النفط الخام بالقرب من أدنى مستوياته في ستة سنوات


انخفضت أسعار النفط الخام مع بداية تداولات الأسبوع لتصل بالقرب من أدنى مستويتها في ستة سنوات في ظل مخاوف من استمرار ارتفاع المخزونات النفطية في الولايات المتحدة الأمريكية، إلى جانب ارتفاع مستويات الدولار الأمر الذي يؤثر سلباً على مستويات الأسعار.

في تمام الساعة 03:50 بتوقيت غرينتش تداولات العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي عند المستوى 44.34 دولار للبرميل بعد أن سجل أدنى مستوى عند 43.83 دولار للبرميل.

يذكر أن أسعار النفط الخام قد افتتحت تداولات الأسبوع على فجوة سلبية بسبب انتهاء عقد ابريل/نيسان وبداية عقد مايو/أيار، الأمر الذي تسبب في تكونت فجوة سلبية في الأسعار تحاول الأسعار الآن تغطيتها.

المخاوف تتزايد في استمرار المخزونات الأمريكية من النفط الخام في الارتفاع إلى مستويات قياسية الأمر الذي يدفع المخازن إلى الامتلاء مما يسبب ضغط جديد على قطاع النفط في الولايات المتحدة المستهلك الأكبر للنفط في العالم.

من جهة أخرى أعلنت وكالة الطاقة الدولية عن توقعاتها بارتفاع مستويات إنتاج النفط خلال عام 2015 في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث فشلت انخفاض إنتاج المصافي النفطية وتوقف بعضها عن العمل في الخفض من مستويات الإنتاج المتوقعة في الولايات المتحدة والتي كانت السبب الرئيسي في انخفاض أسعار النفط الخام بنسبة 50% من قيمته العام الماضي.

معدلات الإنتاج والمخزونات الأمريكية من النفط الخام ارتفعت إلى أعلى مستوياتها منذ ثلاثة عقود، في الوقت الذي تشهد فيه الولايات المتحدة تراجع في الطلب يظهر من خلال ارتفاع مخزونات النفط الخام إلى مستويات قياسية.

من جهة أخرى صرحت السعودية أنه من المبكر جداً مناقشة خفض مستويات إنتاج منظمة الدول المصدرة للنفط الخام "أوبك" من عدمه، خاصة أن الاجتماع القادم للمنظمة في 5 يونيو/حزيران المقبل، الأمر الذي يزيد من الضغط السلبي على الأسعار في ظل تزايد الإنتاج العالمي وتراجع الطلب.