google
twitter
facebook
twitter
google
forex

صفحة 12 من 24 الأولىالأولى ... 2 10 11 12 13 14 22 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 111 إلى 120 من 236

الموضوع: اخبار هامة من منطقة اليورو واخبار من العالم

  1. #111
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي خبير بصندوق النقد: اتفاق اوروبا مهم لكنه ليس الحل

    آخر تحديث: الأحد، 11 ديسمبر/ كانون الأول، 2011، 16:49 GMT


    اعتبر كبير خبراء الاقتصاد في صندوق النقد الدولي اوليفر بلونشار ان الاتفاق الاوروبي الاخير حول الانضباط والرصانة والتكامل المالي خطوة في الاتجاه الصحيح، لكنه ليس الحل الشامل للازمة.
    وقال بلونشار، في كلمة امام مؤتمر تجاري يعقد في تل ابيب، ان الاتفاق الاوروبي الاخير يعد "تقدما".
    وكان القادة الاوروبيون قد اتفقوا الجمعة على مسودة معاهدة جديدة تحقق مزيدا من التكامل والاندماج بين دول الاتحاد الاوروبي في اطار منطقة اليورو.
    الا ان بريطانيا امتنعت عن الانضمام الى المعاهدة الجديدة، بعد ان رفضت دول الاتحاد الاخرى طلب لندن باستثنائها من منظومة الانضباط المالي.
    وقال الخبير الاقتصادي: "أنا متفائل اكثر مما كنت عليه قبل شهر، واعتقد ان تقدما قد تحقق، وما حدث الاسبوع الماضي كان مهما، انه جزء من الحل، لكنه ليس الحل".
    لكن بلوشار لم يذكر شيئا عن طبيعة الخطوات التي ما زالت تحتاج الى التطبيق لحل الازمة.
    ووجدت تعليقات بلوشار صداها في تصريحات وزير النقل الايرلندي ليو فارادكار، الذي قال في تصريحات تلفزيونية ان الاتفاق جيد لكنه لن يكون كافيا لحل المشكلة.
    وكان قادة منطقة اليورو قد اتفقوا على ان توفر دول المنطقة مبلغ 200 مليار يورو (نحو 268 مليار دولار) في شكل قروض ثنائية تقدم لصندوق النقد للمساعدة في حل الازمة، على ان تأتي ما نسبته 75 في المئة من هذا المبلغ من دول اليورو، البالغ عددها 17 دولة.
    وقال بلوشار ان "الالتزام بتقديم 200 مليار يورو سيحدث فرقا كبيرا، وستجعلنا نذهب الى دول اخرى ونقول لها: الاوروبيون اعطونا مالا، فهل ستساعدوننا".
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  2. #112
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي هشاشة في الإئتلاف الحكومي البريطاني بعد القمة الأوربية

    12/12 06:33 CET


    رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يفوز برضى أعضاء معسكره من المشككين في الاتحاد الأوربي بعد رفضه الجمعة الموافقة على تعديل معاهدات الاتحاد الأوربي، في بروكسل والخاصة بإتفاق لإيجاد مخرج من أزمة الديون . الأمر لم يرق لليبراليين المشاركين في الإئـتلاف الحكـومي، نيك كليج نائب رئيس الوزراء، أعرب عن تخوفه من عزل بريطانيا أوربيا جراء هذا الموقف.

    في الوقت نفسه أكد نيك كليج إلتزام حزب الديمقراطيين الأحرار الذي يتزعمه بالبقاء شريكا في الإئتلاف الحاكم تفاديا لوقوع كارثة اقتصادية في بريطانيا.

    بادي آشداون أحد أعضاء الكتلة الليبرالية قال:

    “ سنعمل مع الحكومة وليس مع المشككين في أوربا، وإذا كانت الحكومة غبية جدا للإستماع إليهم، فالعواقب ستكون وخيمة للغاية”.

    ويتوجب على ديفيد كاميرون تبرير موقفه أمام نواب البرلمان، إذ من الممكن أن يمثل قراره إنتصارا للجناح الأكثر محافظة في حزبه لكنه يمثل خيبة أمل لحلفائه الليبراليين المؤيدين لأوربا
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  3. #113
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي تأثير قمة الاتحاد الأوروبي على المستثمرين قد لا يستمر طويلًا

    اخر تحديث : الاثنين 12 ديسمبر 2011 08:44 ص

    ساعدت قمة الاتحاد الأوروبي في التوصل إلى سياسات تقييدية أكثر فاعلية من أجل منع أي أزمات سيادية اخر في المستقبل ولكن من المتوقع ألا تلقى تلك الحلول الجديدة رد الفعل المنتظر من الأسواق حيث تعد تلك الحلول غير كافية ومتأخرة إلى حد ما للمساعدة حتى في حل الأزمة الحالية.

