أسعار الفضة بالقرب من أدنى مستوياتها في ثلاثة أشهر


انخفضت أسعار الفضة صباح الخميس لتتداول بالقرب من أدنى مستوياتها في ثلاثة أشهر في ظل تراجع الطلب على استثمارات الملاذ الآمن مثل الفضة والذهب نتيجة ارتفاع الدولار وتحسن التوقعات بالنسبة للأسهم الأوروبية.

في تمام الساعة 03:25 بتوقيت غرينتش تداولت الفضة عند 15.4630 دولار للأونصة، بعد أن سجلت أدنى مستوى لها عند 15.4145 دولار للأونصة، وذلك بالقرب من أدنى مستوى سجلته يوم أمس عند 15.2894 دولار للأونصة وهو أدنى مستوى منذ ثلاثة أشهر.

من جهة أخرى الدولار يستمر في الارتفاع أمام العملات الرئيسية ليقلل من فرص التعافي في أسعار الفضة، فقد استطاعت العملة الفدرالية أن تسجل خلال الجلسة الأسيوية اليوم أعلى مستوياها منذ 12 عام أمام سلة من ستة عملات، في ظل تزايد التوقعات باقتراب قرار رفع أسعار الفائدة من قبل البنك الاحتياطي الفدرالي بعد الأداء الاستثنائي من قطاع العمالة في الولايات المتحدة الأمريكية الذي استمر في توفير الوظائف فوق المستوى 200 ألف وظيفة لأطول سلسلة شهرية منذ عام 1994.

أما عن الأسهم الأوروبية فقد ارتفعت التوقعات الإيجابية بشأنها وذلك بعد إقرار البنك المركزي الأوروبي لتطبيق برنامج شراء السندات الحكومية الأوروبية، وهو الأمر الذي يزيد من السيولة النقدية في الأسواق المالية ويدفع المزيد من الاستثمارات إلى أسواق الأسهم الأوروبية.

تزايد الإقبال على أسواق الأسهم يؤثر سلباً على أسعار الفضة التي تعد ملاذ آمن في حالة خروج الاستثمارات من أسواق الأسهم. ولكن في الوضع الحالي حتى في حالات البيع المفتوح في أسواق الأسهم العالمية نجد أن الملاذ أصبح هو الدولار الأمريكي في ظل تحسن النظرة المستقبلية للاقتصاد الأمريكي وتوسع الفجوة في السياسة النقدية بين البنك الفدرالي والبنوك المركزي الأخرى.