google
twitter
facebook
twitter
google
forex

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: تقارير اقتصادية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    20

    افتراضي تقارير اقتصادية

    الين الياباني يعيد حساباته و يدخل في عمليات تصحيح نحو الأعلى



    لم يعد في استطاعة الين الياباني الانخفاض أكثر من هذا بعد أن وصل إلى أدنى مستوياته في سبعة أشهر مقابل الدولار، الأمر الذي عجل بعمليات تصحيح للعملة اليابانية لتبدأ في تحقيق المكاسب مقابل الدولار و اليورو مستغلة التوتر الحالي بين رئيس الوزراء المحتمل السيد آبي و البنك المركزي الياباني.
    من جهة أخرى يستمر اليورو في الارتفاع مقابل الدولار ليسجل أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع، وذلك مع التوقعات أن وزراء المالية الأوروبيين في طريقهم إلى الموافقة على الحزمة النقدية الثانية لليونان خلال اجتماعهم الأسبوع القادم و هو الأمر الذي زاد من الطلب على العملة الأوروبية بالرغم من البيانات الاقتصادية السلبية التي صدرت عن الدول الأوروبية.
    فقد سجل زوج اليورو/الدولار أعلى مستويا ته في سبعة أشهر يوم أمس عند المستوى 1.2897 ليستكمل ارتفاعه خلال الجلسة الأسيوية اليوم ويسجل الأعلى له عند 1.2888 بعد أن افتتح تداولات اليوم عند المستوى 1.2873 بينما قد سجل أدنى مستوى عند 1.2867.
    أما عن الدولار مقابل الين الياباني فقد انخفض الزوج منذ بداية جلسة اليوم و لليوم الثاني على التوالي ليسجل أدنى مستوى عند 82.17 بعد أن سجل الأعلى له عند 82.42 ويتداول حالياً عند المستوى 82.22. كما انخفض زوج اليورو مقابل الين إلى أدنى مستوى عند 105.87 بعد أن سجل الأعلى له عند 106.14 ليتداول حالياً عند المستوى 105.95.
    ارتفع الدولار الاسترالي مقابل نظيره الأمريكي مستغلاً ضعف الأخير، ليسجل الزوج أعلى مستوى عند 1.0396 بعد أن سجل الأدنى له عند 1.0374 ليتداول حالياً عند المستوى 1.0393. أما عن زوج الدولار النيوزيلندي/ الدولار فقد سجل أعلى مستوى له عند 0.8167 بعد أن سجل الأدنى له عند 0.8151 ليتداول حالياً عند 0.8163.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    20

    افتراضي

    رئيس الوزراء المرتقب لليابان يظهر بعض من ملامح سياسته القادمة


    السيد شينزو آبي رئيس الحزب الديمقراطي الليبرالي المعارض حالياً و الذي من المتوقع أن يصبح رئيس وزراء اليابان القادم في حالة نجاح الحزب في انتخابات الـ 16 من ديسمبر/كانون الأول القادم، قد أظهر بعض من ملامح سياسته القادمة بشأن الاقتصاد الياباني و التي على حد قوله ستختلف كثيراً عن السياسيات المتبعة حالياً.

    فقد أشار آبي خلال مقابله له مع وول ستريت جورنال أنه سيغامر بالتخلي عن بعض من سياسات الانضباط المالية المتبعة حالياً في اليابان، و التي أفرضتها عليها مؤسسات التصنيف الائتماني العالمية مع التهديد المستمر بخفض التصنيف الائتماني للحكومة الأكثر مديونية في العالم.

    و أكد آبي على أن الإنفاق سيكون سلاحه الأول لدفع عجلة النمو في اليابان، وذلك من خلال السماح بـحزمة مالية تقدر بـ 200 تريليون ين (2.5 تريليون دولار) توجه إلى الأشغال العاملة و مشاريع البنية التحتية، و أنه غير ملتزم بالوعود التي قطعتها الحكومة الحالية على نفسها بشأن عدم السماح بإصدار سندات جديدة لتمويل الدين.

    أما عن الخطوة الأولى للحكومة الجديدة فستكون التركيز على مكافحة الانكماش التضخمي وذلك من خلال زيادة الإنفاق لدى المستهلكين، و بهذا الشأن سيقرر إلغاء الزيادة الأخيرة في ضريبة المبيعات التي صدقت عليها الحكومة الحالية، تلك الخطوة التي قد تزيد من الضغط على اليابان من قبل شركات التصنيف الائتماني التي قد اعتبرت قرار رفع ضريبة المبيعات هي خطوة أولى لليابان نحو تجنب تخفيض التصنيف الائتماني.

    و عن ارتفاع قيمة الين الياباني و أثره السلبي على صادرات اليابان بجعلها أغلى ثمناً في الأسواق العالمية قال السيد آبي أنه لن ينتهج سياسة التدخل في أسواق العملات مثلما فعلت الحكومة الحالية لأربع مرات في عامين، وذلك لعدم اقتناعه بتأثير هذا على قيمة الين و الدليل هو استمرار قيمة الين في الارتفاع بالرغم من التدخلات الأربعة للحكومة.

    هذا و تبدو العلاقة بين رئيس الوزراء المحتمل و البنك المركزي الياباني يشوبها بعض التوتر بسبب استمرار السيد آبي في الضغط على البنك المركزي في اللجوء إلى سياسات توسعية غير محدودة، كما أشار آبي أن عدم وصول البنك المركزي الياباني لهدفه التضخم قد يدفع بإقالة رئيس البنك المركزي الياباني, و على الصعيد الآخر فإن السيد شيراكاوا رئيس المركزي الياباني يرى أن خطط السيد آبي غير منطقة ويصعب تنفيذها في ظل الظروف الحالية.

    الجدير بالذكر أن الإعلان عن الخطط التي تنوي الحكومة الجديدة تنفيذها قد ساهم في انخفاض الين الياباني خلال الأسبوع الماضي إلى الانخفاض إلى أدنى مستوياته في سبعة أشهر مقابل الدولار، في حين ارتفعت الأسهم اليابانية بنسبة 7% في دليل على تعطش الأسواق إلى أخبار إيجابية عن الاقتصاد الثالث عالمياً.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    20

    افتراضي وقف إطلاق النار بين إسرائيل و حماس يدفع أسعار النفط الخام إلى التراجع

    وقف إطلاق النار بين إسرائيل و حماس يدفع أسعار النفط الخام إلى التراجع



    شهدت أسعار النفط الخام تراجع خلال تداولات الخميس في ظل غياب التداولات الأمريكية بسبب عطلة عيد الشكر، يأتي هذا في ظل تراجع الطلب على الذهب الأسود بعد الوصول إلى قرار لوقف إطلاق النار بين إسرائيل و حماس.

    جاء قرار وف إطلاق النار بين الجانبين بعد تدخل من مصر و الولايات المتحدة الأمريكية الأمر الذي أنهى العمليات العسكرية بين الطرفين وفتح الباب للتفاوض، يأتي هذا بعد ثمانية أيام من القذف الجوي من قبل إسرائيل تستهدف من خلاله تدمير البنية التحتية لحركة حماس، وفي المقابل استهدفت تل أبيب بعدد من الصواريخ المنطلقة من أمكان متفرقة من قطاع غزة.

    هذا وقد أشارت إسرائيل أنها ستحترم الهدنة مادام لم يتم خرقها من الجانب الفلسطيني، و ذلك تحت رعاية مصر و الولايات المتحدة الأمريكية اللذان توسطا بين الطرفين لإيقاف العمليات العسكرية، و هو ما نشر أخبار بشأن تسريح إسرائيل لجنود الاحتياط بعد قرار وقف إطلاق النار، بعد أن كانت تخطط إسرائيل لعملية برية في قطاع غزة.

    أما عن تأثير هذا على أسواق النفط الخام، فقد سجلت أسعار النفط الخام أعلى مستوياتها في أربعة أسابيع مع بداية هذا الأسبوع متأثرة بالعمليات العسكرية بين حماس و إسرائيل، وهو ما يزيد من التوترات بشأن إمكانية انقطاع إمدادات النفط الخام من منطقة الشرق الأوسط، خوفاً من استخدام الدول العربية قطع إمدادات النفط الخام كسلاح لإجبار إسرائيل على وقف العمليات العسكرية على قطاع غزة.

    و مع قرار وقف إطلاق النار عادت أسعار النفط الخام إلى التراجع يوم أمس الذي صادف غياب التداولات في الأسواق الأمريكية بسبب عطلة عيد الشكر.

    و مع بداية تداولات جلسة اليوم الجمعة تشهد أسعار النفط الخام ارتفاعاً طفيفاً في محاولة لجني الأرباح بعد الخسائر التي سجلها الخام يوم أمس.

    أما عن حركة الدولار و تأثيرها على أسعار النفط الخام, فقد شهد الدولار تراجع في أداءه مقابل اليورو و العملات الرئيسية، فقد سجل الدولار أدنى مستوياته في ثلاثة أسابيع مقابل اليورو، الأمر زاد من الزخم التصاعد لأسعار النفط الخام منذ كون النفط سلعة تسعر بالدولار.

    هذا و قد اقترب مؤشر الدولار الذي يقيس أداء الدولار أمام سلة من العملات من أدنى مستوياته في ثلاثة أسابيع ليتداول حالياً عند المستوى 80.64، من ناحية أخرى فقد سجل زوج اليورو/ الدولار أعلى مستوى عند 1.2897.

    أما عن أسعار النفط الخام فقد سجلت أدنى مستوياتها خلال جلسة الخميس عند المستوى 86.81 دولار للبرميل، وذلك بعد أن سجلت أعلى مستوى عند 87.75 دولار للبرميل، وقد افتتحت جلسة الجمعة عند المستوى 86.89 دولار للبرميل ليتداول حالياً عند المستوى 87.10 دولار للبرميل.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •