الأسهم الأوروبية تتراجع صباحا بقيادة شركات السلع الأساسية


تراجعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات الصباحية يوم الاثنين في أولى جلسات الأسبوع بعدما سجلت الأسبوع الماضي أكبر خسارة أسبوعية خلال العام الحالي، وقاد هبوط الأسهم شركات السلع الأساسية بعد انخفاض فاق التوقعات للواردات الصينية خلال الشهر الماضي.

تراجع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.6 بالمئة بحلول 10:05 بتوقيت جرينتش ،وفقد المؤشر نحو 2.7 بالمئة الأسبوع الماضي في أكبر تراجع أسبوعي منذ كانون الثاني يناير الماضي مع تزايد المخاوف أزمة الديون اليونانية بعد تأجيل أثينا قرض مستحق لصندوق النقد الدولي.

وانخفض المؤشر بأكثر من 6 بالمئة منذ نيسان أبريل الماضي مع تركيز المستثمرين على المفوضات المتعثرة بين اليونان وترويكا الدائنين ،في الوقت الذى زادت فيه من جديدة توقعات رفع أسعار الفائدة الأمريكية.

وكانت شركات السلع الأساسية الأكثر هبوطا على مؤشر داو جونز أوروبا بعد انخفاض فاق التوقعات للواردات الصينية التي سجلت انخفاض 17.6% خلال أيار مايو من انخفاض 16.2% خلال نيسان أبريل ،وأشارت التوقعات إلي انخفاض 10%.

تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.1 بالمئة ،وفقد المؤشر يوم الجمعة في وول ستريت نسبة 0.1 بالمئة مسجلا أدنى مستوى في شهر ،بعدما زادت بيانات سوق العمل من توقعات رفع أسعار الفائدة الأمريكية ،هذا وتغيب اليوم البيانات الهامة من الولايات المتحدة عن ساحة الأسواق العالمية.

وبالنسبة لمؤشرات أوربا تراجع مؤشر يورو ستوك 50 بنسبة 0.7 بالمئة ، في فرنسا نزل مؤشر كاك 40 نحو 0.8 بالمئة ، وفي ألمانيا فقد مؤشر داكس نسبة 0.7 بالمئة وانخفض المؤشر بأكثر من 10 بالمئة منذ أن بلغ ذروته خلال نيسان أبريل الماضي ،وفى لندن انخفض مؤشر فايننشال تايمز 100 نسبة 0.1 بالمئة.