هبط الدولار النيوزيلندي مقابل نظيره الأمريكى خلال تداولات اليوم الأربعاء ثالث جلسات الأسبوع بعد صدور بيانات سلبية أفادت بزيادة عجز الحساب الجاري النيوزيلندي خلال الربع الأخير من العام الجاري .

ارتفع عجز الحساب الجاري إلى5.01 مليار دولار نيوزيلندي مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت عجز حوالي 1.08 مليار دولار نيوزيلندي ليسجل الدولار النيوزيلندي تراجعا بنسبة 0.96% خلال تداولات السوق الأسيوي ، في الوقت نفسه يترقب المستثمرون بيان السياسة العامة للاحتياطي الفيدرالي في وقت لاحق من اليوم مع زيادة التوقعات باحتمالية رفع معدلات الفائدة الأمريكية خلال العام القادم.

وتشهد الحكومة الاسترالية أكبر انخفاض في معدلات التبادل التجاري, حيث أن انخفاض أسعار خام الحديد قد أضر بشكل كبير من عائدات الضرائب مع المطالبات من جانب نواب المعارضة بخفض الإنفاق الحكومي.

سجل الدولار النيوزيلندي مقابل الدولار الأمريكى أدنى مستوى له خلال تعاملات اليوم عند مستوى 0.7710 بعدما حقق اعلي سعر له عند مستوى 0.7800 من مستوى الافتتاح 0.7795 بينما تجرى تداولات العملة النيوزيلندية بحلول الساعة 18.00 بتوقيت جرينتش عند مستويات 0.7735.