google
twitter
facebook
twitter
google
forex

النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: بيانات اقتصادية جوهرية قد تحدد شعور و اتجاه المستثمرين اليوم واخبار متفرقة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    65

    افتراضي بيانات اقتصادية جوهرية قد تحدد شعور و اتجاه المستثمرين اليوم واخبار متفرقة

    بقى أنظار المستثمرين اليوم على البيانات الاقتصادية التي ستصدر من القارة الأوروبية، و التي تُعد بيانات هامة تؤثر بشكل واضح على اتجاه الأسواق و على الشعور العام للمستثمرين الذي شهد حالة من الإحباط عُقب إعلان رئيس الوزراء اليوناني أنه سيقيم استفتاء شعبي الذي أثار الشكوك حول مستقبل القارة الأوروبية، و من جهة أخرى سيبقى تركيز المستثمرين الأكبر على قرار الفائدة الأمريكي و المؤتمر الصحفي لرئيس البنك المركزي.

    يكون تركيز المستثمرين اليوم على البيانات الهامة جداً التي ستصدر عن اقتصاد منطقة اليورو و عن الاقتصاد الألماني الذي يُعد الأكبر في القارة، على الرغم من أن البيانات الاقتصادية لم تحتل حصة كبيرة من تركيز المستثمرين في الآونة الأخيرة إلا أنها ستكون محور حديث المستثمرين في القارة الأوروبية إلى جانب أي تعليقات أو قرارات قد تُتخذ من قبل القادة الأوروبيين.

    تبقى الأسواق محاطة بسحابة عدم اليقين التي عمت الأسواق عُقب تصريح رئيس الوزراء اليوناني بإقامته استفتاء شعبي حول حصول اليونان على حزمة المساعدات الجديدة التي تم تفصيلها في اجتماع القادة الأوروبيين الأسبوع الماضي برفعها إلى 130 مليار يورو و خفض قيمة السندات اليونانية 50% لتخفيف العبء على الدولة، إلا أن التصريح اليوناني أول أمس قد أثار المخاوف من أن تذهب جهود القادة كافة سدىً، و التي أشار رئيس منطقة اليورو أن اليونان ستعلن الإفلاس إذا جاءت نتيجة الاستفتاء بالرفض.

    من جهة أخرى، يأمل المستثمرين بصدور قراءات جيدة و مشجعة للبيانات الاقتصادية التي نحن على موعد معها اليوم، فسيصدر عن اقتصاد منطقة اليورو القراءة النهائية لمؤشر مدراء المشتريات لقطاع الصناعة و الذي قد يبقى في حالة الانكماش عند 47.3 إذا ما استمرت الظروف الاقتصادية في المنطقة في التدهور، و يصاحبه مؤشر مدراء المشتريات الصناعي في ألمانيا، الذي من المتوقع أن يبقى في حالة الانكماش أيضاً عند 48.9 في ظل نفس الظروف.

    و من ألمانيا أيضاً، ستصدر القراءة المعدلة موسمياً لمعدل البطالة الذي قد يبقى ثابتاً عند 6.9%، و لكن قد يُظهر مؤشر التغير في البطالة ارتفاع عدد العاطلين عن العمل، حيث قد تُظهر قراءة المؤشر 10 ألف وظيفة خلال شهر تشرين الأول مقابل 26 ألف وظيفة خلال الشهر السابق.

    يُعد الاقتصاد الألماني اقتصاد هام جداً نظراً لكونه أكبر اقتصاد في القارة الأوروبية كاملةً، و أنه يؤثر على مسيرة نمو القارة بكاملها أو على مستوى النمو في منطقة اليورو، كما أن أي تباطؤ في الاقتصاد الألماني سيؤثر بشكل واضح على باقي اقتصاديات المنطقة، و خاصة في الفترة الحالية التي لا تحتاج فيها المنطقة أي بيانات سيئة لتزيد من حالة الخوف المتواجدة في الأسواق حول مستقبل القارة الأوروبية.

    في سياق منفصل سوف تترقب الأسواق الأوروبية قرار الفائدة الأمريكي الذي سيتم الإفصاح عنه اليوم و الذي من المتوقع أن يقوم البنك الفيدرالي الأمريكي بإبقائه ثابتاً بين 0.0%-0.25% في سبيل دعم وتيرة النمو و تكثيف الأنشطة الاقتصادية في الاقتصاد، و سيترقب المستثمرين بشغف المؤتمر الصحفي الذي سيعقده رئيس البنك الفيدرالي الأمريكي بين بيرنانكي و الذي من المتوقع أن يُشير فيه إلى قطاع العمالة المتباطئ و الذي يشهد ضعف شديد إلى جانب قطاع الإسكان الذي بقي في وضع سيئ منذ الأزمة الاقتصادية العالمية السابقة، كما سيصدر اليوم قراءة المؤشر الذي يُشير إلى عدد الوظائف المضافة للقطاع الخاص و التي تصل إلى 100 ألف وظيفة.

