google
twitter
facebook
twitter
google
forex

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: قصة معبرة ..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    500

    افتراضي قصة معبرة ..

    يحكى أن رجلا كان يتمشى في أدغال افريقيا حيث الطبيعة الخلابة وحيث تنبت
    الأشجار الطويلة، بحكم موقعها في خط الاستواء وكان يتمتع بمنظر الاشجار وهي

    تحجب اشعة الشمس من شدة كثافتها ، ويستمتع بتغريد العصافير ويستنشق عبير الزهور‎
    التي تنتج منها الروائح الزكية‎.
    وبينما هو مستمتع بتلك المناظر‎
    سمع صوت عدو سريع والصوت في ازدياد ووضوح‎
    والتفت الرجل الى الخلف‎
    واذا به يرى اسدا ضخم الجثة منطلق بسرعة خيالية نحوه‎
    ومن شدة الجوع الذي الم بالأسد أن خصره ضامر بشكل واضح‎.
    أخذ الرجل يجري بسرعة والأسد وراءه‎
    وعندما اخذ الأسد يقترب منه رأى الرجل بئرا قديمة‎
    فقفز الرجل قفزة قوية فإذا هو في البئر‎
    وأمسك بحبل البئر الذي يسحب به الماء‎
    وأخذ الرجل يتمرجح داخل البئر‎
    وعندما أخذ انفاسه وهدأ روعه وسكن زئير الأسد‎
    واذا به يسمع صوت فحيح ثعبان ضخم الرأس عريض الطول بجوف البئر‎
    وفيما هو يفكر بطريقة يتخلص منها من الأسد والثعبان‎
    اذا بفأرين أسود والآخر أبيض يصعدان الى أعلى الحبل‎
    وبدءا يقرضان الحبل وانهلع الرجل خوفا‎
    وأخذ يهز الحبل بيديه بغية ان يذهب الفأرين‎
    وأخذ يزيد عملية الهز حتى أصبح يتمرجح يمينا وشمالا بداخل البئر‎
    وأخذ يصدم بجوانب البئر‎
    وفيما هو يصطدم أحس بشيء رطب ولزج‎
    ضرب بمرفقه‎
    واذا بذالك الشيء عسل النحل‎
    تبني بيوتها في الجبال وعلى الأشجار وكذلك في الكهوف‎
    فقام الرجل بالتذوق منه فأخذ لعقة وكرر‎
    ذلك ومن شدة حلاوة العسل نسي الموقف الذي هو فيه‎
    وفجأة استيقظ الرجل من النوم‎
    فقد كان حلما مزعجا‎ !!!
    وقرر الرجل أن يذهب الى شخص يفسر له الحلم‎
    وذهب الى شيخ صالح واخبره بالحلم فضحك الشيخ وقال : ألم تعرف تفسيره ؟؟‎
    قال الرجل: لا‎.
    قال له الأسد الذي يجري ورائك هو ملك الموت‎
    والبئر الذي به الثعبان هو قبرك‎
    والحبل الذي تتعلق به هو عمرك‎
    والفأرين الأسود والأبيض هما الليل والنهار يقصون من عمرك‎....
    قال : والعسل يا شيخ ؟؟‎
    قال هي الدنيا من حلاوتها أنستك أن وراءك (((موت وحساب‎)))

  2. #2
    مؤشر قوي زائر

    افتراضي

    الله يعطيك العافية ياابو عبد الرحمن فعلا قصة معبرة جدا ..

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    108

    افتراضي

    فعلا قصه جميله جدا وموضوع متميز للغايه بارك الله فيك واكتر من مواضيعك الهدافه .. لعلنا نتخذ هذا الموضه عبره لنا ولا ننساب وراء ملذات الدنيا وما فيها من شهوات ونسسى اخرتنا والموت العقاب والحساب .. ( اعمل لدنياك كانك تعيش ابدا واعمل لاخرتك كانك تموت غدا ) هذه الكلمات العطره لو طبقناها فى حياتنا سننعم فى حياتنا وبعد مماتنا ولعلها تكون تذكره لمن نسى الله فى وقت من الاوقات او الهته الدنيا بما فيها من مشاغل وهموم وترك الهم الاكبر الا وهو العمل للاخره والسعى وراء تحقيق رضا الله ))

    بارك الله فيك فبمثل هذه القصه قد تحىى قلوب قد غفلت عن ذكر الله وغفلت عن محبه الله للانسان وان الله يريد الخير للانسان ولا يريد الشر له .. انما الشيطان هو من يريد الشر بالانسان ووقوعه فى الاخطاء والجرى وراء ملذات الدنيا وشهواتها .. فالانسان كثيرا ما يكون فى غفله ويحتاج الى عصا تضربه برفق وتحرك قلبه نحو الصواب ونحو محبه ومخافه الله .. فان احبك الله كان لك الدنيا والاخره تنعم فيهما ....

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •