تراجعت أسعار الفضة بالسوق الأوروبية يوم الخميس مواصلة خسائرها لليوم الثاني علي التوالي مسجلة أدنى مستوى في ثلاث أسابيع بفعل ارتفاع الدولار الأمريكي الواسع النطاق مقابل سلة من العملات الرئيسية علي أثر بيان وقرارات البنك الفيدرالي.

ويتداول معدن الفضة بحلول الساعة 10:20 جرينتش حول مستوي 16.85 دولار للأونصة بعد افتتاح تعاملات اليوم عند 17.11 دولار ،وسجلت أعلى مستوي 17.21 دولار وأدنى مستوي 16.79 دولار الأدنى منذ 6 تشرين الأول أكتوبر.

وأنهي معدن الفضة تعاملات الأمس منخفض بنسبة 0.7 بالمئة مع ارتفاع شهية المخاطرة لدي المستثمرين بعد بيان البنك الفيدرالي والبعد عن شراء المعادن النفيسة كملاذات آمنة.

ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.5 بالمئة في ثاني مكسب يومي على التوالي وسجل أعلى مستوى في ثلاثة أسابيع ،وارتفع العملة الخضراء يؤثر بالسلب علي أسعار السلع والمعادن المقاومة بالدولار.

وينتظر الاقتصاد الأمريكي اليوم العديد من البيانات والتصريحات الهامة.تصدر طلبات إعانة البطالة للأسبوع المنتهي 25 تشرين الأول أكتوبر المتوقع 284 ألف من 283 ألف للأسبوع الأسبق ،كما تصدر القراءة الأولية للناتج المحلي الإجمالي الربع الثالث المتوقع نمو بمعدل 3.1 بالمئة بالمقارنة مع نمو بمعدل 4.6 بالمئة خلال الربع الثاني.

وتتحدث بحلول الساعة 13:00 جرينتش السيدة جانيت يلين رئيسة البنك الفيدرالي وسط بحث المستثمرين عن علامات جديدة تخص أسعار الفائدة الأمريكية.

وكما هو متوقع فقد أنهت اللجنة المفتوحة بالبنك الفيدرالي برنامج شراء السندات المحفز للاقتصاد الأمريكي وأبقت علي أسعار الفائدة منخفضة عن المستويات الثابتة منذ 2008 بين صفر إلي 0.25 بالمئة.

وقالت اللجنة بالأمس في بيان عقب اجتماعها الذي استمر يومين "ما زالت اللجنة ترى قوة كامنة كافية في الاقتصاد الأوسع لدعم التقدم المستمر صوب أكبر قدر من التوظيف في سياق استقرار الأسعار".

وفقدت الفضة 36 بالمئة من قيمتها على مدار عام 2013 بأكبر خسارة سنوية منذ عام 1981م وذلك بفضل تعافى الاقتصاد الأمريكي وإعلان البنك الفيدرالي خططا لتقليص مشترياته الشهرية الضخمة من السندات.