    عدا عن ذلك، تبقى الأنظار مسلطة على أية تعليقات أو تلميحات تصدر عن القارة الأوروبية يكون فيها نوع من التشجيع أو التحفيز للمستثمرين، رداً على تصريح رئيس الوزراء اليوناني الذي أطاح بتفاؤل و ثقة المستثمرين بالخطة إلى لحضيض، حيث انعكس هذا الإحباط على اليورو الذي سقط بشكل حاد يوم أمس مكملاً من مسيرته الهابطة التي استهلها في بداية الأسبوع ليصل إلى مستويات قريبة من 1.3655.

  2. #2
    admin زائر

    افتراضي

    سلسلة اخبار منسقة و مجموعة بموضوع واحد

    سلمت يداك ويحسب لك بثلاث مواضيع مكافأة على حسن تنسيق الاخبار بموضوع واحد

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    65

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة admin مشاهدة المشاركة
    سلسلة اخبار منسقة و مجموعة بموضوع واحد

    سلمت يداك ويحسب لك بثلاث مواضيع مكافأة على حسن تنسيق الاخبار بموضوع واحد
    اشكر حضرتك جدا على التقدير واعتبره تقدير مميز جدا بالنسبة لى واتمنى ان اكون دائما عند حسن ظن حضرتك واقدم دائما كل ما هو مفيد ومميز

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    89

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة admin مشاهدة المشاركة
    سلسلة اخبار منسقة و مجموعة بموضوع واحد

    سلمت يداك ويحسب لك بثلاث مواضيع مكافأة على حسن تنسيق الاخبار بموضوع واحد


    فقط للاستفسار ليس اكثر

    الم تكن مواضيعى منسقه والاستراتيجيات مع بعضها والمؤشرات والاخبار وكل شيئ مع بعضه ؟

    اسف على تدخلى فى الموضوع هنا ولكن فقط للاستفسار ؟

  5. #5
    admin زائر

    افتراضي

    المقصود اخي وليد انه ادرج عدة اخبار في موضوع واحد بدلا من توزيعها وتشتيتها بعدة مواضيع منفصلة مما يسهل قرائتها ولا يجعل المنتدى مواضيع كثيرة وصغيرة تتعب الاعضاء بالبحث

    وانت مواضيعك جيدة ومفيدة وياحبذا لو تستطيع ادراج مواضيع الاكسبريتات بموضوع واحد تضيف عليه باستمرار اي اكسبرت جديد مثلا , وكذلك بالنسبة لمواضيع المؤشرات او الاخبار الخ ...
    فتكون المواضيع واضحة ومنسقة اكثر

    وعموما سلمت يداك ويد اخونا المغامر على المواضيع القيمة

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    65

    افتراضي من المرجّح أن ينخفض الدولار الأميركي إذ تتطلّع الأسواق الى قرار

    افتتاح الأسواق الأوروبية: من المرجّح أن ينخفض الدولار الأميركي إذ تتطلّع الأسواق الى قرار فائدة مجلس الاحتياطي الفدرالي لإستخدامه كذريعة للإنتعاش
    شهدت أسواق الصرف توطيدًا ضمن نطاقات ضيّقة ليلة أمس، مع تراجع الدولار الأميركي بشكل طفيف مقابل نظرائه الرئيسيين عقب تسارعه صعودًا منذ بداية أسبوع التداول.

