دبي ينهي آخر تعاملات مارس على ارتفاع بفضل البنوك


أنهى سوق دبي المالي، آخر جلسات شهر مارس والربع الأول باللون الأخضر، بعد أن عدل أوضاعه بالنصف الثاني من الجلسة، بدعم مباشر من قطاع البنوك والعقارات.


وأغلق المؤشر العام للسوق مرتفعا بنسبة 2.02%، مضيفا حوالي 70 نقطة إلى رصيده صعد بها إلى مستوى 3514.4 نقطة، ليحقق ارتفاعه الثالث على التوالي ويسترد مستويات الـ 3500 نقطة.


وجاءت مكاسب السوق بجلسة الثلاثاء بتحسن السيولة مقارنة بالجلسة السابقة ولكنها لا زالت ضمن مستوياتها المتدنية.


وارتفعت قيم التداول إلى 471.6 مليون درهم، مقابل 328.2 مليون درهم بجلسة أمس الاثنين، بكمية تداول بلغت 241.15 مليون سهم مقابل 220.47 مليون سهم بالجلسة السابقة.


وتصدر قطاع البنوك المكاسب بارتفاع نسبته 2.92% مدعوما بمكاسب دبي الإسلامي التي بلغت 2.65% إلى جانب ارتفاع الإمارات دبي الوطني بنسبة 6.2% تصدر بها الأسهم الرابحة.


وأغلق قطاع الاستثمار مرتفعا بنسبة 1.8%، في ظل ارتفاع دبي للاستثمار بنسبة 3%، إلى جانب الأداء الإيجابي لسهم الخليجية للاستثمارات، ليتغلب على خسائر سوق دبي المالي وشعاع.


وجاء إغلاق قطاع العقارات بارتفاع نسبته 1.67%، بعد صعود سهم إعمار بنسبة 1.38%، إلى جانب ارتفاعات داماك وإعمار مولز والاتحاد العقارية وديار، التي تغلبت على تراجع أرابتك ودريك آند سكل.


وسجل قطاع الاتصالات ارتفاعا نسبته 0.82% بنهاية الجلسة، في ظل صعود سهم دو إلى مستوى 4.900 درهم، مرتفعا بنفس النسبة.