الأسهم الأوروبية تتراجع بعد بيانات التضخم والأنظار على مفوضات اليونان


تراجعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات الصباحية يوم الثلاثاء للمرة الثالثة خلال الأربعة جلسات الأخيرة بعد صعود واسع للعملة الموحدة اليورو إثر تسارع وتيرة التضخم بالاقتصاد الأوروبي بأفضل من التوقعات خلال الشهر الماضي ،ويترقب المستثمرين المفوضات المكثفة بين الحكومة اليونانية والدائنين للوصول لاتفاق حول حزمة من المساعدات المالية.

تراجع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.5 بالمئة بحلول 09:55 بتوقيت وأنهي المؤشر تعاملات الأمس مستقرا في أولي تعاملات الأسبوع بعدما فقد نسبة 1.9 بالمئة الأسبوع الماضي مع تزايد المخاوف تجاه مستقبل اليونان داخل منطقة اليورو.

ارتفعت العملة الأوروبية الموحدة بأكثر من 0.6 بالمئة مقابل الدولار الأمريكي مقتربة من أعلى مستوياتها في أسبوع 1.1005 دولار مستفيدة من البيانات القوية الصادرة اليوم في أوروبا والتي أظهرت تحسن وتيرة التضخم للشهر الرابع على التوالي وخروج الأسعار من ركودها على مدار خمسة أشهر متتالية في أولي ثمار السياسات التحفيزية الواسعة لبنك أوروبا المركزي والتي بدأ تنفيذها آذار مارس الماضي.

سجل مؤشر أسعار المستهلكين ارتفاع بنسبة 0.3 بالمئة خلال أيار مايو من ارتفاع بنسبة 0.0 بالمئة خلال نيسان أبريل ،متجاوزا توقعات الخبراء ارتفاع بنسبة 0.2 بالمئة ،ومع استبعاد أسعار الغذاء والوقود سجل المؤشر ارتفاع بنسبة 0.9 بالمئة من ارتفاع بنسبة 0.6 بالمئة بالقراءة السابقة ،أفضل من توقعات الخبراء ارتفاع بنسبة 0.7 بالمئة.

اتفق بالأمس زعماء ألمانيا وفرنسا ومديرة صندوق النقد الدولي على بذل جهود مكثفة وحقيقة في الأيام القادم للمساهمة في التوصل إلي اتفاق بين اليونان وترويكا الدائنين بخصوص برنامج إنقاذ مالي جديد.

ويتوجب على أثينا سداد قرض يبلغ قيمته 1.6 مليار يورو لصندوق النقد الدولي خلال هذا الشهر مقسم على أربع دفعات تبدأ أول دفعة يوم االجمعة القادمة ،وينتهي أجل خطة الإنقاذ المالي الحالية والمدعومة من منطقة اليورو بنهاية هذا الشهر.

ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.1 بالمئة ،وارتفع المؤشر بالأمس في وول ستريت بنسبة 0.2 بالمئة ،وينتظر الاقتصاد الأمريكي اليوم طلبات المصانع لشهر نيسان أبريل.

وفي أنحاء أوروبا تراجع مؤشر يورو ستوك 50 بنسبة 0.5 بالمئة ، في فرنسا نزل مؤشر كاك 40 نحو 0.6 بالمئة ، وفي ألمانيا انخفض مؤشر داكس بنسبة 0.8 بالمئة ،وفى لندن فقد مؤشر فايننشال تايمز 100 نحو 0.9 بالمئة.