ارتفاع الدولار الأمريكي أمام الين الياباني للجلسة الثالثة على التوالي


ارتفع الدولار الأمريكي أمام الين الياباني اليوم الإثنين عقب البيانات الاقتصادية والتي أوضحت تباطؤ نمو ثالث أكبر اقتصاد في العالم خلال الربع الرابع بصورة فاقت التوقعات بالتزامن مع اتساع الحساب الجاري خلال كانون الثاني/يناير واتساع مؤشر المشاعر حيال أداء الاقتصاد والتوقعات الاقتصادية لشهر شباط/فبراير.
في تمام الساعة 04:41 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني إلى مستويات 121.19 مقارنة بمستويات الأفتتاحية عند 120.82 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال اليوم عند 121.20 والأدنى له خلال تداولات الجلسة عند 120.61.
هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الياباتي صدور القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي والتي أظهرت نمو بنسبة 0.4% مقابل 0.6% في القراءة الأولية السابقة دون التوقعات التي أشارت إلى نمو بنسبة 0.5%، بينما أظهرت القراءة السنوية النهائية للمؤشر ذاته المقاس بالأسعار نمو بنسبة 2.4% مقابل 2.3% في القراءة الأولية والتوقعات، في حين أظهرت قراءة الحساب الجاري لشهر كانون الثاني/يناير فائض بنحو 1.06 تريليون ين مقابل 0.85 تريليون ين في القراءة السابقة لشهر كانون الأول/ديسمبر.

وفي نفس السياق فقد أظهرت قراءة مؤشر مراقبة الأوضاع الحالية اتساعاً لما قيمته 50.1 مقابل انكماش عند ما قيمته 45.6 متفوقة بذلك على التوقعات عند 46.7، أما عن قراءة المؤشر ذاته للتوقعات فقد أوضحت تسارع وتيرة النمو لما قيمته 53.2 مقابل 50 متفوقة على التوقعات عند 50.2، على الصعيد الأخر فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مؤشر ظروف سوق العمل لشهر شباط/فبراير بما قيمته 4.0 مقارنة بما قيمته 4.8 في القراءة السابقة