ارتفاع الدولار الأمريكي أمام نظيره الكندي في آخر جلسات الأسبوع


ارتفع الدولار الأمريكي أمام نظيره الدولار الكندي خلال الجلسة الأمريكية عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليزم الجمعة عن اقتصاديات أمريكا الشمالية والتي أوضحت انكماش الاقتصاد الكندي ونظيره الأمريكي خلال الربع الأول، إلا أن انكماش الاقتصادي الكندي جاء مخالف للتوقعات بينما انكماش الاقتصاد الأمريكي جاء دون التوقعات.
في تمام الساعة 04:20 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفاع زوج الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي إلى مستويات 1.2494 مقارنة بمستويات الافتاحية عند 1.2485 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال اليوم عند 1.2620 والأدنى له عند 1.2467.
هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الكندي صدور قراءة الناتج المحلي الإجمالي لشهر آذار/مارس والتي أوضحت اتساع الانكماش لنسبة 0.2% مقابل 0.1% في شباط/فبراير الماضي بخلاف التوقعات التي أشارت لنمو بنسبة 0.2%، كما أوضحت القراءة السنوية للشهر ذاته تباطؤ وتيرة النمو لنسبة 1.5% مقابل 1.9% بخلاف التوقعات عند نمو بنسبة 2.1%، أما عن القراءة السنوية للربع الأول فقد أوضحت انكماش بنسبة 0.6% مقابل نمو بنسبة 2.2% بخلاف التوقعات عند نمو بنسبة 0.3%.
على الصعيد الأخر فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور القراءة الثانوية للناتج المحلي الإجمالي والتي أوضحت انكماش بنسبة 0.7% مقابل نمو بنسبة 0.2% في القراءة الأولية السابقة ونمو بنسبة 2.2% في الربع الرابع، بخلاف التوقعات عند انكماش بنسبة 0.8%، كما تابعنا تباطؤ نمو الإنفاق الشخصي إلى نسبة 1.8% مقابل 1.9% في القراءة الأولية السابقة ونمو بنسبة 4.2% في الربع الرابع بخلاف التوقعات عند 2.0%.
وفي نفس السياق فقد أوضحت قراءة مؤشر شيكاغو لمدراء المشتريات عن شهر آيار/مايو انكماش عند ما قيمته 46.2 مقابل اتساع بما قيمته 52.3 في نيسان/أبريل الماضي، بخلاف التوقعات عند اتساع لما قيمته 53.1، بينما جاءت القراءة الثانية والنهائية لمؤشر جامعة ميشيغان لثقة المستهلكين عن الشهر ذاته بما قيمته 90.7 مقابل ما قيمته 88.6 في القراءة الأولية السابقة وما قيمته 95.9 في نيسان/أبريل، متفوقة بذلك على التوقعات عند ما قيمته 90.0.