الفضة تتراجع تحت ضغط ارتفاع العملة الأمريكية ومخاوف صينية

تراجعت أسعار الفضة بالسوق الأوروبية يوم الاثنين في ثالث خسارة يومية خلال الأربعة أيام الأخيرة تحت ضغط ارتفاع العملة الأمريكية لقرب أعلى مستوى منذ عام 2003 مقابل سلة من العملات الرئيسية وقبيل بيانات في الصين أكبر مستهلك للمعادن بالعالم قد تظهر تقلص الفائض بالميزان التجاري خلال كانون الأول ديسمبر.


ويتداول معدن الفضة بحلول الساعة 11:15 جرينتش حول مستوي 16.45 دولار للأونصة بعد افتتاح تعاملات اليوم عند 16.47 دولار ،وسجلت أعلى مستوي 16.66 دولار وأدنى مستوي 16.46 دولار.

وأنهي معدن الفضة تعاملات الجمعة مرتفع بنسبة 1 بالمئة بعد توقف صعود الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات الرئيسية وبعد بيانات أظهرت تراجع الوظائف في الولايات المتحدة خلال الشهر الماضي ،حققت الفضة ارتفاع 4.8 بالمئة الأسبوع الماضي في أول مكسب أسبوعي خلال الأربع أسابيع الأخيرة

ارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.3 بالمئة وصولا لمستوى 92.45 نقطة مقتربا من مستوي 92.74 نقطة الأعلى منذ تشرين الثاني نوفمبر 2003 المسجل يوم الخميس الماضي ،وارتفاع الدولار يؤثر بالسلب على أسعار المعادن المقاومة بالعملة الأمريكية.

في الصين المتوقع أن يسجل الميزان التجاري فائض بنحو 48.9 مليار دولار خلال كانون الأول ديسمبر بالمقارنة مع فائض بمقدار 54.5 مليار دولار خلال تشرين الثاني نوفمبر ،والصين أكبر مستهلك للمعادن بالعالم ،وتأثرت أسعار المعادن مؤخرا بتباطؤ نمو الاقتصاد الصيني غير أن إجراءات تحفيزية لبنك الشعب الصيني دعم الأسعار نسبيا.