أسعار النفط الخام تستعيد قوتها على حساب ضعف الدولار


تتداول أسعار النفط الخام اليوم بالقرب من مستويات إغلاق جلسة الأمس التي شهدت ارتفاع الأسعار بأكثر من 6% لتصل إلى المستوى 52 دولار للبرميل، في ظل ضعف الدولار واقتراب مخزونات النفط الخام من الامتلاء الأمر الذي يزيد من الطلب على الذهب الأسود.

في تمام الساعة 03:35 بتوقيت غرينتش تداولات العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي تسليم مايو/أيار عند المستوى 51.73 دولار للبرميل بعد أن ارتفعت يوم أمس بأكثر من 6% لتسجل اعلى ارتفاع يومي منذ شهر فبراير/شباط الماضي وتصل لأعلى مستوى عند 52.23 دولار للبرميل قبل أن تغلق عند المستوى 51.91 دولار للبرميل.

الارتفاع في مستويات النفط الخام يأتي على حساب تراجع مستويات الدولار الذي يعاني منذ صدور بيانات قطاع العمالة مع نهاية الأسبوع الماضي والتي جاءت بعيدة عن التوقعات مما زاد من التوقعات أن البنك الفدرالي سيلجأ إلى مزيد من التأجيل في قرار رفع أسعار الفائدة.

النفط الخام سلعة تسعر بالدولار وهو ما ينتج عنه علاقة عكسية بينهما، ومن هنا فقد استفادت أسعار النفط الخام من انخفاض مستويات الدولار لتقترب من مستويات 52 دولار للبرميل.

من جهة أخرى تتزايد التوقعات بامتلاء المخزونات من النفط الخام الأمريكي في ظل استمرار المخزونات في التزايد طوال الثلاثة أشهر الماضية لتصل إلى مستويات تاريخية، وهو الأمر الذي قد يعمل على إغلاق شركات النفط الأمريكية لمزيد من المنصات ومصافي النفط عن العمل في ظل محاولات الشركات الأمريكية التأقلم مع مستويات الأسعار الجديدة.

تقرير وكالة الطاقة الأمريكية سيصدر غداً ومن المتوقع أن يظهر استمرار في ارتفاع المخزونات الأمريكية، ليعكس هذا تزايد الإنتاج من الولايات المتحدة إلى جانب استمرار الطلب الضعيف من المستهلك الأكبر للنفط في العالم وهو ما قد يعيد بالأسعار إلى الهبوط مجدداً.