التحليل الفني لزوج الباوند دولار 7 يناير 2015


الباوند دولار.png

واصل زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار تداولاته السلبية ليستقر دون دعم القناة الهابطة التي تظهر بالصورة، مما يضع مزيد من الضغط السلبي على المدى القصير والمتوسط، فاتحاً الطريق أمام استهداف الحاجز النفسي 1.5000 كمحطة رئيسية تالية.


لذلك، سيبقى الاتجاه الهابط قائماً ومرجحاً لهذا اليوم ما لم نشهد اختراقاً لمستوى 1.5195، حيث إن هذا الاختراق قد يقود السعر لبعض الارتفاع اللحظي لاختبار مناطق 1.5370 قبل أي محاولة جديدة للانخفاض.

نطاق التداول المتوقع لهذا اليوم ما بين: الدعم 1.5000 والمقاومة 1.5200

الميل العام المتوقع لهذا اليوم: هابط