    أبرز العناوين
    * اختبر الدولار الأميركي فترة من التوطيد ليلة أمس، وتدلّ العقود الآجلة لمؤشر s&p500 على بروز تراجع في الأفق
    * تتوجّه الأنظار نحو مجلس الاحتياطي الفدرالي، إذ تتطلّع الأسواق الى أن تعزّز دلائل اعتماد جولة ثالثة من التيسير الكمّي الأصول المحفوفة بالمخاطر
    * من المرجّح أن يمرّ تقرير العمل الألماني من دون إبداء الأسواق ردود فعل ملحوظة أزائه
    شهدت أسواق الصرف توطيدًا ضمن نطاقات ضيّقة ليلة أمس، مع تراجع الدولار الأميركي بشكل طفيف مقابل نظرائه الرئيسيين عقب تسارعه صعودًا منذ بداية أسبوع التداول. تتوجّه الأنظار جميعها حاليًا نحو اجتماع سياسة بنك الاحتياطي الفدرالي، إذ يعلّق التّجار آمال على الحصول على بعض الإشارات حول اعتماد جولة ثالثة من التيسير الكمّي من خلال البيان المرافق لقرار الفائدة أو المؤتمر الصحفي الذي سيعقده الرئيس برنانكي.
    بشكل عام، باتت آفاق اعتماد حوافز إضافية خلال الأجل القريب مستبعدة نوعًا ما. أعلن المصرف المركزي ما يعرف "بعملية تويست" خلال اجتماعه الأخير الذي انعقد في 21 سبتمبر، لذا إنّه لمن غير المألوف إدخال تغييرات أخرى على الخليط السياسي في القريب العاجل من دون إعطاء التدبير الحالي الوقت اللازم لإبراز فعاليته، ولا سيّما في ظلّ تحسّن الأداء الاقتصادي على ما يبدو. في الواقع، يظهر المسح الذي أجرته سيتي غروب تحسّن سلّة البيانات الاقتصادية الأميركية منذ شهر يونيو، مع تداول المؤشر الذي يتعقّب المفاجآت فوق متوسّط الأجل البعيد وبلوغه أعلى مستوى له في ستّة أشهر. هذا وقد تلقّى الإتّجاه السائد التعزيز من قراءة الناتج المحلي الإجمالي للفصل الثالث التي صدرت خلال الأسبوع السابق، والتي بيّنت تسارع النمو الاقتصادي وفق أقوى وتيرة له في عام.
    بناءً عليه، من المرجّح أن يحافظ بنك الاحتياطي الفدرالي على نهجه المعتمد وخطابه المألوف الذي يقول فيه للتّجار إنّ النمو لا يزال متدنّيًا والبطالة مرتفعة، مذكّرًا إيّاهم بأنّ الخيارات المتاحة جميعها- بما فيها الجولة الثالثة من التيسير الكمّي- لا تنفكّ "متوافرة" في حال تعثّر الإنتعاش بشكل ملحوظ. وفي حين لا يوفر ذلك أي جديد مقارنة بما شهدناه مؤخّرًا، تتطلّع الأسواق الى سبب يدفعها الى التفاؤل عقب مرور يومين من التصفيات اللّذين من شأنهما دفع المشاركين في الأسواق على اعتبار النتائج حذرة بشكل طفيف من أجل توليد ارتداد في صفوف الأصول المحفوفة بالمخاطر خلال الأجل القريب، الأمر الذي يلقي بثقله على الأخضر. هذا وتتواجد العقود الآجلة لمؤشر s&p500 ضمن منطقة إيجابية وتعزّز الآفاق الفنّية سيناريو تراجع عملة الملاذ الآمن.
    تتصدّر أرقام البطالة الألمانية المفكّرة الاقتصادية الأوروبية، وسط توقعات تشير الى انكماش عدد العاطلين عن العمل بمقدار 10000 في أكتوبر. من المرجّح بقاء معدّل البطالة ثابتًا عند 6.9%. ومن المستبعد أن يستحوذ التقرير على الكثير من الإهتمام، بما أنّ الأسواق قدّرت في وقت سابق إشراق مستقبل أوسع اقتصاد في منطقة اليورو. في الواقع، شهد معدّل البطالة تراجعًا مستمرًا منذ شهر سبتمبر من العام 2009. غنيّ عن القول إنّ ذلك لا يشتّت الإنتباه عن أزمة الديون، في وقت سيواصل التّجار التركيز على المسائل المتعلّقة بالمخاطر السيادية

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    65

    افتراضي سعر سلة أوبك ينخفض الى 106.35 دولار يوم الثلاثاء

    قالت منظمة أوبك يوم الاربعاء ان سعر سلة خاماتها القياسية انخفض الى 106.35 دولار للبرميل يوم الثلاثاء من 107.12 دولار في اليوم السابق. وتتكون سلة أوبك من 12 خاما هي مزيج صحارى الجزائري وجيراسول الانجولي والخام الايراني الثقيل والبصرة الخفيف العراقي وخام التصدير الكويتي والسدر الليبي وبوني الخفيف النيجيري والبحري القطري والعربي الخفيف السعودي ومربان الاماراتي وميري الفنزويلي وأورينت الاكوادوري.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    65

