العالم ينتظر اجتماع غذا لتحديد مصير اليورو

يجتمع غدا الخميس بنك أوروبا المركزي لمناقشة السياسات النقدية الملائمة للوضع الاقتصاد داخل القارة العجوز وإيقاف تدهور التضخم بالمنطقة ومن المتوقع أن يعلن ماريو دراغى محافظ البنك برنامج ضخم من السندات بنحو 550 مليار يورو.


وفي لندن انخفضت البطالة إلي أدنى وتيرة منذ تشرين الأول أكتوبر 2008 بعدما سجلت 5.8 بالمئة للشهور الثلاثة المنتهية في تشرين الثاني نوفمبر الماضي من 6.0 بالمئة بالقراءة السابقة وانخفضت طلبات إعانة البطالة بنحو 29.7 ألف خلال كانون الأول ديسمبر وعدلت القراءة السابقة من انخفاض بمقدار 26.9 ألف إلى انخفاض بمقدار 29.6 ألف ،وكانت توقعات الخبراء قد أشارت إلي 5.9 بالمئة لمعدل البطالة و انخفاض 24.2 ألف في طلبات إعانة البطالة.

وأظهر محضر احدث اجتماع لبنك بريطانيا المركزي والذي عقد 8 من الشهر الجاري أن عملية التصويت على أسعار الفائدة عادت إلي اتفاق الأعضاء التسعة على سعر الفائدة المنخفض والقياسي عند 0.5 بالمئة بعدما كانت نسبة التصويت قد شهدت انقسام بالفترة الأخيرة بين تصويت اثنين لصالح رفع الأسعار وسبعة مع تثبيت أسعار الفائدة ،وبالنسبة لبرنامج شراء الأصول ظل الأعضاء التسعة على موافقة بالإبقاء على البرنامج بقيمته الحالية المقدرة بنحو 375 مليار إسترليني.

ويعكس عدول الأعضاء المصوتين سابقا على رفع أسعار الفائدة إلي حاجة الاقتصاد إلي مزيد من السياسات النقدية الميسرة لدعم النمو وإيقاف تدهور التضخم والذي سجل مستوي دون واحد بالمئة خلال كانون الأول ديسمبر الماضي.

تراجع مؤشر يورو ستوك 50 بنسبة 0.3 بالمئة ، في فرنسا انخفض مؤشر كاك 40 بنسبة 0.3 بالمئة ،وفي ألمانيا نزل مؤشر داكس بنسبة 0.3 بالمئة ، وفى لندن ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100بنحو 0.6 بالمئة.