو شهور ليختبرها ويتأكد من أنه أختراق قوي وعند عودة هذا السهم إلي هذه النقطة يكون هناك عدد كبير من المستثمرين لم يلحق بالسهم

    أثناء صعودة المرة الأولي ولم يشتروا فيه فيقولوا لو عاد السهم مره أخري سوف نشتريه وفعلا أذا عاد وكانت ظروفة لم تتغير ولم يطرأ عليه أي أخبار أخري تقلل من قيمته فأن هؤلاء المستثمرين يشترون فيه بقوة فيصعد السهم مرة أخري إلي أعلي ويكون نقطة مقاومة جديدة وتتحول نقطة المقاومة التي كسرها إلي نقطة دعم جديده

    ولكن أذا عاد السهم إلي نقطة المقاومة هذه التي كسرها ولكن الظروف تغيرت وثقة المستثمرين في السهم تغيرت فأن الشترين لن يشتروا والذين أشتروا في الصعود الأول سوف يبيعون ولذلك ينهار السهم ويعود إلي مستواه تحت الترند الذي كسره

    العكس عندما يكسر السهم نقطة الدعم إلي أسفل فأن عدد كبير لم يتمكن من البيع عند هذا الهبوط فيقولون لو صعد السهم مرة أخري إلي هذه النقطة سوف نبيع مالدينا وفعلا يجاهد السهم حتي يرتفع ويرجع إلي مستواه ولكن أخوانا هؤلاء منتظرين له بالمرصاد وبمجرد وصوله يبيعون كل مالديهم فيهبط السهم مرة أخري وهو يدعوا عليهم ويقول حسبي الله ونعم الوكيل
    مؤشرPrice Oscillator

    هو مؤشر شبيه جدا بمؤشر الماكد في كل شيئ تقريبا ماعدا طريقة حسابه والتي تعتمد علي الفرق بين قيم الموفينج المستخدم. وكالعادة الموفينج المستخدم ممكن يكون EMA أو الموزون WEIGHTED الذي يستخدم قيمة أغلاق السهم في وسط الفترة المطلوبة في حساب الموفينج أو العادي SMA الذي يستخدم سعر الأغلاق لكل الأيام. ولكن غالبا يستخدم EMA لحساب هذا المؤشر

    ويوجد نوعين من هذا المؤشر وهما :

    APO



    وهو أختصار ل ( ( ABSOLUTE PRICE OSCILLATOR وهذا المؤشر يستخدم القيمة الحقيقة لحاصل طرح الموفينج البطئ من الموفينج السريع كما نفعل في الماكد


    PPO




    وهو أختصار ل (PERCENTAGE PRICE OSCILLATOR) وهذا المؤشر يتم حسابه من حاصل طرح الموفينج البطئ من الموفينج السريع ثم قسمة الناتج علي قيمة الموفينج السريع ولذلك هذا النوع يستخدم نسبة مئوية للموفينج ويعتبر أكثر نوع يستخدم لأن النسبة المئوية تعبر عن حركة السهم أكثر من القيمة المطلقة المستخدمة في الماكد و APO.

    طريقة حساب PPO

    يتكون من 2 موفينج EMA الأول القصير السريع هو EMA 12 والثاني البطيئ الطويل هو EMA 26 نقوم بطرح الموفينج البطيئ من الموفينج السريع وقسمة الناتج علي قيمة الموفينج السريع فنحصل علي قيمة المؤشر والذي يظهر علي هيئة خط يتحرك أعلي وأسفل خط الصفر CENTER LINE كما نفعل في الماكد

    نلاحظ من الشارت أن الموفينج القصير عندما يتحرك فوق الموفينج الطويل يظهر المؤشر فوق خط النصف وعندما يتحرك الموفينج القصير تحت الطويل نجد خط المؤشر تحت خط النصف

    وجدوا من التطبيق العملي لنوعي هذا المؤشر وهما APO و PPO أنهما يعطيان نفس النتائج تقريبا مع وجود أختلافات بسيطة كما بالشكل



    نلاحظ أن الخط داخل الدائرة الخضراء مع APO كون خط منخفض عن الخط المتكون مع PPO
    السهم االأحمر يشير إلي أرتفاع مع APO أعلي من الخط المتكون مع PPO
    في أول يناير ينتهي المنحني بخط منخفض مع APO اكثر من PPO
    المهم أن الأختلافات ليست كبيرة ولكن الشائع الأستخدام هو PPO

    المؤشر والهيستو

    كما فعلوا مع الماكد استخدموا مع هذا المؤشر خط EMA 9 الخاص بالمؤشر نفسه ليخرج علينا خط يسير مع المؤشر وبحساب الفرق بين قيمة هذا المؤشر وقيمة خط التسعة هذا خرجوا بمنحنيات الهيستو الموجودة بالماكد والتي شرحناها قبل ذلك والتي يمثلها هذا الشارت




    من هنا نخرج بان مؤشر السعر PPO هو المستخدم في معظم الشارتات ويعطي نفس نتائج الماكد وليس هناك أي أختلافات سوي أن مؤشر السعر يستخدم النسبة المئوية والماكد يستخدم القيم المطلقة

    أستخدمات هذا المؤشر :
    هي نفس أستخدمات الماكد ولكنه مفضل عنه من قبل المحللين وتجده مثبت في معظم الشارتات أكثر من الماكد نفسه.
    المتوسط الحسابي moving average


    يعتبر هذا المؤشر من أقوي المؤشرات الموجودة وترجع قوته في ضخامة العدد الذي يستخدمة من المستثمرين والمضاربين ولذلك فيعتبر من المؤشرات التي تؤثر في التداول ويمكن الأعتماد علي نتائجها. ويوجد أنواع كثيرة من M.A ولكن أشهر نوعين هما:

    1. المتوسط الحسابي العاديS.M.A
    2. المتوسط الحسابي الأسيE.M.A


    S.M.A (Simple Moving Average)



    ويتم الحصول عليه من متوسط أغلاق سعر السهم لمدة معينة وذلك بجمع سعر الأغلاق كل يوم لمدة معينة من الأيام ثم قسمة هذه القيمة علي عدد الأيام:

    متوسط 50 يعني مجموع سعر الأغلاق للخمسين يوم السابقة لهذا اليوم وقسمة النتيجة علي عدد 50 ولذلك متوسط الخمسين يجب أن يسبقة 50 يوم من التداول بدون رسم منحني المتوسط لها لأن هذه الخمسين يوم هي التي نجمعها للحصول علي القيمة للموفينج في اليوم الواحد والخمسين.
    لذلك في أي شارت تجد أن الموفينج يبدأ في الظهور علي الشارت بعد مرور الفترة الزمنية التي حددناها للموفينج مثل الموفينج 10 يوم يظهر علي الشارت بعد مرور 10 أيام في الشارت.

