ابوظبي يرتفع بفضل القطاعات القيادية


أنهى سوق أبوظبي المالي ثاني جلسات الأسبوع باللون الأخضر، في ظل أداء إيجابي لقطاع العقارات والطاقة، إلى جانب الاتصالات والبنوك.


وأغلق المؤشر العام للسوق مرتفعا بنسبة 0.2% بإضافة 9.43 نقطة إلى رصيده ليصل إلى مستوى 4625.94 نقطة، ليعاود مكاسبه مرة أخرى بعد تراجعات أمس الأحد.


وكان مؤشر السوق قد أنهى أولى جلسات الأسبوع داخل المنطقة الحمراء، بفعل تراجعات شبه جماعية للقطاعات بقيادة العقاري والبنوك.


وتصدر قطاع الطاقة المكاسب عند الإغلاق بارتفاع نسبته 1.1% مدعوما بمكاسب دانة غاز التي بلغت 2.3%، في حين أغلق سهم طاقة متراجعا بنسبة 1.37%.


وجاء إغلاق قطاع العقارات بارتفاع نسبته 0.43% حل بها ثانيا في قائمة الارتفاعات، في ظل ارتفاع إشراق والدار بنسبة 1.3% و0.36% لكل منهما على التوالي.


وحل قطاع الاتصالات بالمركز الثالث من حيث المكاسب بارتفاع نسبته 0.43% ليغلق سهم اتصالات عند مستوى 11.75 درهم.


وبلغت مكاسب قطاع الاستثمار عند الإغلاق 0.4%، في ظل ارتفاع سهم الواحة كابيتال إلى مستوى 2.50 درهم، مرتفعا بنفس النسبة.


أما قطاع البنوك فقد حقق أقل الكاسب مرتفعا بنسبة 0.13% بعد ارتفاع سهم العربي المتحد والاتحاد الوطني ورأس الخيمة الوطني وأبوظبي الإسلامي، مقابل تراجع أبوظبي التجاري وأم القيوين الوطني.


وبلغت قيم التداول بنهاية الجلسة حوالي 128 مليون درهم مقابل 102 مليون درهم بالجلسة السابقة، بكمية تداول بلغت 34.4 مليون سهم مقابل حوالي 46 مليون سهم درهم بجلسة أمس الأحد.