هبط اليورو أمام الين الياباني اليوم الثلاثاء وسط عاملين مهمين، الأول عودة الين لقوته بدعم من تراجع الأسهم الآسيوية وخصوصاً اليابانية، والثاني التقرير الصادر عن وكالة روتيرز بما يتعلق بخطوة المركزي الأوروبي بشراء سندات الشركات.
إلتقط الين الياباني الدعم من تراجع الأسهم اليابانية وسط عمليات جني الأرباح بعد المكاسب التي حققتها الأسهم يوم أمس على إثر إعلان صندوق استثمار المعاشات الحكومي الياباني عن زيادة حيازته من السندات الأجنبية و الأسهم.
أما في أوروبا، فقد أشار تقرير صدر عن وكالة رويترز اليوم الاثنين إلى أن المركزي الأوروبي يدرس مخططاً لشراء سندات صادرة عن شركات، أو ديون الشركات، وذلك من أجل المساعدة في دعم النمو وتعزيز معدلات التضخم المتباطئة في منطقة اليورو.
اليورو لم يستطع مقاومة ارتفاع الين مقابله وقرار المركزي الأوروبي ليبدأ بالتراجع بعد أربعة جلسات متتالية من الارتفاع.
يبقى اليورو عموماً تحت الضغوط المختلفة خلال الفترة القادمة خصوصاً في حال أثبتت البيانات الاقتصادية القادمة أداء سلبي في منطقة اليورو.
يتداول اليورو أمام الين الياباني في تمام الساعة 11:49 صباحاً بتوقيت نيويورك حول مستويات 135.72 محققاً تراجعاً بنسبة 0.83% عن مستويات الإفتتاح عند 136.85.

اليورو ين .... الى اين !