    E.M.A (Exponential Moving Average)



    يختلف عن S.M.A أنه بمعادلات رياضية معينة يتم جعل وزن لقيمة سعر أخر يوم من التداول لأنه يدل علي أحدث أغلاق للسهم وبالتالي يبين أقرب حركات قام بها السهم ولذلك E.M.A يعتبر اكثر حساسية لحركة السهم من المتوسط الحسابي البسيط ولذلك يستخدم بكثرة في حساب المؤشرات مثل الماكد.
    أستخدمات وفوائد المتوسط الحسابي

    1. الأستخدام الأول للموفينج هو تأكيد الترند.
    1. من اهم أستخدمات الموفينج انه يؤكد الترند الخاص بالسهم وهل هو UP TREND أم أنه DOWN TREND نقصد بذلك لو كان شكل الترند يقول أنه صاعد فنراجع شكل الموفينج هل يؤكد هذا الكلام أم يسير العكس. مثلا هل هناك أختراق للموفينج 50 للموفينج 200 الذي يدل علي تأكيد التغير الذي حدث في الترند الخاص بالسهم أم لا. ولكن ليس كل M.A يمثل السهم الخاص به ولذلك المستثمرين دائما يبحثون عن السهم الذي يعطي حركات مميزة وثابتة مع الموفينج الخاص به حتي يمكن أن يتوقعوا ماسيحدث للسهم في المستقبل.

    من المعروف أن السهم أثناء حركته يعطي ثلاث أنواع من الحركة أو الترند ويتبعه في ذلك الموفينج وهي
    UP TREND ومعناه ان السهم و الموفينج يتحرك من أسفل ويصعد إلي أعلى.
    DOWN TREND ومعناه أن الموفينج يتحرك من أعلي إلي اسفل.
    TRADING RANGE عندما يتحرك الموفينج إلي أعلي وإلي أسفل ولايستقر علي شكل معين وكثير التذبذب. هذا النوع من الموفينج غير مرغوب ولايعتمد عليه
    .



    من الرسم نلاحظ أن M.A تابع لحركة السهم إذا أرتفع تجده تحت السهم واذا أنخفض تجده أعلي السهم ولذلك دائما يقال أن الموفينح يتبع السهم وليس السهم هو الذي يتبع الموفينج.

    تعتبر هذه الفائدة (تحديد الترند وتأكيده) من أهم فوائد الموفينج لأنها تحدد أتجاه حركة السهم التي يجب أن تلتزم بها ولاتسير عكسها لأن ذلك من أخطر الأشياء التي يمكن أن يرتكبها المستثمر وكذلك يجب عدم المخاطرة عند نقاط تقلب الموفينج لأن الموفينج ممكن يعطي أشارات كاذبة وخاصة أذا كان هناك مؤشرات أخري تعطي أشارات عكس الأشارات التي يعطيها الموفينج ولكن اذا كان هذا التحول مصحوب بأشارات من مؤشرات أخري تعطي نفس العلامات التي يعطيها الموفينج فلامانع من ذلك ويكون في ذلك فائدة كبيرة.

    كلما كان السهم كثير التذبذب كلما أحتجنا إلي موفينج طويل المدة الزمنية حتي نحصل علي خط موفينج هادئ يمكن الأستفادة منه. وهذا الطول للموفينج ليس محدد بمدة معينة ولكن هناك أطوال معينة كثيرة الأستخدام وهي:
    21 – 50 – 89 – 150 – 200 يوم.
    10 – 30 – 40 أسبوع.

    وهذا الجدول يبين أستخدمات كل فترة:
    Trend Moving Average
    Very Short Term 5-13 days
    Short Term 14-25 days
    Minor Intermediate 26-49 days
    Intermediate 50-100 days
    Long Term 100-200 days


    أذا أختارنا M.A وكانت فترة الزمن الخاصة به هي اليوم DAY يسمي D.M.A يعني المتوسط الحسابي اليومي.

    وأذا كانت فترة الزمن الأسبوع WEEK يسمي المتوسط الحسابي الأسبوعي W.M.A.

    يتم تغير الزمن الخاص بالموفينج من يومي إلي أسبوعي بالقسمة علي 5 وذلك لأن الأسبوع يتكون من 5 أيام تعمل فيها البورصة ويومين أجازة.
    يعني D.M.A 200 (المتوسط الحسابي ل 200 يوم) يساوى W.M.A 40 (المتوسط الحسابي ل 40 أسبوع)
    يتم تغير الزمن الخاص بالموفينج من يومي إلي شهري بالقسمة علي 21 لأن الأسبوع 5 أيام والشهر 4 أسابيع فيساوي 21 تقريبا.
    يعني) D.M.A.200 الموفينج ل 200 يوم ) يساوى 200/21 = 9 أشهر)الموفينج ل تسع شهور تقريبا (

    ويجب التجريب والمحاولات الكثيرة للحصول علي الطول المناسب الذي ينسجم مع حركة السهم ويعبر عن حركته. الأستخدام الثاني للموفينج هو PRICE LOCATION

    وهو يعني هل سعر السهم عند نقطة معينة من الشارت او زمن معين يعتبر أعلي أم أقل من السعر المتوقع للسهم من خلال المستثمرين خلال الأيام السابقة والذي يدل عليه الموفينج.
    فأذا كان منحني السهم فوق خط الموفينج فمعني ذلك أن سعر السهم أعلي من المتوسط الحسابي والذي يعبر عن متوسط تقييم المستثمرين للسهم خلال الفترة السابقة وأذا كان تحت الموفينج معناه العكس.

    لذلك عندما يرتفع منحني السهم ويلامس خط الموفينج معناه أنه رجع إلي متوسط سعره المتوقع من قبل المستثمرين ولكن لو أخترق هذا الموفينج معناه أنه ناوي يزيد عن السعر المتوقع إلي أعلي وهذه النقطة تعتبر نقطة شراء للسهم والعكس إذا حاول أختراق الموفينج متجها إلي أسفل تعتبر نقطة بيع.




    نفس الكلام يقال عن الموفينج القصير المدة مثل 50 يوم عندما يخترق الموفينج الطويل أو البطيئ مثل موفينج 200 يوم ويكسره متجها إلي أعلي أو إلي أسفل.
    من الشارت نري الموفينج 30 يوم الأخضر عندما يصبح فوق الموفينج البطيئ 100 يوم يكون UP TREND وعندما يخترقه إلي أعلي تعتبر نقطة BULLISH وأذا أخترقه إلي أسفل تعتبر أشارة BEARISH ولكن ذلك ينطبق علي السهم الذي يتحرك مع الموفينج الخاص به ولاينفع مع الأسهم المتذبذبة.

    3. . الأستخدام للموفينج هو تحديد نقاط الدعم والمقاومة



    من أهم فوائد الموفينج أنه يعطي نقاط دعم ومقاومة قوية يستعين بها المحللين في توقع سلوك السهم في المستقبل ويرجع أهمية هذه الفائدة كما قلنا قبل ذلك إلي أنتشار أستخدامها من قبل المستثمرين .

    من الشارت يتضح لنا أن النقاط التي يلامسها السهم أثناء وجوده فوق الموفينج يمثلها الأسهم الخضراء تسمي نقاط دعم للسهم ولكن لو أخترق السهم إلي أسفل تتحول هذه النقاط إلي نقاط مقاومة ويمثلها الأسهم الحمراء يعني إذا كان M.A أسفل السهم فأنه يعطي نقاط دعم وأذا كان فوق السهم يمثل نقاط مقاومة. ولكن أختلف المحللين في أطوال الموفينج التي يعتمد عليها في ذلك وكان من أشهر الأطوال 40 يوم و 50 يوم

    في النهاية نخرج بأهم أستخدمات الموفينج وهي
    1- استخدام الموفينج 40 يوم و 50 يوم لتحديد نقاط دعم ومقاومة للسهم.
    2- ملاحظة عملية أختراق الموفينج 50 للموفينج 200 والتي تدل علي البولش والبيرش.
    3- التعرف من الموفينج 40 علي قيمة السهم الحقيقية وهل هو الأن عالي أم منخفض.


