وليام جان مؤسس الدورات الزمنية و التحليل الفني باستخدام الزمن

المحلل الامريكي وليام ديلبرت جان William D Gann

الذي يعتبر اول محلل اهتم بالعامل الزمني وتاثيره على اتجاهات السوق ونفسيات المتداولين
بالاضافة الي بعض البرامج التي تستخدم طرق واساليب جان
WD GANN
(1878 – 1955) م
صاحب المقولة الشهيرة
"When you know how to use time with price then you know how to trade"
متى ماعرفت كيف تستخدم الوقت مع السعر فانت تعرف كيف تتاجر
"حياة الشخصية"
ولد جان في 6 يوينو 1878 في مزرعه تبعد 7 اميال عن مقاطعة لوفكن ,بولاية تكساس
كان هو الابن الاكبر من بين 11 من اخوانه
فقد عاش في منزل صغير جدا وكانت عائلته فقيره
و يقطع يومياً 7 اميال مشي حتي يصل الي المدرسه في لوفكن
والده كان مزارع في مدينه انجولينا يزرع القطن
كان والده يريده ان يعمل معه ولكنه رفض لانه كان يريد ان يصبح رجل اعمال
وعندما كبر والده كان لابد له من العمل في المزرعه مع والده لانه الابن الاكبر ومسئول مثل والده
وخرج وليام من المدرسه ولم يتحقق حلمه بان يلتحق بالجامعه ثم يري مستقبله
وبعمله في المزرعه لمده سنوات بدأ يشعر بجديه العمل والتفكير مره اخري في المستقبل
بعد سنوات من العمل في المزرعه ذهب وليام للعمل في مكتب وساطه والتحق مره اخري في مدرسه لتعليم التجاره في الليل , اي يعمل صباحا ويتعلم ليلا
انتقل وليام الي مدينه نيويورك في عام 1903 وكان عنده 25 عاما
قي عام 1908 تزوج وليام جان من ساره هنفاي وانجب بنتين ماكي ونورا وولد اسمه جون
وبدأ في تجارة الاسهم والعقود حتى كبر في التجاره ثم فتح شركه وساطه خاصه له ثم انتقل الي ميامي واكمل تجارته ومؤلفاته واكتشفاته
حتي توفي في 14 يونيه 1955م عن عمر يناهز 77 عام حيث اصيب بنوبة قلبية بالاضافة الى سرطان المعده.
الحياه العلميه والعمليه في حياة المحلل وليام جان
كان يكسب دائماً وفى اشد حالات السوق خساره وتذبذب
لدرجة انه حقق ثروة تقدر بنحو 50 مليون دولار من جراء تعاملاته في الاوراق المالية واسواق السلع والبضائع
وكانت عملياته الرابحه قد تعدت 85% من مجموع العمليات الاستثمارية التي ابرمها في الاسواق المختلفة على مدى سنوات طويلة كما انه كان من القلائل الذين تنبأوا بانهيار الاسعار الشديد ووقوع كارثة عام 1929م الاقتصادية ...
كانت دراساته وتحليلاته تعتمد علي الوقت وليس السعر
وكان دائماً يقول "عندما يحين الوقت سيتغير السعر"
وقال ايضا "الوقت اهم من السعر"
جان لم يركز كل الاهتمام علي الاهداف السعريه قدر ما ركز علي مناطق تغير الاتجاه بصرف النظر عن السعر ومن ثم بدأ يبحث للوصول الي السعر.
المشكلة هي :
ان اغلب الناس يعتقدون بان هذا الرجل كان يعتمد على طريقة حسابيه خاصه جدا به لا يعرفها احد غيره وانه لم يخبر سرها لأى احد على الاطلاق وتحيطه هالات من الغموض
وكل ما قيل انه كان يستخدم
الوقت + السعر للدخول للسوق
time & price
وكان يصنع مربعات اشبه بمربعات الاشكال السحريه والطلاسم العجيبه
وحسب معرفتنا:
ان اساليب جان التحليلية لا تعتمد علي قوانين خاصه بنفسها مثل اليوت
جان لم يخترع نظريه واضعاً لها قوانين
بل هو وظف نظريات وادوات موجوده من قديم الازل
واستخدمها في التجاره وربطها بمعطيات السوق
ولذلك قد يعتقد البعض ان لجان طرقه سريه.
وهنا سوف نتحدث عن اهم الادوات والارقام التي استخدمها في فلسفته التحليلية:
كان جان فذً في علوم الرياضيات ويعشق الارقام ومتوالياتها.
