الأسهم الأوروبية تتراجع بالتعاملات الصباحية بقيادة قطاع الطاقة


تراجعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات الصباحية يوم الخميس في رابع جلسات الأسبوع بقيادة شركات الطاقة وبيان المركزي الأمريكي الذي أكد على قرب رفع أسعار الفائدة في ظل سير نمو الاقتصاد الأكبر بالعالم بخطوات ثابتة مخففا من تأثره بتباطؤ نمو الاقتصاد العالمي.

تراجع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.2 بالمئة بحلول 11:00 بتوقيت لندن وأغلق المؤشر بالأمس دون أي تغيير يذكر لكنه فقد نسبة 0.9 بالمئة من أعلى مستوياته في سبع سنوات في ظل مخاوف تجاه سياسة الحكومة الجديدة في اليونان وتفكيرها في التراجع عن تنفيذ برنامج التقشف المفروض من الاتحاد الأوروبي.

ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.2 بالمئة ،وانهي مؤشر msci للأسهم الآسيوية جلسة اليوم منخفضا 1.1 بالمئة.

شدد المركزي الأمريكي في بيانه الصادر بالأمس في ختام اجتماعه الدوري لشهر كانون الثاني يناير على التزامه بالصبر عند رفع أسعار الفائدة لكنه أشار إلي قوة النمو الأمريكي وتحسن سوق العمل بما يسمح برفع أسعار الفائدة في وقت قريب خلال هذا العام.

وكانت شركات الطاقة هي الأكثر هبوطا على مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا مع هبوط أسعار النفط لمستوي أدني جديد خلال ست سنوات لمخاوف بشأن تخمة المعروض العالمي.

تراجع مؤشر يورو ستوك 50 بنسبة 0.2 بالمئة ، في فرنسا ارتفع مؤشر كاك 40 بنسبة 0.1 بالمئة ،وفي ألمانيا نزل مؤشر داكس بنسبة 0.3 بالمئة ، وفى لندن تراجع مؤشر فايننشال تايمز 100بنحو 0.5 بالمئة.