لجنيه الإسترليني: سجل سعر إغلاق زوج (الإسترليني/ دولار) 1.5940، وصحح الزوج من أعلى مستويات وصل إليها يوم الأربعاء من المستوى 1.6048 للمستوى 1.5929، إذ كان هذا نتيجة لرد فعل الأسواق تجاه اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية واستمرار الأحداث العصيبة التي تمر بها اليونان. وتمكن الزوج من الارتداد للمستوى 1.5954 في أوائل الفترة الأوروبية قبل أن ينعكس إذ حدد كل من ميركل وساركوزي وباباندورا الدفعة التالية لليونان التي تقدر بمبلغ 8 مليار يورو بأنها سيتم تأجيلها إلى أن يتم إجراء الاستفتاء اليوناني والتي تم تحديد موعد إجراءها ما بين يومي 4 و5 ديسمبر. ودفع كسر الزوج المستوى 1.5890 إلى تفعيل أوامر الوقف التي أدت إلى تراجع الزوج للمستوى 1.5876 قبل أن يستقر عند النطاق 1.5890/1.5910 في أوروبا. وظل زوج (اليورو/ إسترليني) فوق المستوى 0.86000 خلال الفترة الآسيوية، وتوقف التداول عند النطاق 0.86025/0.8620، مع محاولة الزوج للاستقرار في الفترة الأوروبية. ومن المقرر ظهور بيانات Pmi الخدمي البريطاني في تمام الساعة 09:28 بتوقيت جرينتش، ومع ذلك يكمن التأثير الأكبر على تطورات الأوضاع في اليونان. كما من المقرر أيضًا ظهور قرار الفائدة للبنك المركزي الأوروبي في تمام الساعة 12:45 بتوقيت جرينتش، عقب صدور البيانات الرئيسة الأمريكية، في ظل توقع البعض إلى حدوث تخفيض في معدلات الفائدة على الرغم من اعتقاد آخرين أن الاجتماع الأول لدراجي سيحمل بعض التعليقات المحايدة قبيل قرار البنك المركزي بشأن معدلات الفائدة في شهر ديسمبر.