    ولذلك، ليس من المتوقع أن تستمر حالة الارتيياح الحالية لدى المستثمرين لوقت طويل.

    جدير بالذكر أن قادة الاتحاد الأوروبي قد أنهوا القمة الأخيرة عقب التوصل إلى اتفاق تاريخي حول مسودة اتفاقية جديدة تساعد على تكامل أكبر في منطقة اليورو، ولكن ما زال المحللون وصانعوا السياسات متشككين حول الخطوات المتخذة من أجل التوصل إلى حل فعال على المدى البعيد، والذي يهدف إلى التوصل إلى لحل أزمة الديون السيادية الأوروبية المستمرة على مجار العامين السابقين.

    وبينما قالت المستشار الألماني أنجيلا ميركيل أنها لا تتوقع أن يتقابل قادة الاتحاد الاوروبي مجددًا قبل انتهاء أعياد الكريسماس، قال أحد المسؤولين الأوروبيون أن ضغوط الأسواق من الممكن أن تدفعهم إلى الاجتماع مرة أخرى في وقت قريب وليس بالبعيد.

    وقد شهدت أسواق الأسهم ارتفاعًا يوم الجمعة الماضي مع اقتراب نهاية قمة الاتحاد الأوروبي، ولكن في نفس الوقت التي شهدت فيه تكاليف الإقتراض الإيطالية ارتفاعًا. ومن المتوقع أن تساهم تحركات الأسعار خلال الأسابيع المقبلة في التوصل إلى حكم أكثر دقة.

    وقال هاوارد أرتشر الخبير الاقتصادي لدى IHS Global Insight: "لا تعد الترحكات التي قام بها قادة الاتحاد الأوروبي ذو تأثير كبير على الأسواق على الججانب الهابط، وليست أيضًا بتلك القوة لتأثر على الأسواق ناحية الصعود وبالتالي ليس من الواضح إن كانت ستؤدي إلى الحد من حالة القلق المستمرة في الأسواق لفترة كبيرة من الزمن".

    جدير بالذكر أن اليورو قد تراجع خلال الفترة الآسيويةة اليوم الاثنين في ظل النظرة التي تبناها المستثمرون والتي تؤمن بأن خطة الاتحاد الأوروبي ليست بالخطوة الحاسمة والمطلوبة لحل أزمة الديون السيادية الحالية.

    وقد وافق قادة الاتحاد الأوروبي على إقراض 200 مليار يورو إلى صندوق النقد الدولي من أجل المساعدة على الدول المتعثرة بمنطقة اليورو، بالإضافة إلى المساعدة على الإسراع في تقديم حزمة الإنقاذ الجديدة إلى آلية الاستقرار الأوروبية بحلول منتصف عام 2012.

    وتعد تلك الخطوات الأخيرة بالإضافة إلى رفع صندوق النقد الأوروبي هادفة إلى مساعدة الدول المتعثرة في منطقة اليورو مثل إيطاليا وإسبانيا، وهم أكبر ثالث ورابع اقتصاد في منطقة اليورو، حيث تعاني تلك الدول في الوقت الحالي وسط عمليات إعادة التمويل الحالية.

    جدير بالذكر أن إيطاليا وحدها لديها ديون مستحقة الدفع ما بين شهر فبراير وإبريل من العام المقبل.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  4. #114
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي موديز: التصنيف الائتماني لدول الاتحاد الأوروبي لازال معرضًا للخفض

    اخر تحديث : الاثنين 12 ديسمبر 2011 09:26 ص

    قالت وكالة موديز للتصنيف الائتماني اليوم الاثنين أنها لا تزال تنوي على مراقبة التصنيف الائتماني لدول الاتحاد الأوروبي خلال الربع الأول من عام 2012 نظرًا "لاستمرار غياب تدابير حاسمة"". وقلت موديز أن القرار الصادر الأسبوع الماضي من قبل الاتحاد الأوروبي يقدم بعض التدابير الجديدة بالإضافة إلى بعض التدابير القديمة التي تم الإعلان عنها مسبقًا. جدير بالذكر أن القادة الأوروبيون قد أعلنوا يوم الجمعة السابقة بالتزامهم بالاتفاقية الجديدة التي تنوي إلى زيادة سياسات التقييد النقدي على الموازنات العامة لدول الاتحاد. وقالت الوكالة ايضًا أن التدابير التي تم الإعلان عنها لن تغير من قرار موديز السابق بوضع التصنيف الائتماني لجميع دول الاتحاد الأوروبي قيد المراقبة تحسبًا لخفض آخر في التصنيفات الائتمانية لتلك الدول، حيث أضافت موديز في البيان الأخير أن التصنيف الائتماني للبنوك الأوروبية لا زال عرضة للمزيد من المشاكل وهو الأمر الذي سيكون من الصعب على صانعو السياسات الأوروبيون احتوائه.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  5. #115
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي وكالة “موديز” ستعيد النظر في تصنيف ديون منطقة اليورو والاتحاد الأوروبي والأسهم الأورو

    12/12 10:34 CET


    وكالة موديز للتصنيف الائتماني تعتبر الإجراءات المتخذة خلال قمة الاتحاد الاوروبي في بروكسيل نهاية الأسبوع الماضي غيرَ كافية لإحداث تغيير نوعي في الوضع المالي لمنطقة اليورو ودول الاتحاد الأوروبي.

    موديز تؤكد عزمَها على مراجعة تصنيف الديون السيادية لهذه الكتلة خلال الفصل الأول من العام المقبل، لأن غياب قرارات “حاسمة“، على حد تعبير الوكالة، يُبقي دولَ منطقة اليورو والاتحاد الأوروبي هشةً أمام الصدمات وتقلبات الأسواق.

    خطر تخفيض التصنيف الائتماني لهذه الدول، بما فيها الأكثر متانة اقتصادية كفرنسا وألمانيا والنمسا وفنلندا أصبح محتملا لدى وكالة موديز منذ نهاية الشهر الماضي بسبب استفحالِ أزمة منطقة اليورو وبلوغِها مرحلة حرجة.

    الأسهم الأوروبية تراجعت بسبع نقاط بعد ارتفاع يوم الجمعة الماضي.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  6. #116
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي Bbh – تدابير المركزي الأوروبي والقمة لا تكفي

    اخر تحديث : الاثنين 12 ديسمبر 2011 10:56 ص

    أتى يومي الخميس والجمعة الماضيين إلى الأسواق بقرارات وتدابير جديدة ليتم تداولها اليوم وفي وقت لاحق من الأسبوع.

    كان البنك المركزي الأوروبي، عقب إعلانه خفض الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس، قد أعلن عن تدابير جديدة لزيادة حصصه من السيولة.

    إحدى تلك الحصص عبارة عن عدد غير محدود من القروض التي يأتي ميعاد استحقاقها بعد ثلاث سنوات بسعر ثابت.

    اتخذ قادة أوروبا خطوات هامة تجاه تنسيق مالي أكثر حزمًا، لكن لا يزال إصدار سندات اليورو خارج الأجندة.

    استقر القادة على نسبة 0.5 % من حد العجز الهيكلي، والذي من شأنه أن يؤدي إلى عقوبات حال تمريره.


    وعلى الرغم من قول البنك المركزي الأوروبي أن تلك التدابير من شأنها إغراق السوق بالسيولة وأن قمة الاتحاد الأوروبي قد أعلن عن نظام مالي لاقى استحسانا، إلا أن الأسواق لا تزال مرتابة من قدرة تلك التدابير على تخفيف حد القلق فيما يتعلق بتركيز السندات السيادية المستحقة وسندات البنوك في الجزء الأول من العام القادم."


    ومما يثير الدهشة، أن المملكة المتحدة قد نأت بنفسها عن الست وعشرين دولة اللاتي تشكلن الاتحاد الأوروبي نظرًا لأن "كاميرون" لم يرد تعديل اللوائح المالية الخاصة بهم.


    يقول مارك تشاندلر، المحلل لدى BBH: "على المدى الزمني القريب، قد يشهد دور المملكة المتحدة كملاذ آمن أثناء المراحل الأكثر حدة من الأزمة الأوروبية قوة بقرار كاميرون."
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  7. #117
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي قمة الاتحاد الأوروبي وردود فعل الأسواق الآسيوية

    اخر تحديث : الاثنين 12 ديسمبر 2011 11:04 ص



    يمكن وصف الاجتماع السابق بين قادة الاتحاد الأوروبي بأنه خطوة قصيرة إلى الأمام، وعلى الرغم من ذلك، فقد فشلت المباحثات في التوثل إلى حل ينهي أزمة الديون السيادية. وعلى الرغم من ذلك، تشير تحركات الأسعار في بداية الفترة الآسيوية إلى سعادة الأسواق بالنتائج التي تم التوصل إليها حتى الآن، حيث ارتفع كل من مؤشر AUS200 و JPN225 بواقع 1.4%. وعلى الرغم من ذلك، لدينا نظرة بأن المستثمرون يشعرون بالراحة لمجرد عدم انتهاء القمة بفشل كامل.[/B][/COLOR]
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  8. #118
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي اضراب عمالي في ايطاليا احتجاجا على خطة التقشف الحكومية