    الماكدMACD


    مؤشر الماكد من المؤشرات المعروفة والمستخدمة بدرجة كبيرة جدا في التحليل الفني وقد أخترعه وطوره Gerald Appel سنة 1981 وهو اختصار لجملة Moving Avarage Convergence Divergence

    ويرجع ذلك الي أنهم عندما استخدموا المتوسط الحسابي العادي وجدوا أنه يسير خلف السهم ولايعبر عنه تعبير جيد ولايدل علي أي توقع أكيد لما سوف يقوم به السهم في المستقبل لذلك وبعد محاولات عديده أخترعوا هذا المؤشر وهو تركيبة من الموفينج ولكن يمتاز أنه أكثر حساسيه لحركة السهم من الموفينج
    وهو مؤشر خاص بالتحليل الفني يفضل استخدامه من قبل السوينج والمضاربين وكذلك المستثمرين وترجع قوته حاليا الي أن هناك عدد ضخم جدا من المستثمرين يستخدموه لذلك نتائجه تؤثر علي حركة السهم في البورصة

    ويتم الحصول عليه من طرح المتوسط المتحرك الأسي EMA ل 12 يوم من المتوسط المتحرك الحسابي الأسي EMA ل 26 يوم السابقة لهذا اليوم.

    الماكد يساوى EMA 26 - EMA 12

    ينتج عن ذلك خط يسير مع السهم ولكن حول خط ثابت قيمته صفر يسمي CENTR LINE ويسير معه خط اخر يمثل المتوسط الحسابي ل 9 أيام للماكد لاحظ أن هذا الخط يمثل المتوسط الحسابي للماكد نفسه.

    الأن أصبح عندنا خط يمثل المتوسط الحسابي الأسي EMA ل 12 يوم ويسمي خط الموفينج الأسرع وخط أخر يمثل EMA ل 26 يوم للسهم ويسمي خط الموفينج الأبطئ وطرحهم من بعض يعطي خط ثالث وهو الماكد وأخذ المتوسط الحسابي الأسي ل 9 أيام للماكد نفسه يعطي خط رابع يسمى The Signal Line.

    كما يظهر من الشارت الخط الأخضر هو خط 12 والخط الأزرق هو خط 26 والخط الأسود هو الماكد والخط الأزرق تحت هو خط 9.


    لاحظ اننا نستخدم سعر الاقفال لكل يوم لحساب المتوسط الحسابي الأسي EMA الذي نستخدمه في حساب الماكد ولانستخدم المتوسط الحسابي البسيطSMA.

    أستخدامات الماكد


    أنه يستطيع أن يعطي أشارات BULLSH وكذلك أشارات BEARISH حسب حالتة ولذلك يعتبر من أدوات التوقع بما سيحدث للسهم خلال الأيام القادمة ويتم ذلك عن طريق ثلاث أشارات وعكسهم وهم:

    أشارات الصعود BULLISH

    1. الصعود الأيجابي ذو السنامينPOSITIVE DIVERGENCE
    2. الصعود العابر لخط المتوسط BULLISH MOVING AVERAGE CROSSOVER
    3. الصعود العابر لخط الصفرBULLISH CENTERLINE CROSSOVER

    1. الصعود الأيجابي ذو السنامين POSITIVE DIVERGENCE





    وهذا النموذج يدل علي صعود ايجابي أي أنه خلال الأيام القادمة سوف يرتفع ويتكون من ثلاث علامات وهي
    أن يكون الترند الخاص بالسهم نازل وفي حالة هبوط.
    أن يكون خط الماكد طالع الي أعلي.
    أن يقوم الماكد بتكوين أنخفاضين متتالين كل واحد منهما أعلي من السابق له كما يشير الخط الأخضر المرسوم وذلك أثناء صعود الماكد.
    تعتبر هذه الحالة من أقل الحالات حدوث ولذلك ليست شائعة الحدوث ولكن إذا حدثت تعتبر من العلامات القوية علي حدوث BULLISH قوي جدا بعدها.

    2. الصعود العابر لخط المتوسط BULLISH MOVING AVERAGE CROSSOVER



    وتحدث هذه الحالة عندما يخترق الماكد خط المتوسط الخاص به وهو خط التسعة (Signal Line) متجهآ إلي أعلي وهذا المتوسط هو خط التسعة أو خط الزناد او (Trigger Line)وهو في الشارت يظهر باللون الأزرق.

    رغم أن هذه العلامة من العلامات الشائعة عند المحللين إلا أنها علامة لايعتمد عليها إلا في وجود علامات أخري مصاحبة لها لأنها تعطي أشارات كاذبه كثيرة. ولكن ممكن الأستفادة منها في التأكد من سعر السهم وذلك إذا أخترق الماكد خطه المتوسط الي أعلي وظل فوقه لمدة ثلاث أيام فأنها علامة قوية للشراء في نهاية هذه الأيام الثلاثة وذلك أن الماكد بعد هذه الفترة أكد أنه أختراق حقيقي وأنه ناوي الصعود إلي أعلي كما يظهر من الصورة السابقة كلما أخترق الماكد خطه المتوسط كلما بدأ السهم في الصعود.
    3. الصعود العابر لخط الصفر BULLISH CENTER LINE CROSSOVER



    وتتكون العلامة عندما يخترق الماكد خط الصفر (Center Line)الي أعلي وتعتبر هذه العلامة دليل علي تحول التداول من السالب الي الموجب أي من البيرش إلي البولش واذا حدثت هذه الاشارة بعد الاشارتين السابقتين فانها تعتبر تاكيد لهم وطبعا يفضل ان يحدث الثلاثة معا.

    أشارات الهبوطBEARISH

    1. الهبوط ذو السنامين Negative Divergence
    2. العابر لخط المتوسط لاسفل Bearish M A Crossover
    3. العابر السلبي لخط الصفر Bearish Center Line Crossover

    1. الهبوط ذو السنامين Negative Divergence





    ويتكون هذا النموذج عندما يكون:
    الترند للسهم طالع كما يظهر من الخط الأزرق في الشارت.
    الماكد نازل.
    اثناء نزول الماكد يكون أرتفاعين( سنامين ) كل واحد اقل أرتفاع من السابق له.
    لاحظ أن هذه الأشارات هي عكس الأشارات التي تحدث في Positive Divergence وهذا النموذج ليس شائع الحدوث ولكنه لو حدث يعتبر أشارة قوية يمكن الاعتماد عليها في التوقع الأكيد أن السهم سوف يحدث له هبوط خلال الأيام القادمة.


    2. العابر لخط المتوسط لاسفل Bearish M A Crossover




    ويتكون هذا النموذج عندما يخترق الماكد خطه المتوسط Signal Line (الخط الأزرق) لأسفل وتعتبر هذه الاشارة من الاشارات المشهورة ولكنها مع ذلك تعطي اشارات كاذبة كثيرة ولذلك نحتاج الي علامات اخرى معها حتي نطمئن إليها.


