الأسهم اليابانية تتكبد ثالث خسارة يومية على التوالي مع صعود الين


أنهت الأسهم اليابانية جلسة الثلاثاء منخفضة مواصلة خسائرها لليوم الثالث على التوالي مسجلة أكبر خسارة في أكثر من شهر ،مع هبوط شركات التصدير المتضررة من صعود الين ،بالتزامن مع مخاوف بشأن أزمة اليونان المالية.

أغلق مؤشر نيكي القياسي منخفض 360.89 نقطة أو 1.76 بالمئة عند 20,096.30 بأكبر خسارة يومية منذ 14 أيار مايو الماضي ،وتراجع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 27.62 نقطة أو 1.66 بالمئة عند 1,634.37 نقطة بأكبر تراجع منذ 30 نيسان أبريل.

صعد الين الياباني لليوم الثاني على التوالي مقابل الدولار الأمريكي مع انحسار توقعات توسيع التحفيز الياباني خلال المستقبل القريب ،وخسر سهم شركة نيسان موتور نسبة 3.2 بالمئة وهي الشركة التي تعتمد على 80 بالمئة من مبيعاتها خارج اليابان.

مع توالي تعثر المفوضات بين اليونان والدائنين زاد إحباط المستثمرين تجاه حل الأزمة قبل أواخر هذا الشهر بما قد يؤدي بخروج اليونان من دول الاتحادي النقدي الأوروبي ،ومن ناحيته قال رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود ونكر "إن اليونان لا تفعل ما يكفي لضمان قدرتها على البقاء في منطقة اليورو".

تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.1 بالمئة ،وفقد المؤشر بالأمس في وول ستريت نسبة 0.7 بالمئة مسجلا أدنى مستوى في شهرين مع تزايد توقعات قرب رفع أسعار الفائدة الأمريكية.