سوق دبي المالي يتحول للمنطقة الخضراء بدعم مناسهم العقار والاستثمار


نجح المؤشر العام لسوق دبي المالي، بإنهاء تعاملات الاثنين، على ارتفاع بعدما شهد تراجعاً بالتعاملات المبكرة، مروراً بمنتصف التعاملات، إلا أن ارتفاعات القطاع العقاري والاستثمار في الدقائق الأخيرة حولت اتجاه المؤشر صوب المنطقة الخضراء.


وارتفع المؤشر بنسبة 0.13%، إلى مستويات الـ4072.28 نقطة بمكاسب بلغت 5.26 نقطة.


تصدر ارتفاعات السوق اليوم قطاع السلع الاستهلاكية بنسبة 3.63%، بدفعة من الصعود الذي سجله سهم "دبي باركس" بنسبة 3.96%، مرتفعاً لأعلى مستوياته منذ الإدراج محتلاً المركز الثاني من حيث التداولات.


وارتفع قطاع الاستثمار بنسبة 0.4%، بدعم من دبي للاستثمار بنسبة 1%، وشعاع كابيتال بنسبة 0.72%.


وعزز من مكاسب السوق قطاع العقاري بنسبة 0.24%، بدفعة من سهم "إعمار" مرتفعاً بنسبة 1.15%، بالإضافة إلى ارتفاعات "داماك العقارية" بنسبة 0.66%، فيما قلصت تراجعات "ديار"، و"إعمار مولز" من مكاسب القطاع بنسبة 1.10% و0.9% لكل منهما على التوالي.


وقلصت تراجعات "البنوك" من مكاسب المؤشر بنسبة 0.23%، متأثراً بتراجعات مصرف عجمان بنسبة 1.33%، وبنك دبي الإسلامي بنسبة 0.29%.


وفي المقابل تصدر التراجعات قطاع التأمين بنسبة 0.75%، بفعل سهم تكافل الإمارات بنسبة 4.32%، وأمان بنسبة 3.22%.


وخففت من ارتفاعات السوق تراجعات الاتصالات بنسبة 0.20%، والتي جاءت بضغط من سهم "اتصالات دو" متراجعاً بنفس النسبة.


وارتفعت مستويات التداولات بالمقارنة مع جلسة أمس الأحد، حيث جرى التعامل على 534.86 مليون سهم، مقابل 363.80 مليون سهم تم التداول عليها أمس، وبقيمة 646.172 مليون درهم، مقارنة بـ 457.172 مليون درهم بزيادة 41%.


وتصدر سهم جي إف إتش نشاط التداولات من حيث القيمة بنحو 129.4 مليون درهم، ليتراجع بنحو 2.52% إلى مستويات الـ0.774 درهم.


وتصدر قطاع العقاري نشاط التداولات بنحو 194.7 مليون درهم، بدعم من تداولات "إعمار" البالغة 68.5 مليون درهم.


وأغلق سوق دبي المالي أولى جلسات الأسبوع باللون الأحمر، ليعاود هبوطه بعد جلستين من الارتفاع، في ظل ضغوط بيعية على قطاع العقارات بقيادة أرابتك، إلى جانب أسهم الاستثمار.