الخام الأمريكي يرتفع استنادا على علامات تباطؤ الإنتاج وتحسن الطلب في الولايات المتحدة


حافظ النفط الخام الأمريكي على ارتفاعه بالسوق الأوروبية يوم الاثنين مواصلا مكاسبه لليوم الثاني على التوالي استنادا على علامات بتباطؤ إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة وتحسن مستويات الطلب لأكبر مستهلك للنفط بالعالم.

وبحلول الساعة 13:20 بتوقيت جرينتش ارتفع الخام الأمريكي بنحو 0.6 بالمئة ليتداول حول مستوي 59.65 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 59.15 دولار وسجل أعلى مستوي 59.74 دولار وأدنى مستوي 58.87 دولار.

وحقق الخام الأمريكي "عقود يونيو "ارتفاع بنحو 0.8 بالمئة يوم الجمعة بعدما سجل في وقت سابق من التعاملات أدنى مستوى في أسبوع 58.14 دولارا للبرميل.

أعلنت شركة "بيكر هيوز" للخدمات النفطية يوم الجمعة انخفاض منصات الحفر والتنقيب في الولايات المتحدة بنحو 11 منصة إلي 668 منصة الأسبوع الماضي بأدنى مستوي منذ أيلول سبتمبر 2010 ،وبذلك يكون قد وصل الانخفاض نحو 58 بالمئة من إجمالي المنصات علي مدار 22 أسبوعا.

تأثر سلبيا إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة مع توالي انخفاض منصات الحفر مع تضرر الشركات من التكلفة المرتفعة لاستخراج النفط في مقابل الأسعار الرخيصة للخام ،وكان للارتفاع القياسي للنفط الصخري الأثر الأكبر في هبوط الخام الأمريكي لأدنى مستوى في ست سنوات خلال منتصف آذار مارس الماضي.

انخفضت مخزونات النفط في الولايات المتحدة الأسبوع المنتهي 1 أيار مايو للمرة الأولي منذ كانون الثاني يناير في علامة أيضا تحسن مستوي الطلب في أكبر مستهلك للنفط بالعالم.