الأسهم الأوروبية ترتفع صباحا والأزمة اليونانية تحد من المكاسب


ارتفعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات الصباحية يوم الجمعة في أخر جلسات الأسبوع بدعم من مكاسب قوية للأسهم الأمريكية في وول ستريت ،ويحد من المكاسب تزايد المخاوف بشأن خروج محتمل لليونان من منطقة اليورو.

ارتفع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.7 بالمئة بحلول 08:59 بتوقيت جرينتش وفقد المؤشر نحو 0.6 بالمئة على مدار الأسبوع ونحو 4 بالمئة منذ مطلع تعاملات هذا الشهر مع تأزم المفوضات بين اليونان والاتحاد الأوروبي حول برنامج إنقاذ مالي جديد.

ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.1 بالمئة ،وأنهي المؤشر تعاملات الأمس في وول ستريت مرتفعا بنسبة 1.0 بالمئة في ثالث مكسب يومي على التوالي بفعل انحسار توقعات قرب رفع أسعار الفائدة الأمريكية وبيانات إيجابية عن الاقتصاد الأكبر بالعالم.

أنهي وزراء مالية الاتحاد الأوروبي اجتماعهم بالأمس في بروكسيل دون التوصل لاتفاق ينهي أزمة ديون اليونان في ظل تعقد المفوضات بين الحكومة اليونانية الجديدة وترويكا الدائنين حول شروط برنامج الإنقاذ المالي الجديد ،واتفق الوزراء على عقد قمة طارئ على مستوى الزعماء يوم الاثنين في محاولة جديدة لحل الأزمة نهائيا.

من جانبه رحب رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس في بيان صادر اليوم الجمعة بالقمة الطارئة المزمعة لمنطقة اليورو يوم الاثنين القادم ،وأكد إنه سيكون هناك حل للأزمة بما يسمح لبلاده بالعودة إلي النمو والبقاء ضمن منطقة اليورو.

وتحتاج اليونان إلي برنامج إنقاذ مالي بقيمة 7.2 مليار يورو قبل انتهاء أجل البرنامج الحالي أواخر هذا الشهر ،وشهدت المفوضات بين اليونان والدائنين المزيد من التعثر هذا الأسبوع في ظل تمسك كل طرف بشروطه دون تقديم تنازلات ،الأمر الذي دعي رئيس المفوضية الأوروبية بالاستعداد لرفع حالة الطوارئ ،وفي المقابل أوضح تقرير لبنك اليونان المركزي احتمالات خروج أثينا من منطقة اليورو في حالة عدم التوصل لاتفاق مع ترويكا الدائنين.

وبالنسبة لمؤشرات أوربا ارتفع مؤشر يورو ستوك 50 بنحو 0.8 بالمئة ، في فرنسا صعد مؤشر كاك 40 نسبة 0.7 بالمئة ، وفي ألمانيا زاد مؤشر داكس بنسبة 0.7 بالمئة ،وفى لندن ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 نحو 0.1 بالمئة.