الذهب يتراجع بعد مكاسب 3 أيام مع صعود الدولار والأنظار على البيانات الأمريكية


تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الخميس بعد مكاسب على مدار ثلاثة أيام متتالية مع استعادت العملة الأمريكية لعافيتها مقابل سلة من العملات قبيل بيانات قد تظهر تحسن نمو الاقتصاد الأمريكي خلال الربع الثاني وتزيد من توقعات قرب رفع أسعار الفائدة.

يتداول معدن الذهب بحلول الساعة 09:02 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1181.22 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1185.97 دولار، وسجل أعلى مستوي 1187.89 دولار ،وأدنى 1180.46 دولار.

وحقق المعدن الأصفر ارتفاع بالأمس بنسبة 0.8 بالمئة في ثالث مكسب يومي على التوالي مسجلا أعلى مستوى في نحو الأسبوع 1192.17 دولارا للأونصة مستفيدا من ضعف العملة الأمريكية.

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات بنسبة 0.6 بالمئة مستعيدا عافيته بعد موجة خسائر على مدار ثلاثة أيام سجل خلالها أدنى مستوى في نحو أربعة أسابيع 94.29 نقطة ،بفعل توقعات بأن تظهر بيانات مبيعات التجزئة التي تصدر في وقت لاحق اليوم في الولايات المتحدة تحسن نمو الاقتصاد الأمريكي خلال الربع الثاني من العام الحالي بعد ركود غير متوقع خلال الربع الأول.

ومبيعات التجزئة أحد أهم مؤشرات قياس الإنفاق الاستهلاكي الذي يمثل نحو 70 بالمئة من قيمة الناتج المحلي الإجمالي ،وتصدر بحلول الساعة 12:30 جرينتش المتوقع ارتفاع بنسبة 1.1% خلال أيار مايو بالمقارنة مع ارتفاع بنسبة 0.0% خلال نيسان أبريل ،ومع استثناء الغذاء والوقود المتوقع ارتفاع بنسبة 0.7 % من ارتفاع 0.1% سابقا.

وربط مجلس الاحتياطي الاتحادي مؤخرا قرار رفع أسعار الفائدة للمرة الأولي منذ عام 2006 بمدي تحسن البيانات الاقتصادية والتي شهدت خلال الربع الأول تراجعا بأسوأ من التوقعات الأمر الذي قلص حينها أمكانية رفع أسعار الفائدة على نحو متسرع قد يضر كثيرا الأداء الاقتصادي.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب انخفضت بالأمس بمقدار 1.5 طن متري في انخفاض يومي على التوالي إلي إجمالي 704.22 طن متري وهو أدنى مستوى منذ السابع من كانون الثاني يناير الماضي.