الأسهم الأوروبية ترتفع صباحا مرتدة من أكبر خسارة أسبوعية خلال العام


ارتفعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات الصباحية يوم الاثنين في أولى جلسات الأسبوع مرتدة من أكبر خسارة أسبوعية خلال العام الحالي ،وكانت شركات السلع الأكثر صعودا بدعم إجراءات تحفيزية في الصين.

ارتفع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.6 بالمئة بحلول 10:37 بتوقيت جرينتش وفقد المؤشر نسبة 1.8 بالمئة يوم الجمعة بأكبر خسارة يومية منذ كانون الثاني يناير الماضي بفعل مخاوف بشأن أزمة الديون اليونانية ،وقيود صينية على شراء الأسهم بنظام الهامش.

وعلى مدار كامل الأسبوع الماضي انخفض المؤشر بنسبة 2.3 بالمئة بأكبر خسارة أسبوعية منذ مطلع تعاملات العام الحالي.

ارتفعت شركات السلع بنسبة 1.6 بالمئة بعدما خفض البنك المركزي الصيني من الاحتياطي الإلزامي للبنوك التجارية إلي 18.5 بالمئة وهو أدنى مستوى منذ الأزمة المالية عام 2008 ،وأعاذ البنك هذه الخطوة لدعم نمو أكبر اقتصاد مستهلك للسلع الأساسية بالعالم.

ارتفعت الأسهم اليونانية بنسبة 1.5 بالمئة بعد انخفاضها 6 بالمئة الأسبوع الماضي ،وقاد الارتفاعات قطاع البنوك بعدما قال نائب المفوضية الأوروبية أن اجتماع وزراء مالية الاتحاد الأوروبي يوم 24 من الشهر الجاري فرصة للحكومة اليونانية للوصول لاتفاق بشأن الحصول على مزيد من المساعدات.

ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.4 بالمئة ونزل المؤشر بنسبة 1.1 بالمئة يوم الجمعة في وول ستريت محققا أول خسارة أسبوعية خلال هذا الشهر مع توالي البيانات الضعيفة عن نمو أكبر اقتصاد بالعالم.

مؤشرات أوروبا
ارتفع مؤشر يورو ستوك 50 بنسبة 0.6 بالمئة ، في فرنسا صعد مؤشر كاك 40 بنسبة 0.4 بالمئة ،وفى لندن زاد مؤشر فايننشال تايمز 100 بنسبة 0.6 بالمئة ،وفي ألمانيا ارتفع مؤشر داكس نسبة 1.1 بالمئة.