    3. العابر السلبي لخط الصفر Bearish Center Line Crossover




    ويحدث هذا النموذج عندما يخترق الماكد خط الصفر Center Line الي اسفل كما يشير السهم الأخضر وهي علامة تحتاج إلي أشارات أخرى ولكنها دليل قوي علي أن التداول خلال أيام سوف يتحول من BULLISH الي BEARISH

    وذلك يعتمد علي تداول السهم وتصرف الماكد خلال الشهور السابقة يعني لو خلال عدة شهورسابقة مثلا كان هذا الماكد سالب ثم اخترق خط الصفر إلي أعلي ثم عاد بسرعة فعودته لاتعتبر بداية هبوط جديد ولكن تصحيح للوضع فقط يعني أن هذا الأختراق لأعلي كان مجرد اختراق كاذب وأن وضعه الصحيح مازال بيرش.
    علامات تصاحب هذه النماذج وهي




    عندما يسقط السهم الي خط الترند الخاص به (الترند) يتكون بعده مباشرة BEARISH M. A.CROSSOVER كما يظهر في الشارت.
    عندما يعود السهم للارتفاع من هذا الهبوط الذي اخترق خط دعمه فان الماكد الخاص بهذا لايستطيع ان يخترق خط متوسطه مكونا BULLISH M.A.CROSSOVER بشكل ظاهر والذي يدل علي هذا الصعود الذي حدث للسهم وذلك لضعف التعامل والتداول عليه ولذلك نري الماكد في الشارت السابق أقترب من خطه المتوسط ولكنه لم يخترقه كما يشير السهم الأحمر.
    أحد الارتفاعات التي تحدث (احد السنامين ) مكونه نموذج bearsh m. a crossover الذي يحدث مباشرة عند نزول السهم كما قلنا إلي الترند تكون محددة بشمعة شوتنج ستار والتي يشير إليها السهم الأزرق وبعدها gap يتكون من زيادة الفوليوم ثم انخفاضه ثم إرتفاعه.

    هذه أشهر النماذج التي يكونها الماكد والتي تتوقع ماسيحدث للسهم بعد ذلك وهذا سر قوتها أنها تتوقع مستقبل السهم وطبعا لانفرح كثيرا أننا وقعنا علي الكنز المدفون لأن الماكد للأسف الشديد يعطي أشارات كاذبة كثيرة.
    الماكد هستوجرام
    MACD Histogram




    طوره Thomas Aspray سنة 1986 لانه وجد أن الماكد ليس له حدود معينة فوق خط الصفر أو تحته وإلي أي مدي سيظل يرتفع أو ينخفض ومتي سوف يخترق خط المتوسط الخاص به.

    لذلك أخترع هذا المؤشر الذي يعطينا علامات بأن الماكد ناوي يخترق خط المتوسط وبالتالي سوف يكون علامة أخري تدل علي أن السهم سوف يرتفع أو ينخفض . يعني الهيستو يتوقع لنا متي الماكد سوف يخترق خط المتوسط وهذا الأختراق سوف يتوقع لنا متي السهم سوف يصعد أو يهبط.

    هذا المؤشر عبارة عن الفرق بين قيم الماكد ومتوسطه الحسابي لتسع ايام (Signal Line) وينتج عن ذلك خطوط رأسية علي خط الصفر كل خط يبين الفرق بين الماكد ومتوسطه في ذلك اليوم.

    كلما كان الماكد اكبر من متوسطه كان الهيستو موجب ويظهر فوق خط الصفر علي شكل موجة وكلما كان الماكد اقل من متوسطه كان الهيستو سالب ويظهر تحت خط الصفر.

    كلما زاد الفرق بين الماكد ومتوسطه ظهر ذلك علي شكل موجة حادة الي أعلي ودل علي أن الماكد أسرع من متوسطه والعكس.

    اذا كان الماكد اقل بكثير من متوسطه ظهر علي شكل موجة حادة الي اسفل خط الصفر ودل ذلك علي ان المتوسط اسرع من الماكد.


    نلاحظ من شكل الهيستو انه يتحرك معظم الوقت مع أتجاه الماكد ولكن أوقات أخري يتحرك عكسه وذلك لانه يتحرك مع المتوسط الحسابي الاسي للماكد لتسع ايام (EMA 9) وليس مع الماكد نفسه ولذلك العلاقة بينهما ليست علاقة مباشرة.

    وجدوا ان تطبيق الصعود الايجابي POSITIVE DIVERGENCE والهبوط السلبي علي حركة الهستو أفضل في إعطاء تفسير لحركة الماكد والتوقعات الناتجة عنه أكثر من الماكد نفسه.

    لاحظ أننا قلنا أن هناك علامات عندما تحدث من الماكد مثل أختراقه لخط التسعه أو خط الصفر أو الصعود الأيجابي مثلا فأن هذه العلامات تقول أن السهم نفسه نفسه سوف يصعد أو يهبط ولكننا نريد أن نتوقع هذا.الأختراق قبل حدوثه بوقت كافي حتي نشتري أو نبيع السهم ونسير مع الأختراق من لحظة حدوثه وليس بعد حدوثه وضياع الفرصة. لذلك أخترعوا الهيستو الذي سوف يعطينا علامات بأن الماكد ناوي يخترق إالي اعلي أو إلي اسفل وبالتالي السهم سوف يصعد أو يهبط خلال الأيام القادمة وهذه هي أهمية الهيسو.

    ولذلك الهيستو يتوقع حركة الماكد والماكد يتوقع حركة السهم والسهم يكسبنا أو يخسرنا.

    نماذج الهيستوجرام




    1. كما في الشكل عند رقم 1 حدث Positive Divergence ويظهر علي شكل:
    الماكد نازل.
    الهيستو طالع مع تكون طلوع حاد بدون تذبذب ويمثله الخط الأخضر.
    هذه العلامات تدل علي قرب حدوث أختراق الماكد لمتوسطه متجها إلي أعلي مكونا Bullish M.A. Crossover وفعلا حدث ذلك بعده مباشرة.
    2. كما فى الشكل عند الرقم 3 تكون نفس Positive Divergence
    الماكد نازل
    الهيستو طالع وأثناء طلوعه كون أنخفاضين كل واحد اعلي من السابق له وهذه نفس خصائص Bullish M.A. Crossover.
    ولذلك بعدها الماكد اخترق خط المتوسط الخاص به إلي أعلي ولذلك هي علامة مسبقة لما سيقوم به الماكد وهل سيخترق المتوسط أم لا, وهذه من أهم فوائد الهيستو.
    3. عند رقم 4 في الشكل تكون Negative Divergence
    الماكد طالع.
    خط الهيستو نازل واثناءالنزول عمل ارتفاعين كل واحد أقل أرتفاعا عن السابق له وهذه نفس خصائص Negative Divergence الهبوط ذو السنامين ولذلك بعدها الماكد أخترق متوسطه إلي أسفل مكون Bearish . M. A. Crossover.
    يتبين من ذلك أهمية الأشارات التي يكونها الهيستو مع الماكد والتي من خلالها نتوقع ما سيفعله الماكد خلال الأيام القادمة ويتبين لنا أيضا أن شكل موجة الهيستو مهم جدا في تكوين هذه الأشارات ولذلك قسموا شكل هذه
    الموجات حسب شكل الأرتفاعين أو الأنخفاضين إلي نوعين وهما :

    1. SLANT DIVERGENCE
    عبارة عن صعود أو هبوط مستمر وهاديء لايحتوي علي ذبذبات قوية ولكن ممكن يحتوي علي BUMPS صغيرة وغالبا هذا النوع يغطي فترة قصيرة من التداول.

    2. APEAK THROUGH DIVERGENCE
    هستو يحتوي علي سنامين او اكثر أي ارتفاعين (PEAK)وانخفاضين (THROUGHS) كلما كانت الموجة التي يكونها الهيستو كبيرة وحادة كلما أعطي اشارات قوية وصحيحة والعكس

    فوائد الهيستو

    من اهم فوائد الهيستو ان DIVERGENCE الخاص به يظهر قبل حدوث M.A.CROSSOVER العابر لخط المتوسط الذي يدل علي حدوث بولش أو بيرش ولذلك تنبه المحللين للاستعداد.

    يمكن استخدام الهيستو علي الشارت اليومي والاسبوعي والشهري. فالاسبوعي يبين الخطوط الرأسية لتداول الاسهم يعني يعطي نظرة واسعة للترند وبعد ذلك ممكن استخدام الشارت اليومي لتحديد وقت ا لدخول والخروج في الترند.

    يعني الاسبوعي يعطي نطرة اجمالية تبين اذا كان الترند الي اعلي اوالي اسفل واليومي يبين نقاط الدخول الي هذاالترند

    يعني اذا كانت الاشارة الاسبوعية تعطي بولش فان وجود POST DIVERGENCE التي يكونها الهيستو مع الماكد وظهورها داخل هذا البولش تعتبر أشارة قوية تؤكد الموجة الكبيرة التي يظهرها الشارت الأسبوعي والعكس
    اذا كان الاسبوعي بيرش فان وجود NEGATIVE DIVERGENCE معBEARISH .C.CR الهابط العابر للنصف يعتبر اشارة قوية للهبوط.

    يعني وجود سنامين موجبين اثناء اختراق الماكد لخط النصف اشارة قوية لليومين
    ووجود سنامين اثناء اختراق الماكد لاسفل اشارة هبوط قوية

    افضل شيء لاستخدام الهيستو هو استخدام الأسبوعي للحصول علي الخطوط الرئيسية للترند ثم اليومي للحصول علي اشارات قريبة ولكن لاتستخدم الا الاشارات اليومية التي تسير مع اتجاه الخطوط الاسبوعية الرئيسية.

    يعني الترند الاسبوعي يقول ان الاتجاه بيرش واليومي يعطي اشارات بولش هذه لاتصدقها او احذر منها لانها عكس اتجاه المتداولين الرئيسي والعكس صحيح.

    احذر من الاسنمة الصغيرة لانها قد تعطي أشارات كاذبة كثيرة وكلما كانت هذه الاسنمة كبيرة وحادة كانت احسن وللتاكد منها ايضا راجعها علي الاسنمة السابقة في الفترات السابقة.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  9. #69
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي

    مبادىء التحليل الأساسي والفني لأسواق العملات
    إن الأسلوبان الرئيسيان لتحليل أسواق العملات هما التحليل الأساسي و التحليل الفني . و يركز التحليل الأساسي على النظريات المالية و الاقتصادية إضافة إلى التطورات السياسية لتحديد قوى العرض و الطلب .
    و ينظر التحليل الفني إلى السعر و بيانات الحجم لتحديد ما إذا كان يتوقع لها الاستمرار في المستقبل . و يمكن تقسيم التحليل الفني إلى نوعين رئيسيين: التحليل الكمي : يستخدم مختلف الخصائص الإحصائية للمساعدة في تقدير العملة المفرطة الشراء/ المفرطة البيع.أوالشارت(الرسم البياني): التي تستخدم خطوطا و أرقاما لتحديد الاتجاهات والنماذج(الباترن) التي يمكن معرفتها في إعداد وتوقع إتجاه حركة العملة . هناك نقطة تمييز واضحة واحدة بين التحليل الأساسي و التحليل الفني هي أن التحليل الأساسي يدرس أسباب حركات السوق بينما يدرس التحليل الفني أثار حركات السوق .
    يشمل التحليل الأساسي دراسة مؤشرات الاقتصاد الكلي و أسواق الأصول و الاعتبارات السياسية عند تقييم عملة بلد ما مقارنة بأخرى . و تشمل مؤشرات الاقتصاد الكلي أرقاما مثل معدلات النمو، التي يتم قياسها بواسطة الناتج المحلي الإجمالي و اسعار الفائدة و التضخم و البطالة و توفير الأموال واحتياطيات أسواق النقد الأجنبي و الانتاجية . و تشمل أسواق الأصول السندات و العقارات . تؤثر الاعتبارات السياسية على مستوى الثقة في حكومة البلد و مناخ الاستقرار و مستوى اليقين.
    أحيانا تقف الحكومات في طريق قوى السوق المؤثرة في عملاتها و من ثم تتدخل لمنع العملات من الانحراف بشكل ملحوظ من مستويات غير مرغوبة . و يتم التدخل في العملات عن طريق البنوك المركزية و عادة يكون لها تأثير ملحوظ . و يمكن للبنك المركزي أن يقوم ببيع أو شراء عملته ضد عملة أخرى ؛ أو الدخول في تدخل مركز يتعاون فيه مع البنوك المركزية الأخرى لتأثير أكثر وضوحا . و بدلا عن ذلك يمكن بعض البلدان أن تقرر تحريك عملاتها بتقديم الأفكار أو بالتهديد بالتدخل. ويتجلى لدينا مثالا واضحا وهو التدخلات المستمرة من البنك المركزي الياباني , حيث يسعى دائما لأبقاء سعر الين منخفضا كون اليابان دولة مصدرة وأرتفاع عملتها سيعرض صادراتها للأنخفاض بشكل كبير , فتلجأ لبيع الين كلما أرتفع وبكميات كبيرة جدا. مثال أخر لتدخلات الحكومات , هو بتعديل معدل الفائدة لدى العملة , وأقرب مثال لذلك ماحدث مؤخرا من تخفيض فائدة الدولار الأمريكي الى 1% وهي الأخفض من 45 عاما كي ينخفض سعر الدولار وبالتالي تكون البضائع الأمريكية أرخص من من منافساتها من الدول المصدرة الأخرى
    هناك أموراً أخرى تدخل في إطار التحليل الأساسي ويكون استخدامها بشكل استثنائي وهي الحروب والكوارث الطبيعية حيث يكون تأثيرها مفاجئاً وعشوائياً، ولا يمكن التنبؤ به غالباً.
    يتسم تأثير الحروب والكوارث الطبيعية بعنصر المفاجأة وغالباً ما يسبب تطورات سريعة وقوية تمتد في بعض الأحيان إلى 2% من سعر العملة مما يشكل فخاً للبعض وضربة حظ لآخرين، تماماً كما حدث قبل غزو العراق بأيام حيث ارتفع الدولار 3سنتات في أقل من ساعة وبشكل مفاجئ مما سبب إرباكاً لدى بعض المتاجرين، ولا ننسى تهديد شبكة القاعدة بالقيام بعمل إرهابي خلال عيد الفطر قبل أسبوع حيث تجاهل المتاجرون الأخبار الممتازة للاقتصاد الأمريكي وضاربوا ضد الدولار إلى درجة أن اليورو وصل إلى مستويات عالية لم يصلها منذ سنوات مضت.
    لهذا السبب نادراً ما يعتمد مضارب العملات على التحليل الأساسي عند بناء قرارات المتاجرة، حيث يعتبرها مؤثرات وقتية لا يزيد مدى تأثيرها في السوق عن الساعة، وكطريقة أساسية تقوم عملية صنع القرار لمضاربي العملات على استخدام طرق التحليل الفني Technical Analysis وتتنوع استخداماته بحسب استراتيجيات المضاربة، والتي أيضاً تختلف بحسب رغبات المضارب في الوقت الذي يريد أن يقضيه في المتاجرة.
    طبيعة التحليل الفني ببساطة هي الرسوم البيانية Chart والتي تبين مدى وكيفية تحرك الأسعار خلال فترة زمنية معينة، ويستخدم لرسم هذه التحركات عدة طرق أهمها هي الرسم البياني الخطي Line Charts، والرسم البياني بالشموع Candlestick Charts، والرسم البياني بالعصا Bar Chart والتي تستخدم عالياً.
    هذه المخططات يصاحبها طرق لتحليلها، أحد أهم هذه الطرق تسمى الطريقة الكلاسيكية في التحليل Classic Charts Analysis، ويدخل فيها الاتجاهات Trend lines، النموذج التخطيطي الترددي Consolidation Patterns، النموذج التخطيطي العاكس Reversal Patterns، خطوط الدعم والمقاومة Support and Resistance Lines، المتوسطات المتحركة Moving Averages، ومقياس الأداء النسبي Relative Performance.
    كذلك هناك طرق أخرى للتحليل الفني وهي نظرية إليوت Elliott Wave Theory، وأرقام الفايبوناتشي Fibonacci Numbers، ونظرية جان Cann Charts.
    يعتبر التحليل الفني أحد أهم الطرق التي تستخدمها المؤسسات المالية الكبرى في العالم لصناعة قرارات الاستثمار في سوق العملات، إلى درجة أن بعض هذه المؤسسات تستخدم برامج حاسبية لاستنباط وتحليل مقاييس مؤشرات التحليل الفني بطريقة تقلل من تدخل العنصر البشري العاطفي في تحليل المؤشرات للخروج بقرارات موضوعية تستخدم في المضاربة أو الاستثمار.
    يجب أن نفهم أن العنصر الذي يؤثر على سعر العملة هو مؤشرات التحليل الأساسي ولكن بالنسبة للمضارب فإنه يستخدم التحليل الفني لبناء قرارات المضاربة خاصة إذا كان يستخدم أسلوب المتاجرة بالهامش Margin بمعنى أن العملة يتغير سعرها بفعل مؤشرات التحليل الأساسي بالإضافة إلى الحروب والكوارث ولكن لكي يتمكن المستثمر من المضاربة بشكل جيد فإنه يستخدم عناصر التحليل الفني لبناء قرارات البيع والشراء التي يزمع المضاربة بها.
    بداية من المقالة القادمة سوف نتحدث عن مبادئ التحليل الفني بجميع عناصره، وسوف نضع أمثلة تبين جدوى استخدامه في سوق العملات
    مبادىء التحليل الفني
    يمكن تعريف التحليل الفني بأنه دراسة سلوك السوق من خلال استخدام الرسوم البيانية من أجل التنبؤ باتجاهات الأسعار المستقبلية، ومصطلح سلوك السوق يتضمن مصادر المعلومات الثلاثة الرئيسية المتاحة للمحلل الفني وهي السعرPrice، كميات التداول Volume، والعقود المتاحة Open interest (وتستخدم العقود المتاحة في الأسواق الآجلة Futures ، وعقود الخيارات Options-
    أساسيات التحليل الفني
    اولا : ركز على تعلم كيفية التعرف على الإتجاهات Trends وتعلم كيف تتكون القمم والقيعان في التريند Peaks & Troughs حيث ان القمم والقيعان يتعامل معها كدعم ومقاومة ، ويمكنك ايجادها على مختلف اوقات الشارت مهما صغر ومهما كبر .

