تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء بعد أن ارتفع الروبل الروسي والكورنا النرويجية اليوم بعد التدخلات الحكومية بالتزامن مع تذبذب النفط.
تراجع المؤشر الأوروبي الرئيسي ستوكس 600 بنسبة 0.49% ليتداول في تمام الساعة 10:35 بتوقيت غرينتش حول مستويات 327.22 نقطة.
كما سينتهي اليوم اجتماع اللجنة الفدرالية للسوق المفتوح مع توقعات تغير لهجة الفدرالي وسط هبوط الروبل الروسي وانحدار أسعار النفط، فيما يتعلق بأسعار الفائدة.
أما في منطقة اليورو، فلم يتغير التضخم ليبقى عند مستويات 0.3% على المستوى السنوي.
إلى ذلك، فقد أعلن البنك المركزي الروسي اليوم عن البدء في بيع العملات الأجنبية لوقف انهيار الروبل، وهو ما حقق بعض المكاسب للروبل الذي لامس مستويات 80 أمام الدولار.
إذاً، الأسهم الأوروبية تبقى متراجعة اليوم على أن تأخذ أثر قرارات الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأمريكي) التي ستصدر بعد إغلاق الأسواق الأوروبية.
تراجع المؤشر البريطاني بنسبة 0.51% ليتداول حول مستويات 6299.96 نقطة، وذلك بعد أن قام البنك المركزي البريطاني بإصدار محضر اجتماعه الأخير، وقد أوضح استمرار الإنقسام فيما يتعلق بأسعار الفائدة.
انخفض المؤشر الفرنسي كاك 40 بنسبة 0.33% ليتداول حول مستويات 4079.51 نقطة، في حين خسر المؤشر الألماني داكس ما نسبته 0.45% ليتداول حول مستويات 9521.53 نقطة.