    افتراضي أسهم أوروبا ترتفع صباحا وترقب لبيان المركزي الامريكي

    ارتفعت الاسهم الاوروبية في بداية التعاملات يوم الاربعاء لامال في أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الامريكي) ربما يلمح الى مزيد من الاجراءات لتعزيز الاقتصاد مما غطى على المخاوف بشأن أزمة ديون منطقة اليورو وساعد الاسهم على الارتفاع بعد عمليات بيع واسعة على مدى يومين. وفي الساعة 0804 بتوقيت جرينتش ارتفع مؤشر يوروفرست 300 لاسهم كبرى الشركات الاوروبية 0.9 بالمئة الى 970.09 نقطة بعدما خسر 5.5 بالمئة في الجلستين السابقتين متأثرا بالمخاوف بشأن الوضع المالي لايطاليا ودعوة اليونان المفاجئة لاجراء استفتاء على خطة الانقاذ الاوروبية.
    وعوضت البنوك بعض خسائرها يوم الاربعاء بعدما كانت بين أكبر الخاسرين يوم الثلاثاء اذ ارتفع سهم سوسيتيه جنرال 3.3 بالمئة وأوني كريديت 3.5 بالمئة.
    ورغم التعافي في اوائل التعاملات مازال المتعاملون قلقين بشأن أزمة ديون منطقة اليورو.
    وقال سيباستيان بارتيليمي المحلل لدى لويس كابيتال ماركتس "مازالت المخاوف كبيرة بشأن النظام المصرفي نظرا لان عضوية اليونان في الاتحاد الاوروبي في وضع حرج. سوف تفلس الدولة بدون خطة الانقاذ."
    وتختتم لجنة السوق المفتوحة بمجلس الاحتياطي الاتحادي يوم الاربعاء اجتماعا مدته يومان بشأن السياسة وربما تشير الى مزيد من التيسير النقدي لانعاش تعافي الاقتصاد الامريكي.
    وفي أنحاء أوروبا فتح مؤشر فايننشال تايمز 100 ‪ في بورصة لندن مرتفعا 0.6 بالمئة في حين تقدم مؤشر كاك 40 ‪ في بورصة باريس 1.3 بالمئة.
    وقفز مؤشر داكس ‪ لاسهم الشركات الالمانية الكبرى في بورصة فرانكفورت 1.1 بالمئة.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    65

    افتراضي الاقتصاد الأمريكي يستعد لخوض معركة ضروس في الأسبوع المقبل

    يعود لنا الاقتصاد الأمريكي في الأسبوع المقبل مع المزيد من البيانات والأخبار الاقتصادية المهمة والرئيسية، مع الإشارة إلى أن العنوان الرئيس والذي يصح أن نطلقه على تداولات الأسبوع المقبل هو: "أسبوع تقرير الوظائف" أو أسبوع "قرار الفائدة"، ناهيك عن صدور بيانات تتعلق بأداء قطاعي الصناعة والخدمات والتي ستلعب إلى جانب آخر مستجدات الأوضاع في أوروبا دوراً مهماً في تداولات الأسبوع المقبل، لذلك فمن المتوقع أن يشهد الأسبوع المقبل المزيد من التأرجح في تداولاته.

    بداية أسبوعنا ستكون مع بيانات قطاع الصناعة، حيث سيستهل قطاع الصناعة بياناته في الأسبوع المقبل من خلال الإفصاح عن بيانات مؤشر شيكاغو لمدراء المشتريات، والخاص بشهر تشرين الأول/أكتوبر، حيث من المتوقع أن نشهد انخفاض المؤشر بشكل طفيف، وسيلي ذلك الإفصاح عن بيانات مؤشر معهد التزويد الصناعي والخاصة بالشهر ذاته، حيث تشير التوقعات إلى أن المؤشر سيظهر المزيد من التقدم في أداء القطاع وأنشطته، الأمر الذي يؤكد على أن قطاع الصناعة الأمريكي لا يزال يبحث عن استقراره المفقود وسط ضعف مستويات ومعدلات الطلب، سواءً على الصعيد المحلي، أو حتى على الصعيد العالمي.


    وسيكون الأسبوع المقبل أيضاً مسرحاً للإفصاح عن بيانات القطاع الخدمي، ذلك القطاع الذي يشكل 70 بالمئة تقريباً من الاقتصاد الأمريكي، حيث سيصدر عن الاقتصاد الأمريكي يوم الخميس المقبل مؤشر معهد التزويد الغير صناعي (للخدمات) هذه المرة، وفي قراءته الخاصة بشهر تشرين الأول/أكتوبر أيضاً، حيث تشير التوقعات إلى أن المؤشر سيظهر المزيد من الارتفاع، الأمر الذي يؤكد على تواصل تحسن أنشطة القطاع خلال تشرين الأول/أكتوبر، على الرغم من تراجع أنشطة الاقتصاد الأمريكي بمجمله وبشكل عام، مع العلم بأن قطاع الخدمات يشكل كما أسلفنا 70% تقريباً من الاقتصاد الأمريكي.


