التراجع يخيم على تداولات بورصة الكويت


واصلت مؤشرات السوق الكويتي تراجعاتها بنهاية تعاملات اليوم الثلاثاء وذلك للجلسة الثانية على التوالي ، بالتزامن مع استمرار الضغوط البيعية وعدم وجود محفزات فنية وغياب صناع السوق.


وتراجع المؤشر السعري اليوم بنسبة 0.06% إلى 6282.46 نقطة، خاسراً 3.57 نقطة.


وهبط المؤشر الوزني بنسبة 0.22%، خاسراً 0.96 نقطة بإقفاله عند مستوى 427.17 نقطة.


كما هبط مؤشر «كويت 15» بنحو 0.62%، خاسراً 6.35 نقطة، متراجعاً إلى مستوى 1021.43 نقطة.


وتصدر قطاع المواد الأساسية التراجعات بنسبة 1.17%، بينما جاء قطاع الصناعة على رأس قائمة الارتفاعات بنحو 0.3%.


وجاء سهم "زيما" على رأس قائمة التراجعات بهبوط بلغت نسبته 10.5% إلى 85 فلس، فيما جاء سهم "صفاة طاقة" على رأس الارتفاعات بنسبة 10.8% إلى 20.5 فلس.


وارتفعت مستويات السيولة بنحو 14% إلى 17.85 مليون دينار، مقابل نحو 15.67 مليون دينار كانت في الجلسة السابقة، بينما هبطت الأحجام بنسبة 15% لتصل إلى 103.28 مليون سهم، مقابل 121.31 مليون سهم بجلسة أمس، ووصلت الصفقات اليوم إلى 3287 صفقة.




واحتل سهم "أجوان" - المدرج بالسوق الموازي - صدارة قائمة أنشط الأحجام، بكميات بلغت 11.5 مليون سهم، بسيولة بلغت 405.9 ألف دينار، بتنفيذ 167 صفقة، متراجعاً بنسبة 1.43% إلى 34.5 فلس.


وتصدر سهم "وطني" قائمة أكبر القيم بنهاية الجلسة، بسيولة تجاوزت 2.9 مليون دينار، بكميات بلغت 3.68 مليون سهم، بتنفيذ 99 صفقة، مستقراً عند مستوى 800 فلس.