الجنيه الإسترليني يتهاوي بعد انخفاض معدل التضخم لدون الصفر للمرة الأولي منذ عام 1960


تراجع الجنيه الإسترليني بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء لليوم الثالث على التوالي مقابل الدولار الأمريكي مسجلا أدنى مستوى في أكثر من أسبوع مع تزايد توقعات الإبقاء على السياسات التحفيزية في بريطانيا لفترة طويلة بد البيانات السلبية الصادرة اليوم في لندن والتي أظهرت انخفاض معدل التضخم لدون الصفر للمرة الأولي منذ عام 1960 ، ويتداول زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بحلول الساعة 08:50 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1.5550 من سعر الافتتاح 1.5650 بعد تسجيل أعلى سعر 1.5668 وأدنى سعر 1.5528 الأدنى منذ 11 أيار مايو الحالي.