    وسيكون البنك الفدرالي الأمريكي على موعد مع قرار أسعار الفائدة، حيث من المتوقع أن يبقي البنك على سياساته النقدية وأسعار فائدته دونما تغير عند مستوياتها المتدنية التاريخية الحالية عند 0.25 بالمئة، وذلك لدعم عجلة النمو والتعافي في الاقتصاد الأمريكي، علماً بأن البنك الفدرالي أقدم في آخر قرار فائدة له على إقرار البدء بإعادة التوازن إلى محفظة حيازته من السندات في صالح السندات طويلة الأجل، الأمر الذي يمكنه من الإبقاء على أسعار الفائدة على ما هي عليه حتى منتصف العام 2013 م، بحسب الفدرالي الأمريكي.


    وعلى الرغم من كل ما تقدم، فإن أنظار المستثمرين ستبقى مركزة على آخر أيام الأسبوع المقبل، مع بيانات قطاع العمالة الأمريكي وبالتحديد مع تقرير الوظائف الأمريكي، إلا أننا سنشهد صدور مؤشر adp للتغير في وظائف القطاع الخاص قبيل ذلك، حيث تشير التوقعات إلى أن المؤشر سيشير إلى أن القطاع وفر حوالي 101 ألف وظيفة جديدة خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر.


    يوم الجمعة، أهم أيام الأسبوع المقبل، سيكون مسرحاً لإعلان الاقتصاد الأمريكي عن ما آلت إليه الأمور في قطاع العمالة الأمريكي، حيث تشير التوقعات إلى أن الاقتصاد الأمريكي قد خلق 100 ألف وظيفة خلال تشرين الثاني/أكتوبر، بالمقارنة مع القراءة السابقة والتي بلغت خلق 103 ألف وظيفة خلال أيلول/سبتمبر، إلا أن معدلات البطالة تبقى التحدي الأبرز أمام مستقبل التعافي والانتعاش في الاقتصاد الأمريكي، مع الإشارة إلى أن التوقعات تؤكد على أن معدلات البطالة بقيت على ما هي عليه خلال تشرين الأول/أكتوبر عند مستويات 9.1%.


    ولا يزال البنك الفدرالي الأمريكي يتوقع بأن معدلات البطالة في الولايات المتحدة الأمريكية ستبقى ضمن المستويات الأعلى لها منذ ربع قرن من الزمان بحلول نهاية العام الجاري 2011، مع الإشارة إلى أن معدلات البطالة المرتفعة إلى جانب تشديد شروط الائتمان تواصل إثقال كاهل الأنشطة الاقتصادية على وجه العموم في الاقتصاد الأمريكي، وما لم نرى انخفاض معدلات البطالة في الولايات المتحدة الأمريكي بوتيرة ملحوظة، فإن الاقتصاد الأمريكي لن يكون قادراً على النمو على المدى الطويل بشكل أو بآخر.


    في ذلك الوقت، فإن الشركات الأمريكية ستواصل الإعلان عن نتائجها المالية الخاصة بالربع الثالث من العام الجاري 2011، مع الإشارة إلى أن الشركات الأمريكية الكبرى أعلنت إلى غاية الآن عن نتائج متباينة، إلا أن معظم الشركات نجحت في التغلب على التوقعات، على الرغم من فشل بعض الشركات الكبرى من ملاقاة التوقعات، الأمر الذي أعطى المستثمرين نظرة مختلطة حول مستقبل أسواق الأسهم.


    وبالتالي فلا بد لنا من توقع أسبوعاً مليئ بالتقلبات مرة أخرى، وفي جميع الأسواق المالية بما فيها أسواق العملات، أسواق الأسهم، إلى جانب أسواق السلع الأساسية، مع الإشارة إلى أن أعين المستثمرين ستواصل ترقب آخر مستجدات الأوضاع في أوروبا، أو بعبارة أخرى فستواصل الأسواق ترقب نتائج الجهود الأوروبية الرامية إلى توسيع صندوق الإنقاذ الأوروبي أو صندوق الاستقرار المالي الأوروبي، في حين من المتوقع أن تلحق السلع الأساسية بما فيها الذهب والنفط بنفس الطريق..

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •