سوق دبي المالي يحافظ على اغلاقة بايجابية اليوم


أنهى سوق دبي المالي آخر جلسات الأسبوع باللون الأخضر، ليعاود مكاسبه بعد جلستين من التراجع، مدعوما بالأداء الإيجابي للأسهم غير القيادية بقطاع العقارات، إلى جانب "دبي الوطني".


وأغلق المؤشر العام للسوق مرتفعا بنسبة 0.2%، بمكاسب بلغت 8 نقاط صعد بها إلى مستوى 4000.5 نقطة، ليعوض بعض خسائره السابقة ويسترد مستويات 4 آلاف نقطة.


وكان سوق دبي قد أنهى جلسة أمس الأربعاء، باللون الأحمر، ليواصل خسائره للجلسة الثانية على التوالي، ويفرط في مستويات الـ 4 آلاف نقطة لأول مرة خلال شهر مايو.


وشهدت جلسة الخميس ارتفاع مستويات السيولة بشكل ملحوظ مقارنة بالجلسة السابقة، لتصل قيم التداول إلى 1.01 مليار درهم، مقابل 452.4 مليون درهم بجلسة الأربعاء، بكمية تداول بلغت 473.83 مليون سهم، مقابل حوالي 255 مليون سهم بالجلسة السابقة.


وتصدر قطاع السلع المكاسب بنهاية الجلسة بارتفاع نسبته 2.07% مدعوما بمكاسب سهم ماركة التي بلغت 3.2% إلى جانب ارتفاع دبي باركس بنسبة 1.92%.


وأغلق قطاع العقارات مرتفعا بنسبة 1.09%، بدعم مباشر من سهم إعمار مولز الذي حقق ارتفاعا نسبته 6.4% تصدر به مكاسب الأسهم، في حين تراجع سهم إعمار بنسبة 0.4% وأغلق أرابتك دون تغيير.


وفي المقابل، تصدر قطاع الاستثمار الخسائر بتراجع نسبته 1.82%، متأثرا بخسائر دبي للاستثمار وسوق دبي المالي التي بلغت 1.72% و1.6% على التوالي.


وأغلق قطاع البنوك متراجعا بنسبة 0.22% بضغط مباشر من دبي الإسلامي، الذي أغلق متراجعا بنسبة 0.88%، في حين جاء إغلاق الإمارات دبي الوطني بارتفاع نسبته 2.3%.