أسعار النفط تتراجع بفعل وفرة المعروض العالمي وقوة الدولار الأمريكي


تراجعت أسعار النفط بالسوق الأوروبية يوم الجمعة بفعل تزايد مخاوف وفرة المعروض العالمي بعد ارتفاع إنتاج السعودية وتوسيع الفائض القياسي لمخزونات النفط الأمريكية، وتعرضت الأسعار لمزيد من الضغوط السلبية مع الارتفاع الواسع النطاق للعملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية.

وبحلول الساعة 07:50 بتوقيت جرينتش يتداول الخام الأمريكي حول مستوي 50.22 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 50.70 دولار وسجل أعلى مستوي 50.93 دولار وأدنى مستوي 50.16 دولار.

ويتداول خام برنت حول 56.45 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 56.83 دولار وسجل أعلى مستوي 56.94 دولار وأدنى مستوي 56.32 دولار.

وأنهي النفط الخام الأمريكي تعاملات الأمس منخفضا بنسبة 0.5 بالمئة في ثاني خسارة يومية علي التوالي تحت ضغط تقرير وكالة الطاقة الأمريكية ،بينما حقق خام برنت ارتفاع بنحو 1.2 بالمئة بدعم بيانات إيجابية في ألمانيا أكبر اقتصاد في منطقة اليورو التي تعتبر رابع أكبر مستهلك للنفط بالعالم.

المعروض العالمي
سيطرت مخاوف وفرة المعروض العالمي مرة أخري علي أسواق النفط بعد ارتفاع قياسي لإنتاج النفط في المملكة العربية السعودية أكبر مصدر للنفط بالعالم ،بالتزامن مع الارتفاع القياسي الجديد لمخزونات النفط في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط بالعالم.

قال وزير النفط السعودي علي النعيمي يوم الثلاثاء الماضي إنه من المرجح أن يبقى إنتاج المملكة قرب عشرة ملايين برميل يوميا بعد ارتفاعه لمستوى قياسي بلغ 10.3 مليون برميل يوميا في آذار مارس.

وفي الولايات المتحدة قالت وكالة الطاقة أن مخزونات النفط زادت 10.9 مليون برميل للأسبوع المنتهي 3 نيسان أبريل، لتتجاوز توقعات الخبراء بزيادة قدرها 3.3 مليون برميل ،ليصل إجمالي المخزونات 482.4 مليون برميل الأعلى تاريخيا منذ تجميع البيانات الأسبوعية في عام 1982.

الدولار الأمريكي
ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.3 بالمئة ضمن موجة من الصعود لليوم الخامس علي التوالي مسجلا أعلى مستوى في ثلاثة أسابيع 99.60 نقطة عاكسا تواصل عمليات شراء العملة الأمريكية بدعم توقعات قرب رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة ،وصعود الدولار يؤثر بالسلب علي أسعار السلع خاصة أسعار النفط.