أكد وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي العمير إن توقعات أسعار النفط خلال السنة الحالية تشير إلى تحسنها أو على الأقل استقرارها ما بين 50 و60 دولاراً للبرميل الواحد.

جاء ذلك في تصريح للوزير لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) لدى وصوله إلى المنامة للمشاركة في افتتاح مؤتمر الشرق الأوسط الـ 19 للنفط والغاز (ميوس 2015) الذي ستنطلق فعالياته اليوم ويستمر حتى الـ 11 من الشهر الجاري.

وقال الوزير العمير أن هناك العديد من العوامل التي تؤثر على أسعار النفط الحالية أهمها العوامل الجيوسياسية خاصة الأوضاع في العراق وليبيا وتأثير ذلك على عملية الإنتاج فيهما إضافة إلى تراجع كميات الإنتاج في النفط الصخري والرملي ما ساهم بتحسن الأسعار حاليا.

ومن المقرر أن يشارك الوزير العمير في جلسة رئيسية ضمن جلسات المؤتمر تضم وزير الطاقة البحريني الدكتور عبدالحسين ميرزا ووزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي ووزير البترول والثروة المعدنية المصري المهندس شريف إسماعيل والأمين العام لاوبك عبدالله البدري.