العقار يدفع دبي للتراجع الخامس على التوالي


أنهى سوق دبي المالي جلسة الأربعاء باللون الأحمر، مواصلا خسائره للجلسة الخامسة على التوالي، بضغوط من قطاع العقارات والاستثمار التي تغلبت على مكاسب البنوك.


وأغلق المؤشر العام للسوق متراجعا بنسبة 0.27% بخسائر بلغت 10.12 نقطة، ليهبط إلى مستوى 3747.38 نقطة، متخليا عن مستويات الـ 3750 نقطة.


وجاءت خسائر مؤشر السوق بجلسة الأربعاء مصحوبة بتحسن طفيف لمستويات السيولة مقارنة بجلسة امس، ولكنها لا زالت ضمن المستويات المتدنية.


وبلغت قيم التداول بنهاية الجلسة 476.7 مليون درهم، مقابل 409.65 مليون درهم بالجلسة السابقة، بكمية تداول بلغت 353.3 مليون سهم مقابل حوالي 261 مليون سهم، بجلسة الثلاثاء.


وجاء قطاع الاستثمار في مقدمة القطاعات الخسائر بتراجع نسبته 1.95%، تلاه قطاع العقارات بنسبة تراجع بلغت 1.3%.


وفي المقابل، تصدر قطاع السلع القائمة الخضراء، بارتفاع نسبته 9.27% وأغلق قطاع البنوك مرتفعا بنسبة 0.32%.


وعلى مستوى أداء الأسهم، تصدر دار التكافل الأسهم الخاسرة، متراجعا بنسبة 8.7%، وتراجع دبي للاستثمار بنسبة 2.1%، وبلغت خسائر إعمار 1.34%، وتراجع أرابتك ودبي الإسلامي بنسبة 0.68% و0.45% على التوالي.


أما قائمة الأسهم الرابحة فقد تصدرها سهم دبي باركس بارتفاع نسبته 11.25%، وأغلق سهم الإمارات دبي الوطني باللون الأخضر بارتفاع نسبته 1.33% ليدعم قطاع البنوك.


وكان سوق دبي قد أنهى جلسة أمس الثلاثاء باللون الأحمر، في ظل أداء سلبي لقطاعاته الرئيسية بقيادة العقارات والبنوك، متجاهلا تحسن أسعار النفط.