البنك المركزي الصيني يرى مستويات اليوان الحالية مناسبة


صرح البنك المركزي الصيني أن المستويات الحالية لليوان مناسبة نظراً لأنها تعكس العرض والطلب الحالي في أسواق سعر الصرف، فضلاً عن ملائتها للبيانات الاقتصادية التي تصدر عن الاقتصاد الصيني.

يوم الجمعة الماضية استطاع اليوان أن يغلق تداولات الأسبوع الماضي بأفضل أداء منذ 2007 بسبب تزايد الضغط على عمليات البيع على الدولار الأمريكي خلال الأيام الماضية بعد قرارات البنك الاحتياطي الفدرالي بخفض توقعات النمو والتضخم للولايات المتحدة الأمريكية هذا العام.

السياسة الحالية للبنك المركزي الصيني هي الحفاظ على مستويات اليوان مستقرة وملائمة للأوضاع الاقتصادية، ومن أجل هذا شاهدنا العديد من التدخلات الأخير للمركزي الصيني في الأسواق المالية من خلال خفض أسعار الفائدة لمرتين خلال ثلاثة أشهر إلى جانب خفض الاحتياطي الإلزامي المفروض على البنوك التجارية لدى البنك المركزي في محاولة لزيادة السيولة النقدية في الأسواق لمواجهة تراجع معدلات التضخم ومساعدة النمو الاقتصادي.

هذا وتعمل الحكومة الصينية حالياً على زيادة تدويل عملتها الصينية في الأسواق العالمية بشكل تدريجي، فقريباً ستسمح الحكومة الصينية لمواطنيها بالاستثمار في الأسواق العالمية باستخدام عملتها المحلية اليوان.

يأتي هذا في ضمن عدد من الإجراءات التي تتخذها الحكومة الصينية للمحاولة في زيادة الاستثمارات الخارجية في الصين وزيادة إقبال رؤوس الأموال على الأسواق المالية الصينية من خلال التسهيلات العديدة التي تحاول الحكومة الصينية تفعيلها في الأسواق المالية.

مؤخراً شاهدنا تفعيل برنامج الربط بين بورصة شنغهاي وبورصة هونج كونج، فللمرة الأولى يستطيع المستثمرين الأجانب الاستثمار وشراء الأسهم الصينية من خلال هذا البرنامج، كما يستطيع المواطنين في الصين من الاستثمار في أسهم الشركات العالمية أيضاً، لتعد هذه خطوة كبيرة تجاه توسع الأسواق المالية الصينية بشكل عالمي.