الخام الأمريكي يستقر أعلى 60 دولارا بعدما حقق أكبر قفزة في شهر


استقر النفط الخام الأمريكي بالسوق الأوروبية يوم الجمعة أعلى 60 دولارا للبرميل بعدما حقق أكبر مكسب يومي في أكثر من شهر بعد انخفاض مخزونات النفط في الولايات المتحدة، وتراجع الدولار الأمريكي، وينتظر المستثمرين في وقت لاحق اليوم بيانات أمريكية عن منصات حفر النفط الصخري.

وبحلول الساعة 08:50 بتوقيت جرينتش يتداول الخام الأمريكي حول مستوي 60.50 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 60.65 دولار وسجل أعلى مستوي 60.77 دولار وأدنى مستوي 60.37 دولار.

حققت عقود النفط الخام الأمريكي "تسليم يوليو " ارتفاع بنسبة 3.3 بالمئة في ثاني مكسب يومي على التوالي وبأكبر مكسب يومي منذ 15 نيسان أبريل الماضي.

انخفضت مخزونات النفط في الولايات المتحدة على حسب بيانات حكومية صادرة أول أمس الأربعاء للأسبوع الثالث على التوالي متراجعة عن مستوياتها القياسية التي بلغتها الأسبوع المنتهي 24 نيسان أبريل الماضي،في علامة إيجابية على انتعاش الطلب في أكبر بلد مستهلك للنفط بالعالم.

واصلت العملة الأمريكية الدولار هبوطها لليوم الثاني على التوالي مقابل سلة من العملات الرئيسية بعدما زادت بيانات صادرة بالأمس الشكوك تجاه سلامة نمو الاقتصاد الأكبر بالعالم الأمر الذي يصعب قيام البنك المركزي الأمريكي برفع أسعار الفائدة خلال الربع الثاني من العام الحالي.

ومن المقرر أن تنشر شركة خدمات النفط بيكر هيوز اليوم بياناتها الأسبوعية لعدد منصات الحفر العاملة في الولايات المتحدة وهي بيانات مهمة تعطي مؤشرا على أنشطة الحفر التي تراجعت على مدى 23 أسبوعا متتاليا مسجلة أدنى مستوي منذ آب أغسطس 2010.