واحتلت بعض الارقام الطبيعية ومضاعفاتها او قسماتها اهمية بارزة في تحليلاته.
وذلك لعدة اسباب منها الديني والتاريخي والروحي والنفسي .
واهم الارقام هي :
1- الرقم 7 ومضاعفاته مثل 14 – 49
نظراً لتكرار ذكره في الكتب السماوية وايضاَ لدراسة بعض النصوص المصرية القديمة التي اثبتت له اهمية هذا الرقم بالنسبة لهم ...
2- الرقم 9
نظراً لكونه يعبر عن دورة الحمل لدى النساء وايضاً هو الرقم الفردي الاخير في العد يليه اعداد ثنائية...
3- الرقم 12 وناتج تربيعه 144
نظراً لوجود اثني عشر برجاً فلكياً بالاضافة الى بعض القصص الدينية التي تحكي عن الاثني عشر سبطاً من اسباط بني اسرائيل
وايضاً اليوم الواحد يحتوي على 1440 دقيقة وهو نسبة 40% من الـ 360 درجة للدائرة...
4- الدائرة
(اطلق الفيسلوف افلاطون على الدائرة اسم الشكل المثالي)
فقد اهتم جان بالدائرة لانها شكل هندسي يعبر عن الزمن بالنسبة له باعتبارها تحتوي على 360 درجة تمثل عدد ايام السنة وبتقسيم الدائرة على 4 ينتج ربع دائرة زاويتها قائمة اعتبرها جان فصول السنة الاربعة وكل فصل به 90 يوماً..
ايضاً قام بقسمة 360 على 12 ونتجها 30 وهي تمثل عدد ايام الشهر و12عدد الاشهر خلال السنة الواحدة...
وكذلك قام جان بقسمة درجات الدائرة على الارقام الطبيعة لقياس الوقت ونتج عنها الارقام التالية:
360
270
180
120
90
72
45
36
27
18
9
5- الاشكال الهندسية
استخدم جان في تحليلاته شكلين هندسيين هما
ا- الحلزوني للسعر
ب- الدائرة للزمن
فالسعر يتحرك بشكل حلزوني صعوداً وهبوطاً
اما دورة الزمن فتتحرك بشكل دائري
ومنها توصل جان الى ان السعر يعكس اتجاه حركته عندما يتلاقى حلزون السعر مع دائرة الزمن...
*ومن اهتمامات جان *
- الذكرى السنوية
فاغلب المتداولين تخرج منهم ردود افعال معينة عند موعد الذكرى السنوية لبعض الاحداث المهمه التي حدثت في الاسواق
"(مثل ذكرى الاثنين الاسود في الاسوق الامريكية وانهيار فبراير عندنا)"
- عامل الزمن
بحيث ان كل شيء له اوانه وتوقيتة الخاص به . فمن خلال ابحاثه توصل جان الى ان الزمن يمثل قيداً رئيسياً على حركة الاسعار في أي سوق كان وان هناك تواريخ فاصلة يجب اخذها بعين الاعتبار اثناء دراسة حركة الاسعار بالاسواق .
ومنها هذا نستنتج ان عنصر الوقت يجيب على العديد من التساؤلات المهمة وهي :
- الى متى سيستمر صعود او هبوط الاسعار ؟
- متى سيتغير الاتجاه؟
- في أي مدة سيصل السعر الى مستوى ما؟
واهم الارقام هي :
1- الرقم 7 ومضاعفاته مثل 14 – 49
نظراً لتكرار ذكره في الكتب السماوية وايضاَ لدراسة بعض النصوص المصرية القديمة التي اثبتت له اهمية هذا الرقم بالنسبة لهم ...
العدد 7 يحمل أهمية خاصة لدى الشعوب القديمة .. إن لم يكن الأهم على الإطلاق..
فالكواكب السيارة القديمة كانت سبعة:
الشمس - القمر - عطارد - الزهرة - المريخ - المشتري - زحل
ومن هنا جاء تقسيم الأسبوع إلى سبعة أيام
وأكد أهمية هذا العدد أن 7 -14 - 21 - 28 مرتبطة بأطوار القمر
والعدد 28 وعشرين مرتبط بالدورة الشهرية لدى النساء (وهي تتبع الشهور القمرية)
والمرأة رمز الخصوبة والتي تقوم بدور كبير في حفظ النسل
وفي علم العدد يعتبر العدد 7 أول عدد كامل لأنه يجمع معاني الأعداد كلها
فالأعداد إما فردية أو زوجية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7
وما 8 إلا تكيعب 2؛ و 9 تربيع 3
وهناك إضافات أخرى للعدد لا داعٍ لتفصيلها
2- الرقم 9
نظراً لكونه يعبر عن دورة الحمل لدى النساء وايضاً هو الرقم الفردي الاخير في العد يليه اعداد ثنائية...
العدد 9 هو أول عدد فردي مربع (3 × 3 = 9)
وبه تكتمل الأعداد الأفراد لتبدأ بعده دوره جديدة هي العشرات
3- الرقم 12 وناتج تربيعه 144
نظراً لوجود اثني عشر برجاً فلكياً بلاضافة الى بعض القصص الدينية التي تحكي عن الاثني عشر سبطاً من اسباط بني اسرائيل
وايضاً اليوم الواحد يحتوي على 1440 دقيقة وهو نسبة 40% من ال360 درجة للدائرة...
ومن أهمية العدد 12 أنه من تضاعيف العدد 3 (3 +3+3 +3 =12)
والأهم من أنه ناتج ضرب 3 + 4 (المثلث والمربع)
و3 + 4 = 7 !!
ولأهميته أيضاً قسّم أهل الرافدين النهار إلى 12 ساعة وكذلك الليل
والعدد 12 أحد أهم أجزاء الدائرة الفلكية
ونظراً للاحتفاء بهذا العدد جاء مقياس الدرزن والدستة= 12 وحدة!
4- الدائرة
(اطلق الفيسلوف افلاطون على الدائرة اسم الشكل المثالي)
فقد اهتم جان بالدائرة لانها شكل هندسي يعبر عن الزمن بالنسبة له باعتبارها تحتوي على 360 درجة تمثل عدد ايام السنة وبتقسيم الدائرة على 4 ينتج ربع دائرة زاويتها قائمة اعتبرها جان فصول السنة الاربعة وكل فصل به 90 يوماً..
ايضاً قام بقسمة 360 على 12 ونتجها 30 وهي تمثل عدد ايام الشهر و12عدد الاشهر خلال السنة الواحدة...
وكذلك قام جان بقسمة درجات الدائرة على الارقام الطبيعة لقياس الوقت ونتج عنها الارقام التالية:
360
270
180
120
90
72
45
36
27
18
9
5- الاشكال الهندسية
استخدم جان في تحليلاته شكلين هندسيين هما
ا- الحلزوني للسعر
ب- الدائرة للزمن
نجد صورة جان محاطة بدائرة وادخلها مربع ومثلث
والشكل الحلزوني يتكون من حركة المربع والمثلث (مرة أخرى 4 + 3 = 7)
والدائرة مكونة من 360 درجة .. وكذلك المربع (90 × 4 = 360)
والمثلث من 90 درجة .. و 270 التي يهتم بها جان في مخططه من مضاعفات 90
صاحب نظرية المربعات التسعة التي تدرس علاقة حركة السعر بالزمن في سوق المال .
بدأت حكاية جان منذ عام 1909 تقريبا وهو يدرس الأقتصاد والعلوم الحديثة في عصره وقد قال عن تجربته ما يلي :
"في السنوات العشر الماضيه قد كرست كل الوقت والاهتمام للمضاربه في الاسواق. مثل كثيرين اخرين ، وفقدت الاف الدولارات وشهدت صعود وهبوط عادي وأحيانا عنيف كأني من المبتدئين في دخول السوق و دون معرفه تحضيريه لهذا الأمر "
"وسرعان ما بدأت أدرك ان نجاح الرجل , سواء كان محاميا او طبيبا او عالما هو تكريس وقت يصل لسنوات للدراسة والتحقيق والتجريب في مهنته قبل محاولة صنع اي اموال منها"
"اشكر الله انه اتيحت لي الفرصة لمتابعة السماسرة والتجار كمل لم تتح للأنسان العادي ودراسة اسباب فشل ونجاح مضاربات الأخرين . ووجدت ان اكثر من تسعين بالمئة من التجار الذين يذهبون للسوق دون علم او دراسة يخسرون عادة في نهاية المطاف"
"وسرعان ما بدأت بملاحظة الدورة التكرارية لعملية صعود وهبوط الأسهم والسلع , وأدى ذلك بي الى استنتاج بأن القانون الحقيقي هو اساس حركة السوق , وعندها قررت تكريس 10 سنوات من حياتي في دراسة القوانين الطبيعية المنطقية على المضاربة في الأسواق , وتقديم التكهنات بأسلوب مريح وبسيط "
"بعد ابحاث مستفيضة ودراسة حقائق علمية معروفة , اكتشفت ان قانون الأهتزاز مكنني بدقة من تحديد الأماكن التي ترتفع الأسهم والسلع عندها وتنخفض خلال فترة زمنية معقدة "
الى هنا وينتهي تاريخ هذا العبقري بعد ان شرح فكرته لأصدقائه عن علاقة نظرية الأهتزاز بحركة السعر خلال الزمن
وهذا الشرح كان ناقصا الى حد كبير وقد قال اقرب اصدقاءه مستر جون دانيال :
"كنا قد امنا بنظرية جان قبل التوصل لها بتسعة اشهر تقريبا , وضللنا معه في مكتبه في استور بنيويورك طوال هذه المدة نراقب اعماله بأنبهار"
"كان حين يستعيه الكولونيل غولد واير لشراء اسهم القطن , يقوم جان برسم اربعة خطوط عرضية ومثلهم طولية (تسعة مربعات) على اسعار القطن لمدة 3 اعوام ماضية وفي النهاية يعطي الكولونيل ورقة بالأسعار التي يشتري عندها والأسعار التي يبيع عندها والأسعار التي عليه الأبتعاد عنها , وكنا نصاب بالذهول من دقة استنتاجاته حين حدوثها"
" لم يمهل القدر جان ليشرح لنا طريقته الفريدة وان كان قد اخبرنا قبل وفاته بفترة قصيرة انها فقدت بعضا من قوتها نتيجة تدخل الناس في الأسعار لمصالحهم الشخصية"
" بعد وفاته وجدنا رسوماته كلها تدور في فلك واحد , وهو رسم خطوط عرضية وطولية لأنشاء تسعة مربعات على ورقة الأسعار(الشارت) وتكون مناطق المقاومة والدعوم التي لا يحيد عنها السعر"
"لن نعرف ابدا ما كان يقصده جان وان كنا قد قطعنا شوطا كبيرا في ما كان يفكر فيه ويطوره"
الى هنا ويقف التاريخ المشهور عن وليم جان صاحب المربعات التسعة التي يحاول اكثر من مليون مضارب على مستوى العالم فك شفراتها املا في معرفة الطريقة الصحيحة والأصلية لوليم . د . جان .
حسنا نرجع الى نظرية المربعات التسعة لجان
افضل قراءة حاولت الوصول لنظريته العجيبة هي محاولة شاب الماني يقول انه شاهد مذكرة لجان
ولكنه ايضا لم يوضح ماذا يعني وماذا نستنتج
وان كان يقال انها دعوم ومقاومات للسعر
بالنسبة لطريقة رسمها فحسب كلام هذا الشاب هي تقسيم الشارت مدة 200 يوم(شمعة) الى 3 اقسام متساوية , وتقسيم السعر في نفس الشارت الى 3 اقسام متساوية كذلك ليعطيك تسعة مربعات على الشارت والتكرار يحسب زمنيا كل مربع رأسي , اما المربعات الأفقية فهي تحسب كخطوط توقف للسعر(مقاومة ودعم)
وهو المضبوط في اغلب المراجع عن نظرية المربعات التسعة
حقيقة وانت تعلم ان كل ما وجد عن العالم gann ماهي الا معلومات فقط نعم وجدنا اشكال ووجدنا برامج لكن قبل كل شي نود ان نعرف الفكره
الكثير يجد مواضيع عن العالم gann ولكن لا يجلب هذه المواضيع قد يقول لا اهتم بحكايته هناك من وصفها بالشعوذه وهناك من فسرها بحلول عمليه وعلميه كل هذا يهمنا
من خلال البحث فيما بين السطور قد نجد معلومه تقودنا اليها معلومه اخرى من موضوع اخر يعتبر انشائي ولكن سنصل فيها الي معادلة وانا متائكد من ذلك
الان سناخذ طريقة الطالب الالماني بعين الحسبان وكلام تاجر القطن ايضا ومن هنا ومن خلال المعطيات والاشكال والجداول سنتحرك ونطبق الى الان نحن نمر با اول مراحل البحث العلمي وهي جمع المعلومات باقي ترتيب الملعومات والاستنتاج

وليام جان مؤسس الدورات الزمنية و التحليل الفني باستخدام الزمن