اغلاق ايجابي لمؤشر سوق ابوظبي المالي اليوم


نجح المؤشر العام لسوق أبوظبي المالي في تعديل مساره بنهاية تعاملات الثلاثاء،بعدما سجل تراجع في بداية الجلسة بفعل تراجعات العقاري والطاقة .


وسجل المؤشر ارتفاعا بنحو 0.22% رابحاً من خلالها 10.19 نقطة بوصوله لمستويات الـ4678.91 نقطة بعدما سجل بنهاية تعاملات الإثنين هبوطاً بنحو 0.44%.


وارتفعت قيمة التداولات اليوم عن جلسة أمس بفضل تداولات "الخليج الأول" بعدما تصدر نشاط الأسهم تداولاً من حيث القيمة لسهمين على أكثر من نصف سيولة السوق بنحو 157.23 مليون درهم .


وجرى التعامل على أسهم 71.33 مليون سهم وبقيمة 307.74 مليون درهم موزعين على 1.642 ألف صفقة مقابل 210.7 مليون درهم ،بأحجام وصلت إلى 93.192 مليون سهم أمس.


انتزع العقار صدارة القطاعات من حيث حجم التداولات من خلال 46.17 مليون سهم بفضل تداولات "رأس الخيمة العقارية" ،بتداولات بلغت 20.51 مليون سهم .


وزاد قطاع البنوك بنحو 0.79% ،بفضل ارتفاع 5 بنوك تصدرهم "الشارقة الإسلامي" بنسبة 4.4%،بعدما أعلن عن احتمالية إصدار صكوك،إضافة إلى اقتراب موعد نهاية الحق في التوزيعات.


وقاد ارتفاعات القطاع "الخليج الأول" بنسبة 1.41%،و"أبوظبي التجاري" بعد الإعلان عن فتح باب الاكتتاب لترتيب إصدار سندات .


وقلصت تراجعات "صانع السوق" من الارتفاع بالقطاع لتنخفض بنسبة 1.09%.


وسجل قطاع البنوك أعلى نشاط للتداولات من خلال 211.41 مليون درهم .


ورفع من أداء المؤشر قطاع الاتصالات بنحو 0.41% ،بدعم من سهمه "اتصالات مرتفعاً بنفس النسبة.


وقلصت تراجعات العقاري من مكاسب السوق بنحو 3.84%،بفعل تراجعات "الدار العقارية" بنسبة 4.58%،ومنازل العقارية بـ1.43%،ورأس الخيمة العقارية بنسبة 1.35%.


وهوى قطاع الطاقة بنسبة 2.76%،متأثرا بتراجع سهمي طاقة ودانة غاز بنحو 4%،و2.17% لكل منهما على التوالي رغم تحسن أسعار النفط .


وارتفع خام برنت أكثر من دولار متجاوزا 60.50 دولاراً للبرميل يوم الثلاثاء.


وتصدر سهم "أسماك" الخاسرين بنحو 9.89% ليهوى بقطاع السلع الاستهلاكية بنسبة 1.78% .