    ثانيا : تعلم كيف ينكسر التريند والإشارات المنذرة لإنكسارة ، وتعلم كيف تحسب ارقام الفايبوناتشي عند انكساره .
    ثالثا : تعلم عن المتوسطات ومختلف انواعها ، وحاول التعرف على كيفية التعامل مع متوسط واحد ، او اثنين أو ثلاثة مجتمعين .
    رابعا : تعلم عن اشارات الماكد ، فهو سيكون محور ارتكازك لاحقا .
    خامسا : تعلم الستوكاستك لأنه سيعطيك حالات التشبع في البيع والشراء .
    سادسا : تعلم الآر اس آي ، حيث أنه سيساعدك على التعرف بشكل افضل على القمم والقيعان Peaks & Troughs
    سابعا : بعد ما تستوعب المواضيع اعلاه حينها يمكن ان تجرب الإستراتيجيات او تتوسع لمؤشرات أخرى اذا كنت في حاجة إلى ذلك .
    هناك ثلاث قواعد تعتمد عليها طريقة التحليل الفني وهي :
    سلوك السوق يتجاهل كل شئ Market Actions Discount Everything
    الأسعار تتحرك في اتجاهات Prices Moves in Trends
    التاريخ يعيد نفسهHistory Repeats Itself
    سلوك السوق يتجاهل كل شئ Market actions discounts everything
    تشكل هذه العبارة ما يعتبر الركن الأساسي في التحليل الفني، وإذا لم يتم استيعابها بشكل جيد وقبولها تماما فإن جميع ما سيتبع لاحقا لن يعطي أي معنى. يؤمن المحلل الفني بأن أي شئ يمكنه أن يؤثر على السعر (سواء اقتصاديا، أو سياسيا، أو نفسيا ، أو أي عنصر آخر) هو في الحقيقة ينعكس تماما على سعر السوق. ولهذا يمكننا القول بأن دراسة سلوك تحرك السعر هو كل ما هو مطلوب. مع أن هذه العبارة يبدوا عليها السذاجة ولكن لاحقا بعد إمضاء وقت في دراسة معناها الحقيقي يصبح من الصعب معارضتها.
    مجمل ما يدعيه المحلل الفني هو أن سلوك السعر ما هو إلا انعكاس للتغير بين العرض والطلب. فإذا زاد الطلب عن العرض فإن السعر سيرتفع، وإن زاد العرض عن الطلب فإن السعر سينخفض.هذا السلوك يعتبر الأساس لكل التوقعات الاقتصادية والأساسية. لهذا فالمحلل الفني يحول هذه العبارة ليصل إلى الاستنتاج بأنه إذا كانت الأسعار ترتفع لأي سبب معين، فإن الطلب قد ازداد عن العرض وأن العناصر الأساسية (الاقتصادية) يجب أن تكون جيدة. وإذا حصل العكس وكانت الأسعار في تدهور فإنه حتما أن العناصر الأساسية (الاقتصادية) يجب أن تكون سيئة. إذا كانت التعليق السابق عن العناصر الأساسية مفاجئا من خلال الحديث عن التحليل الفني فحري به ألا يكون كذلك، فالمحلل الفني يقوم بشكل غير مباشر بدراسة العناصر الأساسية. فمعظم المحللين الفنيين يوافقون بأن العناصر الأساسية هي التي تسبب انخفاض وارتفاع السوق Bull & Bear ، فالرسوم البيانية بذاتها لا تقوم بالتأثير على السوق سواء نزولا أو ارتفاعا، فهي ببساطة تعكس حالة السوق سواء في حالة ارتفاع السوق Bull أو انخفاضه Bear.
    كقاعدة، لا يشغل المحلل الفني نفسه بالسبب وراء ارتفاع الأسعار أو نزولها، فغالبا عند تكون بداية اتجاه سعري أو عند نقطة تحول حرجة، لا يمكن لأي شخص تبرير سلوك السوق بشكل دقيق في هذه المرحلة المعينة. في حين أن طريقة التحليل الفني وبشكل مبسط يبررها بشكل منطقي أن سلوك السوق يتجاهل كل شئ، فاتجاه السوق حينها يتجاهل جميع الجوانب بما فيها العناصر الأساسية. ويمكننا القول أيضا أنه بما أن جميع ما يؤثر على سعر السوق سوف ينعكس على سعر السوق إذن فدراسة سلوك السعر هو كل ما نحتاجه. فعن طريقة دراسة الرسوم البيانية للسعر مع دعم هذه الدراسة بالمؤشرات الفنية فإن المحلل يجعل السوق يحادثه ويخبره هل هو متوجه ارتفاعا أو نزولا. والمحلل الفني كما نعلم لا يحاول التذاكي على السوق أو اختراع التوقعات وإنما يستخدم الأدوات والتقنيات الفنية لمساعدته في عملية دراسة سلوك السوق، فهو يعلم بأن هناك أسباب وراء ارتفاع أو نزول السوق ولكنه لا يؤمن بأن معرفة هذه الأسباب يعتبر ضروريا في عملية الخروج بالتوقعات.

    الأسعار تتحرك في اتجاهاتPrices moves in trends
    يعتبر مفهوم الاتجاهات من أحد الركائز الأساسية للتحليل الفني، ومرة أخرى فإن عدم فهم هذا الجزء والقبول به تماما يلغي الحاجة لمتابعة القراءة. الغرض الرئيسي من دراسة سلوك سعر السوق عن طريق الرسوم البيانية هو للتعرف على اتجاهات السعر في أوقات مبكرة خلال تطورها لغرض المتاجرة مع هذا الاتجاه. في الواقع فإن أغلب التقنيات المستخدمة في هذه الطريقة تعتبر ذات طبيعة متابعة للاتجاهات، والمقصود هو أن هدفها التعرف على الاتجاهات ومن ثم متابعة الاتجاه الحالي.
    هناك نتيجة طبيعية لقاعدة أن الأسعار تتحرك في اتجاهات وهي أن الاتجاه في حال حركته في اتجاه معين سيستمر أكثر من انه سيعكس اتجاهه، هذه النتيجة الطبيعية طبعا هي متبناة من قانون نيوتن الأول للحركة. وبطريقة أخرى يمكننا وصف هذه النتيجة الطبيعية بالقول أن الاتجاه سيستمر قائما حتى يرتد عاكسا طريقه. هذه إحدى المبادئ التي يتبعها التحليل الفني بشكل كبير. وطريقة التعامل معها هي بالمتاجرة مع الاتجاه حتى يظهر إشارات تنبئ بانعكاسه.

