الدولار ين يحاول الصعود مرة أخري

تراجع الين الياباني اليوم أمام نظيره الدولار الأمريكي بشكل طفيف وسط بقاء الين الياباني بالقرب من أعلى مستوياته منذ حوالي الشهر أمام الدولار.

يأتي حفاظ الين الياباني عبر بقائه حول أعلى مستوياته أمام الدولار منذ حوالي شهر، وسط استمرار المخاوف من تباطؤ الاقتصاد العالمي. باستمرار تأثير خفض صندوق النقد الدولي توقعات نمو الاقتصاد العالمي.
فضلاً عن اللجوء إلى الين الياباني كملاذ آمن في ظل تراجع أسواق الأسهم وعزوف المستثمرين عنها بالعودة للين الياباني.
أيضاً ساهم في بقاء الين الياباني مرتفعاً تراجع الدولار الأمريكي على إثر تصريحات من قبل البنك الفيدرالي تفيد بأن تباطؤ الاقتصاد العالمي قد يعمل على تأجيل اتخاذ قرار رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة الأمريكية.