الأسهم الأوروبية تنخفض لثالث يوم على التوالي بفعل هبوط سوق السندات


تراجعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات الصباحية يوم الخميس مواصلة خسائرها لليوم الثالث على التوالي مقتربة من أدنى مستوياته في شهر مع هبوط أسواق السندات في المنطقة الموحدة بعد إصرار المركزي الأوروبي الاستمرار تطبيق برنامج شراء السندات.

تراجع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بنسبة 1.6 بالمئة بحلول 09:33 بتوقيت مسجلا أدنى مستوياته منذ السابع من أيار مايو الماضي مقتربا من تحقيق أدنى مستوى إغلاق منذ شباط فبراير.

فقدت الأسهم الألمانية نحو 1.5 بالمئة مع هبوط سوق السندات وارتفاع عائد السندات لأجل عشر سنوات وهي مقياس لتكاليف الاقتراض في أوروبا 0.97 بالمئة وتقلص الفارق بينها وبين السندات الأمريكية إلى أدنى مستوياتها في نحو أربعة أشهر.

وشدد ماريو دراغى محافظ البنك المركزي الأوروبي بالأمس في مؤتمر أعقب قرار البنك ببقاء أسعار الفائدة ثابتة عند 0.05% على ضرورة استمرار البنك في تنفيذ برنامج شراء السندات على الرغم من التحسن الملحوظة في وتيرة التضخم بالاقتصاد وتزايد علامات تعافي الاقتصاد الأوروبي.

تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.5 بالمئة ،وارتفع المؤشر بالأمس في وول ستريت بنسبة 0.2 بالمئة ،وينتظر الاقتصاد الأمريكي اليوم طلبات إعانة البطالة للأسبوع المنتهي 30 أيار مايو.

وبالنسبة لمؤشرات أوربا تراجع مؤشر يورو ستوك 50 بنسبة 1.6 بالمئة ، في فرنسا نزل مؤشر كاك 40 نحو 2.0 بالمئة ، وفي ألمانيا فقد مؤشر داكس نسبة 1.4 بالمئة ،وفى لندن انخفض مؤشر فايننشال تايمز 100 نحو 1.5 بالمئة.