النفط الخام قرب أعلى مستوى في أسبوعين ومزيج برنت فوق 57 دولارا


تراجع النفط الخام نسبيا يوم الثلاثاء تحت ضغط عودة ارتفاع العملة الأمريكية لكن تظل الأسعار قرب أعلى مستوى في أسبوعين وسط ترقب لبيانات عن مخزونات النفط في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط بالعالم ،ويتداول خام برنت فوق 57 دولارا للبرميل ،ويحد من الخسائر علامات إيجابية على تحسن الطلب في أسيا.

وبحلول الساعة 07:40 بتوقيت جرينتش يتداول الخام الأمريكي حول مستوي 51.60 دولار للبرميل منخفضا من مستوي الافتتاح 51.94 دولار وسجل أعلى مستوي 51.97 دولار وأدنى مستوي 51.48 دولار.
ويتداول خام برنت حول 57.50 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 57.81 دولار وسجل أعلى مستوي 57.82 دولار وأدنى مستوي 57.16 دولار.

وحققت أسعار النفط العالمية بالأمس مكاسب قوية بنحو 5 بالمئة ،وسجل الخام الأمريكي أعلى مستوى في أسبوعين 52.21 دولار للبرميل ،بعدما رفعت السعودية أسعار البيع لعملاء في أسيا للشهر الثاني علي التوالي بالتزامن مع توقعات بقاء صادرات إيرانية النفطية دون تغيير حتى يتم التوقيع النهائي علي الاتفاق بشأن برنامج طهران النووي في حزيران يونيو المقبل.

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.1 بالمئة ضمن موجة من الصعود لليوم الثاني علي التوالي ،وصعد الدولار بقوة لثاني يوم مقابل الين الياباني ،وصعود العملة الأمريكية يؤثر بالسلب علي أسعار السلع المسعرة بالدولار.

يصدر اليوم الثلاثاء بيانات غير رسمية عن مخزونات النفط في الولايات المتحدة والتي يصدرها معهد البترول الأمريكي المتوقع اتساع الفائض للأسبوع الرابع علي التوالي وسجلت البيانات السابقة مستوى قياسي عند 459.9 مليون برميل بأعلى مستوى منذ تجميع البيانات أسبوعيا قبل نحو أكثر من ثلاثين عام.

وفي علامة جديدة علي تحسن الطلب في أسيا رفعت المملكة العربية السعودية يوم الأحد أسعار البيع إلي عملاء في أسيا للشهر الثاني علي التوالي ،ومن المتوقع أن تتبعها دول الكويت والعراق وترفع الأسعار لشحنات تسليم أيار مايو ،وتمثل المنطقة الأسيوية مستقبل الطلب العالمي خاصة وأن الطلب في أمريكا الشمالية الأعلى استهلاكا للنفط بالعالم يتقلص في ظل تسارع إنتاج النفط الصخري لمستويات قياسية جديدة.