تراجع شبة جماعي لقطاعات سوق ابوظبي المالي


اغلق المؤشر العام لسوق العاصمة أبوظبي تعاملات جلسة اليوم الخميس آخر جلسات الأسبوع على تراجع بفعل انخفاضات شبه جماعية لقطاعات السوق قادها البنوك والعقاري.


وانخفض المؤشر بأكبر وتيرة تراجع منذ 18 جلسات ليلامس أدنى مستوياته منذ 8 أسابيع وتحديداً جلسة 1 أبريل ،بنسبة 1.28%،الى مستويات الـ4516.56 نقطة بخسارة 58.76 نقطة.


وارتفعت حركة السيولة اليوم مقارنة بجلسة أمس الأربعاء لتصل الى 131.66مليون سهم ،بقيمة 644.15 مليون درهم موزعة على 2.313 ألف صفقة مقابل 61.6 مليون سهم وبقيمة 165.25 مليون درهم لترتفع لأكثر من أربعة أضعافها اليوم لتلامس أعلى مستوياتها منذ شهر تقريباً .


وانخفض بالمؤشر قطاع البنوك بنسبة 1.68% بفعل هبوط ابوظبي الوطني بنسبة 4.13%،وأبوظبي التجاري بنحو 4.03%،بالاضافة الى تراجعات الخليج الأول بنسبة 1.68%.


وعمقت تراجعات القطاع العقاري من الهبوط بالمؤشر بنسبة 1.39% متأثراً بتراجعات الدار العقارية بنحو 1.14%، واشراق بنحو 1.3% ،وبصدارة رأس الخيمة العقارية بنسبة 4.62%،ومنازل العقارية بنحو 1.64.


وهبط قطاع الطاقة بنسبة 0.45%،بفعل هبوط "طاقة" بنسبة 1.35%،


ونزل الاتصالات بنحو 0.43% من خلال تراجعات "اتصالات" بنفس النسبة.


وكان قطاع السلع الاستهلاكية الأكثر تراجعا اليوم بنحو 3.31%، من خلال تراجعات أغذية بنسبة 3.65%،وأسماك بنسبة 3.38%.


وفي المقابل انفرد قطاع الصناعة بالارتفاعات بنسبة 0.26%،من خلال نمو لسهم سيراميك رأس الخيمة بنسبة 1.27%.


واستحوذ قطاع البنوك على أكبر نصيب من التداولات اليوم بنحو 531.4 مليون درهم بنسبة 83% من خلال تداولات أبوظبي التجاري الذي استحوذ على نسيب الأسد من تداولات القطاع والسوق بنسبة 83.14% من اجمالي تداولات القطاع لتصل الى 441.8 مليون درهم.