    التاريخ يعيد نفسهHistory repeats itself
    جزء كبير من تركيبة التحليل الفني ودراسة سلوك السوق هو في الحقيقة دراسة للسلوك البشري. وكمثال على ذلك ننظر لأنماط الرسوم البيانية والتي تم التعرف عليها وتصنيفها خلال مئة السنة السابقة فهي تعكس أنماط للسلوك البشري وتبين صورة لأشكال حالة الارتفاع والانخفاض النفسية للسوق. ونظرا لعمل هذه الأنماط الجيد في الماضي فإنه يفترض أنها ستستمر على نفس العمل الجيد في المستقبل. فهي تعتمد على دراسة السلوك البشري والذي يتجه دائما لما تعود عليها بعدم تغييرها فتصبح كالعادة. وبطريقة أخرى يمكن تفسير عبارة التاريخ يعيد نفسه بأن الطريق لفهم المستقبل هو عن طريق دراسة الماضي، أو أن المستقبل هو مجرد تكرار لما حصل في الماضي إن
    أحد المكونات الرئيسية للتحليل الفني هو الرسم البياني للأسعار والذي يختلف بحسب رغبات المحلل، وطريقة رسم المخطط البياني للأسعار تعتمد على محورين، محور رأسي يبين السعر ومحور أفقي يبين الزمن، وبين هذين المحورين يتم رسم شكل تحرك السعر بعدة أشكال، ويتم استخدام عناصر مختلفة من المعلومات ولكنها محصورة في سعر الافتتاح، سعر الإقفال، أعلى سعر، وأدنى سعر.
    يستخدم الرسم البياني بالعصا Bar Chart بشكل واسع لدى المحللين، ولرسمه يتم الاستعانة بسعر الافتتاح، وسعر الإغلاق، وأعلى سعر، وأدنى سعر. وشكلها يتكون من خط رأسي قمته توضح أعلى سعر وأسفلها يوضح أدنى سعر وهناك نتوءات بارزة أفقية، واحدة على يسار العصا وتوضح سعر الافتتاح، والأخرى على يمين العصا وتبين سعر الإقفال. كل عصا ترسم تعبر عن مدة زمنية محددة يقوم بتحديدها المحلل، سابقا كان المحللون يقتصرون على المدة اليومية والأسبوعية والشهرية، ولكن مع التطور التقني الحاصل أصبحت المدة الزمنية للعصا تتقلص عن اليوم إلى درجة حسابها بالثانية Second، ولكن كلما كبرت المدة الزمنية للعصا كلما زادت دقة التحليل.
    وفي الجهة الأخرى قام اليابانيون باختراع طريقة أخرى في رسم مخطط الأسعار وكانت البداية مع الأرز وتسمى طريقة الرسم بالشموع Candlesticks وهي أيضا تتكون من سعر الافتتاح ، وسعر الإغلاق، وأعلى سعر ، وأدنى سعر، ولكن طريقة رسمها مختلفة عن العصا، حيث يوصف شكلها بمستطيل أفقي يسمى جسم الشمعة تعبر أطرافه عن سعر الافتتاح والإغلاق، ويمر فيه خيط رفيع يسمى الظلال ويوضح أعلى سعر وأدنى سعر، وكما هي الحالة في العصا فإن كل شمعة تعبر عن مدة زمنية محددة يقوم بتحديدها المحلل نفسه.
    وهناك أيضا نفر من المحللين يستخدمون رسما بيانيا آخر يسمى الرسم البياني الخطي Line Chart ، ويعتمد في رسمه على سعر الإغلاق فقط بحيث يتم وصل خط متواصل بين أسعار الإغلاق ، وغالبا ما يعبر بشكل كبير عن الاتجاه العام للسعر فأهميته تنبع من انعكاس رغبة المتاجرين في الاحتفاظ بعملياتهم مفتوحة خلال الليل أو خلال الأسبوع، والتي بالتالي تعطي انطباعا عن الاتجاه العام للسعر Trend وأيضا توضح الانعكاسات في الاتجاه Trend Reversals بشكل سهل وواضح.
    سابقا كان يتم التعامل مع هذه المخططات البيانية بأزمان كبيرة تبدأ من اليوم وتنتهي بالشهر، لهذا كانت المضاربات تأخذ أوقاتا طويلة تتراوح من الأيام إلى الأشهر والسنين ، ولكن مع التطور التقني حاليا أصبح لدى المحلل القدرة على أن يضع استراتيجيات مضاربة قصيرة المدة بعضها لا يتجاوز الدقائق وذلك يعود لتوفر خدمة أن يقلص المدة الزمنية للمخططات البيانية إلى مدد زمنية قصيرة تصل إلى الثواني كما سبق وأشرنا، وحاليا تعتبر الأوقات الزمنية المفضلة للمتاجرة لدى البعض متمثلة في زمن الساعة، والـ 4ساعات، واليومي الذي يعتبر مازال متربعا في الأفضلية لدى أغلب المحللين والمتاجرين.
    يتم التعامل مع هذه الرسوم البيانية بالتعرف على طريقة تحرك سعر العملة حيث تبين المعلومات التاريخية طبيعة المستويات التي توقف السعر عندها Resistance، أو ارتكز عليهاSupport ، أو انفجر منها Break out، أو حتى تردد حولها Consolidation، هذه المصطلحات تصنف من ضمن طرق التحليل الفني الكلاسيكي
    هناك عدة ادوات نستخدمها لتحليل المخططات البيانية أحدها هو المخطط البياني بالعصا Bar Chart.
    أحد أهم عناصر التحليل هي حدود الدعم Support والمقصود بها المستويات التي تعطي دافعاً للسعر بأن يتصاعد ويمنعه من النزول، وحدود المقاومة Resistance والمقصود بها المستويات التي تمنع أو تحجز السعر من المضي قدماً في اتجاه الصعود، هذه الحدود سبب تشكلها يعود بالشكل الأساسي إلى عقود الخيارات Options التي يتم تداولها في السوق، وغالباً ما تبقى هذه الحدود بشكل تاريخي حتى لو انتهت عقود الخيارات التي شكلتها وذلك يعود للحالة النفسية للمتاجرين بشكل طبيعي، وعندما تخترق أحد هذه الحدود فانها تتغير حالتها بمعنى إذا اخترق حاجز دعم أصبح مقاومة وإذا اخترق حاجز مقاومة أصبح دعماً.
    وكأحد أبسط هذه الأدوات ويستخدمها أغلب المتاجرين، التعرف على اتجاه السعر Trend line والمقصود به هو الاتجاه العام للسعر خلال مدة معينة وكلما طالت هذه المدة كلما زادت مصداقيته وأصبحت حدوده واضحة.
    ينقسم اتجاه السعر Trend lineإلى ثلاثة أنواع أولها الاتجاه التصاعدي Up Trend Line بمعنى ان اتجاه السعر في تزايد ولكن هذا لا يعني انه مرسوم على شكل خط مستقيم، كما هو معروف بأن طريقة تحرك السعر تعتبر متذبذبة بشكل رأسي، ولكن لكل عصا Bar قاع يمكن استخدامه كنقطة دعم من ضمن النقاط المشكلة للاتجاه، وطريقة تشكل اتجاه السعر التصاعدي يتم بعنصرين: قمة صاعدة Ascending Peak وقاع تصاعدي Trough.
    يمكننا أن نصف شكل الاتجاه الصاعد بسلم البيت (الدرج) صعوداً بحيث أن كل درجة تعتبر نقطة مقاومة وصعودها يعني اختراق حاجز مقاومة (تصبح قمة سابقة)، وبالتالي تصبح الدرجة دعماً للصعود للدرجة التالية حتى ينتهي الدرج "الاتجاه" بانكسار الاتجاه الصاعد أو بالاستمرار تصاعدياً بالانتقال للدرجات التالية.
    ويسمى النوع الثاني من اتجاه السعر بالاتجاه التنازلي Down Trend Line بمعنى أن اتجاه السعر في تنازل، وحدوده تكون على الطرف العلوي لكل عصا Bar بشكل مستقيم بعكس اتجاه السعر التصاعدي، ويتكون أيضاً من عنصرين: قمة تنازلية Descending peaks وقاع تنازلي Troughs ويمكن وصف شك الاتجاه التنازلي بنفس المثال أعلاه ولكن بطريقة معاكسة حيث من المفترض هنا نزول السلم من أعلى إلى أسفل.
    والنوع الثالث يسمى اتجاه السعر المحايد Sideways Trend Line وشكله يكون باتجاه أفقي، ويفهم منه أن حالة الطلب والعرض في السوق تعتبر شبه متساوية، ويفضل أغلب المتاجرين البقاء محايدين (خارج السوق) في حالة وجود مثل هذا الاتجاه لكونه غير واضح الاتجاه على المدى الطويل.
    كما يوجد أيضاً تصنيف لطبيعة اتجاه السعر وهي كالتالي: الاتجاه العام Major والمقصود به الاتجاه الرئيسي للسعر على المدى الطويل، والاتجاه المتوسط Intermediate والمقصود به اتجاه السعر على المدى المتوسط، وأخيراً الاتجاه قصير المدة Near term ومن اسمه يعرف بانه يعبر عن اتجاه السعر خلال مدة قصيرة.
    غالباً ما يتم استخدام المخططات البيانية ذات المدة الشهرية والأسبوعية لتحديد الاتجاه العام للسعر وبعض الأحيان اليومي والذي أيضاً يستخدم للتعرف على الاتجاهات متوسطة المدى، ويجدر بالذكر أن نسبة عظمى من المتضاربين اليوميين يستخدمون المخططات البيانية ذات المدد القصيرة كالساعة والدقيقة للتعرف على الاتجاهات قصيرة المدة لاستخدامها في مضاربتهم اليومية.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  10. #70
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي

    تقيم استراتيجتك

    هناك الآلاف من الاستراتيجيات في المنتديات ....

    ولكن كيف لننا ان تقيم أي استراتيجية سنعمل بها .

    قد يقول قائل أن الباك تيست يكفي وأقول له أن الباك تيست خادع .

    وذلك بسبب أن الباك تيست يعطيك أفضل النتائج لفترة مضت وثبتت معالمها .

    ولكنها لن تضمن لك أبدا نفس النتائج في الفترة المستقبلية .

    لذلك فإن هناك قاعدة أفضل لتقييم أي استراتيجية

    وهي

    اختبار هذه الاستراتيجية على أسوأ سيناريو يمكن أن يحدث على الشارت بالنسبة لهذه الاستراتيجية .
    تخيل أنك تريد تصميم منزل أو عمارة أو ناطحة سحاب في أرض ما .
    أهم شيء في التصميم هو قدرة بنائك على الصمود في وجه الكوارث الطبيعية مثل الزلازل أو الأعاصير أو الفيضانات وهكذا .

    البناء هي الاستراتيجية والأرض هو نوع العملة والكوارث هي أسوأ سيناريو يمكن حدوثه
    .

    الآن لتقييم أي استراتيجية افرض أنك دخلت من أسوأ مكان على الشارت وحدث معك أسوأ سيناريو مثل تذبذب عنيف أو رالي كبير جدا دون أي ارتداد .

    وحسب نسبة دخولك ووقفك كم ستكون قد خسرت .

    هل أنت موافق على هذه الخسارة مثلا كل الرصيد أو نصفه .

    في حال أنك توافق على مثل هذه النتيجة فاعمل بهذه الاستراتيجية .

    في حال لم تكن موافقا يجب أن تعدل نسبة دخولك وترضى بربح أقل .

    أو أن تقوم بتغيير استراتيجيتك من الأساس .

    بمجرد أن تقول أن أسوأ سيناريو لن يحدث مرة أخرى فتأكد أنك خاسر لا محالة .

    لأن عملك دائم ومستمر وليس مرة واحدة فقط .
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •