أسعار النفط تحت ضغط قوة الدولار الأمريكي ووفرة المعروض العالمي


تراجعت أسعار النفط العالمية يوم الثلاثاء مع صعود الدولار الأمريكي لأعلى مستوى في خمسة أسابيع مقابل سلة من العملات الرئيسية بالتزامن مع وفرة المعروض العالمي مع ارتفاع إنتاج أوبك للشهر الحادي عشر على التوالي واحتمالات زيادة إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة.

وبحلول الساعة 07:55 بتوقيت جرينتش يتداول الخام الأمريكي حول مستوي 59.60 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 59.82 دولار وسجل أعلى مستوي 59.92 دولار وأدنى مستوي 59.35 دولار.
وتراجع خام برنت إلي 65.15 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 65.64 دولار وسجل أعلى مستوي 65.68 دولار وأدنى مستوي 64.99 دولار.

وأنهي النفط الخام الأمريكي تعاملات الأمس منخفضا بنسبة 0.2 بالمئة ،بينما صعود خام برنت بنحو 0.5 بالمئة بدعم من آمال الطلب الأسيوي.

الدولار الأمريكي
ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات لليوم الثالث على التوالي مسجلا أعلى مستوى في نحو خمسة أسابيع 97.21 نقطة مع تواصل عمليات شراء العملة الأمريكية المدعومة بتوقعات قرب رفع أسعار الفائدة الفيدرالية بحلول أيلول سبتمبر المقبل بعد تصريحات جانيت يلين رئيسة الاحتياطي الاتحادي وبيانات أفضل من التوقعات لوتيرة التضخم بالاقتصاد الأمريكي خلال نيسان أبريل.

المعروض العالمي
على حسب استطلاعات محللين وشركات ضخت منظمة أوبك "منظمة البلدان المصدرة للنفط " نحو 31.3 مليون برميل يوميا في نيسان أبريل الماضي في الزيادة رقم 11 شهريا على التوالي فوق 30 مليون برميل يوميا الحد الأدنى لإنتاج المنظمة والمتفق عليه منذ تشرين الثاني نوفمبر 2014.

وتتوقع مجموعة جولدمان ساكس زيادة إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة في حال استمرت أسعار النفط الخام فوق 60 دولارا للبرميل في ظل تحسن العائدات بالمقارنة مع التكلفة الباهظة للإنتاج.

وانخفضت منصات الحفر في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي منصة واحدة بأقل وتيرة منذ بداية انخفاض المنصات في 5 كانون الأول ديسمبر الماضي ،ويعاذ ذلك إلي تحسن الأسعار مؤخرا وعزم الشركات تسريع وتيرة الإنتاج من جديد.