    12/12 12:23 CET


    بدعوة من اكبر ثلاثة اتحادات عمالية في ايطاليا ينظم اضراب في البلاد لمدة ثلاث ساعات حيث يتوقع ان يتوقف ملايين الايطاليين عن العمل احتجاجا على خطة تقشفية جديدة يخفض بموجبها الانفاق العام ويتم اصلاح نظام التقاعد وزيادة الضرائب، يقول المضربون ان الخطة الجديدة بقيمة ثلاثين مليار يورو ستؤدي الى معاناتهم بشكل قاس.

    “يحق لهم الاضراب، لا نستطيع العمل لاربعين سنة في وظيفة تستنفد قوانا ثم يغيرون سن التقاعد لثلاث او اربع سنين”.

    “انا فقدت الثقة في اوروبا لاني اعتقد انها اي اوروبا لا تفيد ايطاليا”.

    الدعوة للاضراب جاءت بعد فشل المفاوضات بين رئيس الحكومة ماريو مونتي وقادة النقابات العمالية، ومن المتوقع ان يتم عرض الخطة الجديدة على البرلمان الايطالي هذا الاسبوع.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  9. #119
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي نووتني: إنني على قناعة بأن اليورو لن ينهار

    اخر تحديث : الاثنين 12 ديسمبر 2011 12:02 م

    صرح إيوالد نووتني، عضو مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي، في حوار معه، بأنه على قناعة بأن اليورو لن ينهار.

    وأطلع نووتني، الذي يترأس أيضًا البنك المركزي النمساوي، صحيفة كرونين زيتونج اليومية، أن المنطقة يمكن أن تتغلب على الأزمة نظرًا للتغيرات الطارئة بالتفكير. والآن، يبدو جليًا بأن الدين له حد معين، وهو ما سيسهم بدوره في زيادة الثقة في القطاع المالي.

    وأضاف نووتني، في حوار نشر على مدار الأسبوع، أنه يرى انهيارًا كبيرًا فيمنطقة اليورو. ولا يمكن استبعاد وقوع ركود اقتصادي.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

  10. #120
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1,560

    افتراضي البنك المركزي الألماني يهدأ من حدة المحادثات بشأن شراء السندات

    اخر تحديث : الاثنين 12 ديسمبر 2011 12:46 م

    تراجعت توقعات البنك المركزي الألماني بشأن امتداد دور البنك المركزي الأوروبي، إذ أن القادة الأوروبين قاموا بتمرير قضيتهم المتعلقة بالتوصل إلى اتفاق مالي جديد في المنطقة فيما يختص بأزمة الديون التي بدأت قبل عامين.

    ومن جانبه، صرح جينس وايدمان رئيس البنك المركزي الألماني في حديث له بصحيفة فرانكفورتر العامة بأن الاتفاق الجديد يعد "تقدم"، كما أن مسئولية حل الأزمة بالإضافة إلى الدعم المالي تقع على عاتق الحكومات وليس البنك المركزي الأوروبي بفراكفورت. أما وزير المالية الألماني والفنج شويبله، فقد أفاد أن تركيز صانعي السياسات بمنطقة اليورو سوف ينصب على تنفيذ اتفاق 9 ديسمبر، لتعزيز قواعد الموازنة بأسرع وقت ممكن.

    في سياق متصل، أضاف وايدمان في حديثه الذي نُشر يو أمس موضحًا أن "مهمة إعادة توزيع ضريبة دفع الأموال فيما بين الدول الأعضاء لا تعتمد على السياسة النقدية." هذا، وقد أفاد أحد المسئولين في البنك المركزي الأوروبي أن "إعادة تمويل الديون السيادية من قبل البنوك المركزية كانت ولا تزال مرحمة بموجب المعاهدة."

    وعلى صعيدٍ أخر، جاءت الاتفاقية التي توصلت إليها كل من ألمانيا وفرنسا، والتي وضعت قوانين تقشفية للموازنة وإضافة مايقدر بنحو 200 مليار يورو (أي 267 مليار دولار)، وذلك كجزء من دورها لطمأنة المتداوليين بأن القادة الأوروبين قادرين على السيطرة على الأزمة. ومن جانبه، أشاد ماريو دارجي رئيس البنك المركزي الأوروبي بالاتفاق، مما أدى بدوره إلى زيادة آمال المتداوليين في أن البنك المركزي الأوروبي قد يتخذ إجراءات جديدة بشأن شراء السندات.
    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12) مَا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •