الأسهم اليابانية تتكبد أول خسارة أسبوعية خلال شهر بفعل مخاوف اليونان


أنهت الأسهم اليابانية أخر جلسات الأسبوع منخفضة مسجلة أول خسارة أسبوعية خلال شهر مع تزايد المخاوف بشأن تفاقم أزمة اليونان المالية بعد تأجيل سداد دفعة قرض مستحقة لصندوق النقد الدولي للمرة الأولي منذ عام 1980.

أغلق مؤشر نيكي القياسي منخفض 27.29 نقطة أو 0.13 بالمئة عند 20,460.90 وعلى مدار الأسبوع خسر المؤشر نسبة 0.5 بالمئة ليقطع موجة مكاسب دامت لثلاثة أسابيع متتالية.

وتراجع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 6.83 نقطة أو 0.41 بالمئة عند 1,667.06 نقطة ،وفقد نسبة 0.4 بالمئة خلال تعاملات الأسبوع.

انضمت الأسهم اليابانية لركب الأسهم العالمية التي تشهد موجة من الخسائر إثر تفاقم أزمة اليونان المالية وغموض المفوضات مع الدائنين للحصول على حزمة من المساعدات المالية الجديدة.

للمرة الأولي منذ عام 1980 تأجل سداد اليونان لدفعة من قرض بنحو 1.6 مليار يورو لصندوق النقد الدولي مقسم على أربعة دفعات قيمة كل منها نحو 400 مليون يورو ،ووافقت الحكومة اليونانية على عرض صندوق النقد بتأجيل دفع المستحقات المالية.

تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.1 بالمئة ،وفقد المؤشر بالأمس في وول ستريت نسبة 0.9 بالمئة مسجلا أدنى مستوى في شهر ،وينتظر الاقتصاد الأكبر بالعالم اليوم بيانات الوظائف بغير القطاع الزراعي لشهر أيار مايو المتوقع 222 ألف من 223 ألف خلال نيسان أبريل.