استقرار إيجابي الدولار الأمريكي أمام الين الياباني


تذبذب الدولار الأمريكي أمام الين الياباني مع مطلع تداولات اليوم الأربعاء في نطاق ضيق مائل للصعود عقب ساعات من تحقيقه لأعلى مستوياته منذ تموز/يوليو من عام 2007 وسط قوة الدولار الأمريكي الذي يرتفع أمام الين الياباني للجلسة الخامسة على التوالي عقب تفوق بيانات سوق العمل الأمريكي الأمريكية وتوجه أنظار المستثمرين لما سوف تسفر عنه قرارات وتوجهات أعضاء اللجنة الفدرالية للسوق المفتوح خلال اجتماع 17-18 آذار/مارس الجاري.
في تمام الساعة 03:27 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني إلى مستويات 121.29 مقارنة بمستويات الأفتتاحية عند 121.21 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال اليوم عند 121.62 والأدنى له خلال تداولات الجلسة عند 120.85.
هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الياباني صدور قراءة طلبات الإلات لشهر كانون الثاني/يناير والتي أوضحت تراجع بنسبة 1.7% مقابل ارتفاع بنسبة 8.3%، إلا أن القراءة ال حالية تعد أفضل من تقوعات المحللين التي أشارت إلى تراجع بسنبة 4.0%، بينما أظهرت القراءة السنوية ارتفاع بنسبة 1.9% مقابل ارتفاع بنسبة 11.4% متفوقة على توقعات المحللين التي أشارت إلى تراجع بنسبة 1.0%.
على الصعيد الأخر نود الإشارة إلى أن تفوق بيانات سوق العمل الأمريكي قد عززت من احتمالية إقدام أعضاء اللجنة الفدرالية للسوق المفتوح على رفع أسعار الفائدة بشكل مبكر عن توقعات الأسواق الأخيرة بالتريث في الإقدام على رفعها مع عدم ارتقاء البيانات الاقتصاد الأمريكي لتوقعات المحللين منذ مطلع هذا العام، لتتجه الأنظار حالياً إلى ما سوف يسفر عن اجتماع اللجنة والذي سوف يتم من خلاله الكشف عن توقعات بنك الاحتياطي الفدرالي لوتيرة النمو ومعدلات البطالة والتضخم للأعوام الثلاثة المقبلة.