النفط الخام ينزل عن 60 دولارا للبرميل بعد ارتفاع الدولار الامريكي


تراجع النفط الخام مع افتتاح السوق الأمريكية يوم الاثنين مبددا جميع مكاسبه المحققة بالسوق الأوروبية لينزل لدون 60 دولارا للبرميل ضمن موجة من الخسائر لليوم الثاني على التوالي بعد ارتفاع الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات وسط ترقب نتائج اجتماع طارئ في أوروبا حول أزمة ديون اليونان.

وبحلول الساعة 13:30 بتوقيت جرينتش تراجع الخام الأمريكي بنحو 0.6 بالمئة إلي مستوي 59.40 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 59.70 دولار وسجل أعلى مستوي 60.61 دولار وأدنى مستوي 59.33 دولار.

وفقد النفط الخام الأمريكي "عقود أغسطس " يوم الجمعة نسبة 1.8 بالمئة مع صعود الدولار وتوقعات ارتفاع إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة وعلى مدار الأسبوع الماضي انخفض الخام بنسبة واحد بالمئة.

ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي بنحو 0.2 بالمئة يوم الاثنين مواصلا صعوده لثاني يوم على التوالي ،الأمر الذي يؤثر بالسلب على ارتفاع السلع وعلى رأسها النفط كونه مقوم بالعملة الأمريكية ،هذا وينتظر الاقتصاد الأمريكي بيان هام لقطاع الإسكان ممثلا في مبيعات المنازل الجديدة المتوقع 5.27 مليون منزل في أيار مايو من 5.04 مليون في نيسان أبريل.

ويتابع المستثمرين الاجتماع المنعقد حاليا في بروكسيل لزعماء دول الاتحاد الأوروبي لمناقشة أزمة ديون اليونان وأخر ما وصلت إليه المفوضات بين الحكومة اليونانية والدائنين بعدما تقدمت أثينا بخطة إصلاح جديدة نالت ترحيب من المفوضية الأوروبية.

ويبحث زعماء أوروبا عن حل الأزمة نهائيا بما يضمن بقاء اليونان ضمن دول اليورو وفي نفس الوقت يلبي شروط ترويكا الدائنين الإصلاحية في أثينا ،وإذا ما خرجت اليونان من منطقة اليورو سوف يتعرض الاقتصاد الأوروبي "رابع أكبر مستهلك للنفط بالعالم " إلي هزة عنيفة وهو الاقتصاد الذي يعاني بالفعل منذ انطلاق الأزمة المالية في عام 2008.