أسعار الذهب ترتفع قليلا ضمن تداولات هادئة ترقبا لقرار الفيدرالي

ارتفعت أسعار الذهب لليو الثاني على التوالي لكن بالرغم من ذك لاتزال بالقرب من أدني مستوى في ثمانية أشهر هذا في الوقت الذي تترقب فيه الأسواق قرار البنك الفيدرالي بجانب قوة الدولار الأمريكي.
أسعار الذهب ارتفعت لتتداول حول مستويات 1235.56$للأونصة بعد ان افتتحت اليوم عند مستويات 1232.37$ للأونصة وحققت الأعلى عند 1238.29$ للأونصة.
المستثمرين في حالة تأهب لما ستكون عليه تصريحات رئيس البنك الفيدرالي يوم الغد في بعد الانتهاء من اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك، وضمن البحث عن اية علامات مؤكدة حول موعد رفع سعر الفائدة.
في الآونة الأخيرة الأسواق سعرت البيانات الإيجابية بالولايات المتحدة الامريكية بأن البنك قد يتجه إلى رفع سعر الفائدة في وقت أقرب من منتصف العام المقبل، الامر الذي ينعكس سلبا على أسعار الذهب.
في المقابل ارتفاع الدولار الأمريكي امام سلة من العملات لايزال يشكل ضغط سلبي على الذهب، مؤشر الدولار لايزال مرتفعا عند اعلى مستوى في 14 شهر.
ويتوقع ان قرار البنك الفيدرالي قد يظهر الاستمرار في سحب خطط التحفيز من الأسواق كما هو مخطط بحيث تنتهي في أكتوبر المقبل. الذهب فقد جاذبيته للمستثمرين كتحوط من التضخم بعد توجه البنك إلى سحب خطط التحفيز والتلميح برفع سعر الفائدة، بينما يتوقع ان يحقق اول خسائر فصلية في نهاية الربع الثالث.